علامات نفور الزوج من زوجته

بواسطة: - آخر تحديث: ٠٧:٥١ ، ٢ أكتوبر ٢٠١٩
علامات نفور الزوج من زوجته

الزواج

الزواج هو بدء علاقة قانونية مع شخص ما كزوج أو زوجة،[١] والمنزلُ هو مصدرُ السّعادة للعائلة، وهو المكان الذي يلجأ إليه الإنسان بعد قضاء يومٍ شاقٍ في العمل ليشعر بالرّاحة والهدوء والأمان، ويجد فيه كل ما يحتاج إليه حتّى الأشخاص الذين يشاركونه حزنه وسعادته، ويساعدونه في جميع شؤون الحياة سواء كانت المساعدة صغيرة أم كبيرة لا يهم، وكل ما يهم أن يجد الشخص الدعم النفسي والمعنوي في المنزل، لهذا فإنّ من الضّروري أن تكون العلاقة بين أفراد الأسرة الواحدة مبنية على المودة والرّحمة خاصّةً بين الزوجين، إلا أنّه قد تحدث أحيانًا مشاكل بينهما تدفع بالزوج للخروج من المنزل وتجنُّب قضاء الكثير من الأوقات داخله وذلك بسبب توتر العلاقات مع الشّريكة وأحيانًا تسوء العلاقة إلى الحد الَّذي يجعل الزّوج ينفر من الزوجة، فما هي العلامات التي تدل على نفور الزوج من زوجته؟.[٢]


علامات نفور الزوح من زوجته

عندما يتزوج الرجل في كثيرٍ من الأحيان يعتقد أن هذا الزواج هو مصدر الحب والسعادة التي لا تنتهي أبدًا، وأنّه وجد الشريكة المناسبة التي لا ينافسها أحد، ولكن ما إن تبدأ المشاكل فيما بينهما حتّى تصبح الحياة الزوجيّة لا تطاق فيبدأ الزوج بالهروب من المنزل واختلاق الحجج كي لا يتواجد فيه لوقت طويل، ويكون سبب هذا النفور أحيانًا بسبب الزوجة التي لم تتفهم طبيعة زوجها، أو بسبب لأنهما لم ينسجما معًا، فكيف نعرف أنّ الرجل وصل حد النفور من زوجته، فيما يلي أبرز العلامات التي تدل على ذلك، فهيا لنتعرف إليها[٣]:

  • التوقف عن التواصل مع الزوجة: عندما يتوقف الرجل عن إجراء حوارات طويلة مع زوجته أو مناقشة أمور عديدة بعد أن كان يقضي معها الكثير من الأوقات في أحاديث مختلفة ربما تكون عن الطقس أو سؤالها عن كيفية قضاء يومها، أو ماذا واجهت في عملها من أمور أفرحتها أو ضايقتها، فهذا أحد الأدلة على نفور الزوج من زوجته؛ فمن المعلوم أنّ الشخص الذي يحب ويهتم بزوجته يكون حريصًا على إجراء مناقشات وحوارات تخص أبسط أمور الحياة؛ إذ ينبغي أن يشير عدم الرغبة في مشاركة هذا النوع من المعلومات إلى وجود خطأ ما في العلاقة.
  • تغيب الزوج عن حضور المناسبات العائلية: بالإضافة إلى نسيان عيد ميلاد الزوجة أو ذكرى حفل الزفاف، فهو لا يهتم بالتّواجد مع الزوجة في مناسبة أو ذكرى الزّواج، فقد تشير مثل هذه التّصرفات إلى تهرب الزّوج من واجباته الزوجية وليس المقصود هنا أولئك الرجال الذين ينسون المناسبات الخاصة، لكن يقصد بهذا الحديث من اعتاد أن يتذكر، لكنه الآن لا يفعل ذلك، وهذا يدل على وجود مشكلة.
  • وضع اللوم على الزوجة في كل المشاكل: يظن الزوج أن الحالة التي وصل إليها الزواج إضافةً إلى المشاكل كلها تقع على عاتق الزوجة وهذه مشكلة كبيرة تدل أيضًا على نفور الزوج.
  • عدم القيام بالأعمال المنوطة إليه: وإلقائها كلها على عاتق الزوجة، فتقوم بمعظم الأعمال التي تخصها وتخص الرجل.
  • تغيُّب الزوج بعد العمل: فالزّوج الذي يخرج من البيت للعمل ولا يسعى للعودة إلى البيت، بل يفضل الخروج إلى أحد المطاعم أو المقاهي ومرافقة الأصدقاء وغالبًا ما يعود للمنزل بعد منتصف الليل ويذهب مباشرة للنوم، إضافة إلى أنه يهتم بالآخرين ويحرص على مراعاتهم أكثر من زوجته وأسرته، هو دليل مؤكد على نفورالزّوج من زوجته.
  • البرود جسديًا وعاطفيًا: إنّ التعامل مع الزوجة وكأنها شخص غريب يعدُّ أحد دلالات النفور الزوجي؛ فلا وقت لديه للتحدث مع شريكته ومعاملتها ليست جيِّدة، إذ إنّه يتجنَّب البقاء مع زوجته فيتفادى الجلوس معها وغالبًا ما يبحث عن حجج وأكاذيب للخروج من المنزل، كما يمتنع عن التّعبير عن مشاعر المحبة والمودة، ولا يعبّر لها عن جمالها، ولا أناقة ملابسها أو تسريحة شعرها، إضافة إلى أن الهروب من العلاقة الحميمة يُعدُّ من أهمِّ العلامات التي تدل على النفور الزّوجي.
  • هروب الزوج من الإنفاق: عدما يبدأ الزوج بالتهرُّب من مسؤوليات الإنفاق والاستجابة لطلبات الزّوجة حتى في الأمور البسيطة التي تُعدُّ غير مكلفةٍ ومحاولة إيجاد حججٍ دائمة، وبعدم وجود ما يكفي من المال بالرّغم من أنّ الزوج في الحقيقة لا يعاني من أيّ أزمات مالية، إذ تضطر المرأة إلى الإنفاق من مالها الخاص في حال كانت تعمل وهذه تعدُّ أهمِّ الدلالات على نفور الزّوج من زوجتة.


