فوائد جنين القمح لزيادة الوزن

بواسطة: - آخر تحديث: ١٠:١٢ ، ٢٦ سبتمبر ٢٠١٨
فوائد جنين القمح لزيادة الوزن

القمح

القمح من النّباتات الحوليّة التي تنتمي إلى فصيلة الزنجبيليّات، ويعتبر أحد أهم مصادر الغذاء العالمي، ولا ينافسه في ذلك إلاّ الذّرة والأرز، وجنين القمح أحد الأجزاء الرّئيسيّة المكوّنة للقمح، إذ يقع في نواته ويطلق عليه اسم الرّشيم، ويتميّز باحتوائه على معظم العناصر الغذائيّة الموجودة في نبات القمح، وللأسف ينتزع خلال عمليّتي الطّحن والتكرير لإطالة مدّة صلاحيّة المنتجات المصنّعة من القمح مثل الدّقيق الأبيض، وفي هذا المقال سنركّز على جنين القمح وفوائد للجسم وخاصّةً في زيادة الوزن.


فوائد جنين القمح لزيادة الوزن

  • يحتوي على نسب عالية من البروتين الضّروري لبناء الكتلة العضليّة وزيادتها، مما يُكسب الجسم القليل من الامتلاء.
  • يحتوي على مستويات عالية من الطّاقة والسّعرات الحراريّة التي تساعد على زيادة الوزن.
  • يفيد الأشخاص الذين يرغبون في اكتساب الوزن في منطقة الورك والأرداف والبطن والجوانب.
  • يحتوي على كميّات كبيرة من الكربوهيدرات التي تتحوّل إلى سكّر في الدم.
  • يحتوي على الجلوتين الذي يحفّز زيادة الوزن، لأنّه عبارة عن نوع من النّشا يعرف باسم الأميلوبكتين المسؤول عن فتح الشهيّة، وزيادة القابليّة على تناول الطّعام.


فوائد جنين القمح العامّة للجسم

  • يدعم الجهاز المناعي في الجسم، بسبب احتوائه على مضادات الأكسدة التي تحمي خلايا وأنسجة الجسم من التّلف، عن طريق مقاومة ومحاربة الشّوارد الحرّة المسبّبة للكثير من الأمراض.
  • يحافظ على صحّة القلب، ويقيه من الإصابة بالأمراض، بسبب احتوائه على الأوميغا3 الضروريّة لحماية القلب من الإصابة بمرض القلب التّاجي.
  • يخفّض مستويات الكوليسترول الضّار في الجسم، بسبب احتوائه على مادّة الأوكتاكوسانول، وحمض اللّينوليك.
  • يحافظ على صحّة العظام، وحماية العضلات من الضّمور، لاحتوائه على نسب عالية من البروتين والكالسيوم، الأمر الذي يزيد قدرة التحمّل على ممارسة المجهود البدني.
  • يؤخّر ظهور علامات تقدّم السن على البشرة لاحتوائه على مضادات الأكسدة التي تقي خلايا الجلد من الشيخوخة.
  • يغذّي الشّعر ويقوّيه، لاحتوائه على نسب عالية من فيتامين E.
  • يضبط مستويات السكّر في الدّم، ويمنع من ارتفاعها عند الأشخاص المصابين بداء السكّري، ويقي الأشخاص المعافين من الإصابة به، وذلك لاحتوائه على نسب عالية من حمض الفوليك المسؤول عن تخفيض مستويات الهوموسيستين.
  • يعتبر غذاء متكاملًا للمرأة الحامل، خاصّةً في فترة الحمل الأولى المتمثّلة بأول ثلاثة شهور.
  • يليّن الأمعاء ويقي من الإصابة بالإمساك، ويعالج الإمساك المزمن، بسبب احتوائه على نسب عالية من الألياف الغذائيّة التي تنشّط الأمعاء وتزيد من حركتها.


القيمة الغذائيّة لجنين القمح

يحتوي جنين القمح على العديد من العناصر الغذائيّة الهامّة والضروريّة لصحّة وسلامة الجسم، مثل البروتين، والكربوهيدرات، والفوليت، والألياف الغذائيّة، والأحماض الدهنيّة، ومضادات الأكسدة من النّوع القوي مثل البيتاكارتين، والتوكوفرول، وحمض الأسكوربيك، إلى جانب العديد من المعادن كالحديد، والكالسيوم، والمنغنيز، والنّحاس، والزّنك، والبوتاسيوم، والفسفور، والمغنيسيوم، والسلينيوم، إضافة إلى احتوائه على الفيتامينات مثل فيتامين ب المركّب، وفيتامين ب6، وفيتامين E.


وصفات جنين القمح لزيادة الوزن

  • الوصفة الأولى: يتطلّب تحضيرها ملعقة صغيرة من بودرة جنين القمح، وملعقة كبيرة من خميرة البيرة الفوريّة، ونقطتين من زيت الحلبة، وملعقة كبيرة من اللّبن الرّائب كامل الدّسم، وملعقة صغيرة من العسل، وتخلط المكوّنات مع بعضها جيّدًا للحصول على خليط كريمي القوام، ويؤخذ منه قدر الاستطاعة ثلاث مرّات يوميًّا بعد الوجبات الرئيسيّة.
  • الوصفة الثانية: تخلط بيضة أو بيضتان مسلوقتان مع ربع فنجان من زيت جنين القمح، مع إضافة ملعقة صغيرة من كل من بذور السمسم المحمّصة، والزّبيب والتمر، وتقلّب المكوّنات جيّدًا حتى تختلط وتتجانس، وتؤكل بين الوجبات عند الإحساس بالجوع.