فوائد تمشيط الشعر بالمقلوب

بواسطة: - آخر تحديث: ٠٩:١٦ ، ٤ سبتمبر ٢٠١٨
فوائد تمشيط الشعر بالمقلوب

الشعر

لكل منّا شخصيّة تميّزه عن غيره، وتعبّر عن اتجاهاته وقناعاته بالحياة، وتظهر بصمة الشخصيّة في العديد من الأمور ومن بينهما طريقة تصفيف الشعر، ومن الأمور التي تؤثّر على مظهر الشعر، مدى صحّته والحيويّة التي يتمتّع بها، إذ مهما كان لون الشعر أو تسريحته مواكبة للموضة وجميلة، فإنّ شحوب الشعر وجفافه أو تقصّفة يقلّل من جاذبيّته، وفي هذا المقال سنركّز على كيفية العناية بالشعر ليكون أكثر لمعانًا وكثافة وصحّة.


فوائد تمشيط الشعر بالمقلوب

أولى النّصائح التي نسديها للعناية بالشعر في هذا المقال، هي تمشيطه بمشط عريض الأسنان باتّجاه معاكس لاتّجاه نمو الشعر، أي بالمقلوب، لما له العديد من الفوائد ذكر منها:

  • تنشيط الدورة الدمويّة في فروة الرأس، ما يزيد من تدفّق الدم المحمّل بالأكسجين والعناصر الغذائيّة باتجاه فروة الرأس وتغذية بصيلات الشعر وتقويتها، وزيادة معدّل نمو الشعر.
  • تحفيز نمو الشّعر بتمشيطه بالمقلوب بنسبة أكبر من تمشيطه بالطريقة الاعتياديّة.
  • تفتيح مسام فروة الرأس والسماح بتجديد الخلايا.


تمشيط الشعر بطريقة صحيحة

لا بد من تمشيط الشعر يوميًّا، لأنّ التمشيط حياة للشعر، وهنا يجب معرفة الطريقة الصحيحة في تمشيطه، التي تبدأ باختيار المشط المناسب، إذ يفضّل أن يكون مشطًا ذا أسنان عريضة لتفك تشابك الشعر لا اقتلاعه من الجذور كما هو الحال مع الأمشاط ضيّقة الأسنان، ويفضّل استخدام فرشاة الشعر العريضة التي تكون على رأسها كريات من البلاستيك لتدليك فروة الرأس عند التمشيط، ولا ننسى أن ذكر وقت تمشيط الشعر، فعندما يكون الشعر جافًا يكون التمشيط مناسب أكثر لأنّه يوزّع الدهون التي تفرزها فروة الرأس على كامل الشعر، ويفضّل تجنّب تمشيط الشعر وهو مبلول لأنّ ثبات الشعرة والتصاقها بفروة الرأس يكون أقل ممّا لو كان جافًا، فينصح بتجفيفه بالمشفة ليصبح رطب ووضع الزيوت المناسبة له وتسريحه قبل أن يجف تمامًا ويصبح صعب التصفيف.


الاهتمام بنظافة الشعر

ثاني النصائح للعناية بالشعر، هي الاهتمام بظافته، فهو جانب يستهين به الكثيرين، بالرّغم من كونه أساسيًا صحّة الشعر وحيويّته، فالشعر المحمّل بالأتربة والغبار والشوائب، يكون شعرًا باهتًا مرهقًا، وخشن الملمس، ناهيك عن غلق الشوائب لمسام فروة الشعر ومنع وصول التغذية للشعر، ويجب الأخذ بعين الاعتبار مناسبة نوع الشامبو والبلسم المستخدمين لنوعيّة الشعر، ومراعاة استخدام الماء الفاتر لغسله وليس الماء الساخن، لأنّ هذا الأخير يفقد الشعر المادّة الدهنيّة التي ترطّبه وتمنحه المظهر اللامع الناعم.


نصائح للعناية بالشعر

  • الاهتمام بالغذاء الصّحي المتوازن

العناية بالشعر لا تكون فقط من الخارج، بل تقع الأهميّة الكبرى على طريقة التغذية الصحيحة بإدخال عناصر غذائيّة ضروريّة يحتاج الشعر ليحصل عليها من الدم لتدخل في تركيبه وتساعده على النمو، لذلك يجب الإكثار من الأطعمة التي تحتوي على البروتين لأنّه عنصر أساسي في تركيب الشعرة، والذي يوجد في الحليب ومشتقّاته، واللّحوم الحمراء، إلى جانب عنصر الفسفور والزنك اللّذين يوجدان بكثرة في الأسماك والروبيان، والأطعمة الغنيّة بالحديد مثل الكبدة والفلفلة الحلوة.

  • ماسكات الشعر

كما أن التغذية الداخليّة مهمّة لتغذية الشعر، كذلك التغذية الخارجية التي تتمثّل بتطبيق ماسكات للعناية بالشعر، كلٌ حسب نوع شعره، والمشكلة التي يعاني منها، والتي يمكن تحضيرها في المنزل بكل سهولة ومن مواد طبيعيّة متوفرة في كل منزل.

  • تشذيب أطراف الشعر دوريًا والتقليل قدر الإمكان من عدد مرّات استخدام المجفّف أو الستريتنر.
  • تناول الفيتامينات والمكمّلات الغذائيّة التي تغذّي الشعر وتجنّب تمشيط الشعر بعنف، أو ربطه بشدّة أو قسوة.
  • مباعدة الفترات التي يُصبغ فيها الشعر وتجنّب استخدام مثبّتات الشعر قدر الإمكان مثل الجل أو الإسبراي.