استعادة الحب بين الزوجين

كثيرًا ما يتسائل الزوج بينه وبين نفسه عما حصل لتلك العلاقة التي كانت تتصف بالقوّة، عن تلك السعادة التي اندثرت وتبددت، عن الأيام الجميلة والمشاعر الرائعة وكيف ماتت، فيتسائل عمّا إذا كانت هناك حلول يمكن لها أن تدعم العلاقة وتعيدها إلى سالف عهدها، ويمكن اتباع بعض النصائح التالية أو جميعها لإعادة إنعاش العلاقة فيما بينه وبين شريكته[٤]:

  • تذكُّر الأيام الماضية: إذ كانت تمتلئ بالحب والتفاهم والسعادة والانسجام ومحاولة تجديد اللهفة بين الزوج وزوجته.
  • الشكر والامتنان: إن تفكير الزوج في كل الأشياء التي فعلتها الزوجة من أجله يوميًا في الماضي، تجعل الرجل يشعر بالشكر والامتنان لزوجته التي تحملت معه الكثير من الأمور وفعلت الكثير من أجل إرضائه.
  • إظهار المودة ومحاولة التقرب: إن محاولة التقرب من الشريكة مرة أخرى بالاتصال أو اللمس وإمساك الأيدي والعناق كثيرًا يؤدي إلى إشعال الحب بينهما.
  • الاشتراك في هواية أو رياضة: إنّ العثور على رياضة أو هواية جديدة يمكن للزوج ممارستها مع شريكته من شأنه أن يجدد العلاقة بينهما، أو تجديد أحد غرف المنزل، أو إعادودة ترميم وتزيين الحديقة الخاصة بهما.
  • الحصول على إجازة: إن الحصول على إجازة لأخذ قسط من الراحة أو تصفية الذهن أو السفر لمكان ما بصحبة الشريكة من شأنه أن يعيد أكثر العلاقات هشاشة، ويمكن الحصول على حضانة للأطفال من أجل الذهاب إلى مكان هادئ من أجل الحديث ومن أجل قضاء وقت ممتع معًا أو حتى الذهاب إلى أحد الأماكن التي قضيا فيها أوقاتًا جميلة في الماضي.
  • الابتعاد عن التكنولوجيا: إن الابتعاد عن التكنولوجيا وتجنُّب مواقع التواصل الاجتماعي والتفرُّغ للشريكة من شأنه أن يعيد ترميم العلاقة، خاصّةً وأنّ تلك المواقع تأخذ كثيرًا من وقت الإنسان وتشغله عن أهم ما لديه.
  • استخدام عنصر المفاجئة: إنَّ وجود عنصر المفاجئة والتشويق يعد أحد العناصر الرئيسية في العلاقة، والمفاجئة تشتمل على دعوتها للعشاء، أو إحضار هدية في عيد ميلادها أو في عيد زواجهما، وتشتمل أيضًا على مشاركتها في المنتسبات والأعياد الرسمية والظهور إلى جانبها.


أهميّة الحب

يعد الحب شكلًا من أشكال العاطفة وشعورًا لا يمكن لأيّ شخصٍ امتلاكه بسهولة؛ إذ يُباغتُ القلوب دون استئذان ولا يمكن استمرار العلاقات الإنسانيّة دون أن يكون بين القلوب من الحب شيئًا، ويعد الحب من أفضل الأمور التي تجلب السعادة، خاصّةً بين الزوجين، ويمكن الأخذ بعين الاعتبار أن السعادة لا تتحقق دون الحب، ولا يمكن شراء الحب ولكن يمكن صنعه واكتسابه إلى جانب الحب خاصّةً وأنّ الحب ليس مرتبطًا بفئة معيّنة وإنّما هو حالة ذهنية ناتجة عن صفاء الروح، والحب هو حالة من السلام التي ينبغي أن تتوافر بين أيّ زوجين فالحب لا يأتي إلا للأشخاص الطيبين والجميلين، فمن لم يستطع أن يتقبل شريكه ويحببه فليحاول، فعسى أن يكون فيه من الخير الكثير.[٥]


المراجع

  1. "Meaning of married in English", dictionary.cambridge, Retrieved 2019-9-29. Edited.
  2. "habitat", habitat, Retrieved 2019-9-29. Edited.
  3. Eretria Linn (2017-9-16), "15 Unfortunate Signs Your Husband Doesn’t Love You Anymore"، ourfeelings, Retrieved 2019-9-29. Edited.
  4. Sylvia Smith, "9 Tips to Help You Fall Back in Love With Your Spouse"، mother.ly, Retrieved 2019-9-29. Edited.
  5. Roshan Bhondekar (2017-2-18), "Why Love is Most Important?"، medium, Retrieved 2019-10-3. Edited.