علاج فطريات الفم عند الرضع

بواسطة: - آخر تحديث: ١١:٠٧ ، ١ فبراير ٢٠٢١
علاج فطريات الفم عند الرضع

علاج فطريات الفم للرضع

تظهر فطريات الفم أو داء المبيضات الفموي؛ نتيجة الإصابة بعدوى خميرية داخل الفم، وغالبًا ما تُصيب هذه الحالة الرضع والأطفال الصغار، وتظهر هذه الفطريات على شكل نتوءات بيضاء أو صفراء على الخدين من الداخل واللسان، ولحسن الحظ تتفاعل الفطريات جيدًا مع العلاج المناسب، وبالرغم من أن فطريات الفم عادة ما تكون غير مؤذية ونادرًا ما تسبب مشاكل خطيرة، إلا أنها قد تسبب مضاعفات شديدة عند أولئك الذين يعانون من ضعف في جهاز المناعة، كما أنها قد تتفشى عند بعض الأطفال من الفم إلى مناطق أخرى في الجسم.[١] وتختفي أعراض معظم حالات إصابة الرضع بفطريات الفم من تلقاء نفسها دون استخدام الأدوية في غضون أسبوعين، لكن ينصح الأطباء مراقبة العدوى جيدًا خلال هذه الفترة من قبل الآباء، وقد يصف الطبيب أحيانًا بعض العلاجات التي تتضمن كل مما يلي:[٢]

  • استخدام قطرات أو هلام لدهن الفم من الداخل بما في ذلك اللسان، وقد تحتاج أم الطفل الرضيع استخدام العلاج ذاته على الحلمات في حال الرضاعة الطبيعية لمنع انتقال العدوى.
  • استخدام العلاجات الطبيعية اعتمادًا على عمر الرضيع، فقد ينصح الطبيب باستخدام العصيات اللبنية الموجودة على شكل زبادي في النظام الغذائي المتبع للطفل، والعصيات اللبنية ما هي إلا بكتيريا جيدة تساعد في التخلص من الفطريات، كما قد يصف الطبيب استخدام مستخلص بذور الجريب فروت، وزيت جوز الهند، والبنفسج، وزيت شجرة الشاي، وصودا الخبز، ولا يجب تطبيق أي مما سبق قبل استشارة الطبيب.

يمكن الوقاية من الإصابة بفطريات الفم لدى الأطفال الرضع من خلال وقاية الأم من الإصابة بها، فعادة ما تنتقل هذه الفطريات إلى المولود عند الولادة بسبب إصابة الأم بعدوى الخميرة المهبلية، كما يجب على النساء اللواتي يعانن من إفرازات من الحلمة أو ألم أثناء الرضاعة الطبيعية استشارة الطبيب للتأكد من عدم الإصابة بعدوى خميرية قد تنتقل إلى فم الطفل الرضيع.[٢]


ما أسباب فطريات الفم للرضع؟

تُصيب فطريات الفم حوالي 1 من كل 7 أطفال أثناء طفولتهم، وتكون الإصابة أكثر شيوعًا عند الأطفال الذين تقل أعمارهم عن 10 أسابيع، لكنها قد تصيب بعض الأطفال الأكبر سنًا أيضًا، ولا يدل ظهور فطريات الفم على قلة النظافة أو مرض الطفل، وإنما تحدث نتيجة عدم نضوج جهاز المناعة الطبيعي في أجساد الأطفال الرضع، وهو ما يؤدي إلى زيادة أعداد هذه الفطريات في الفم، وفي الحقيقة تتواجد بعض الفطريات التي تسمى المبيضات على البشرة وداخل الفم بأعداد طبيعية وتكون غير ضارة، لكن يمكن أن يحدث فرط في نموها وتكاثرها كما يحدث لدى الأطفال مسببة فطريات الفم أو ما يُعرف بمرضالقلاع الفموي.

وقد يزداد نمو الفطريات عند الأطفال أيضًا بعد تناول دورة علاجية من المضادات الحيوية نظرًا إلى أن المضادات الحيوية يمكن أن تقتل البكتيريا الصحية التي تعيش في فم الطفل، وتساعد عادة على التحكم في مستويات الفطريات أو المبيضات في الفم مما يؤدي إلى فرط نموها، وينطبق الأمر ذاته على الأم المرضعة التي تناولت المضادات الحيوية، فقد تتأثر مستويات البكتيريا الصحية لدى الأم بسبب هذه الأدوية، وهو ما قد يؤدي إلى الإصابة الأم بالفطريات وانتقالها إلى الطفل.[٣]


ما مضاعفات فطريات الفم للرضع؟

نادرًا ما تتسبب فطريات الفم للرضع بأي مضاعفات خطيرة، خاصةً إن كانوا أصحاء بدنيًا، كما أنها لا تؤثر بالغالب على الرضاعة الطبيعية.[٤] لكن بالنسبة للأطفال الذين يعانون من حالات طبية معينة أو ضعف في الجهاز المناعي أو الأطفال الذين يعانون من انخفاض شديد في الوزن عند الولادة، فإن العلاج الفوري لهم مهم جدًا لمنع المضاعفات، فمن الممكن أن يؤدي عدم علاج هذه الفطريات إلى دخولها إلى مجرى الدم وانتشار العدوى إلى أجزاء أخرى من الجسم وهو ما يُعرف باسم داء المبيضات الجهازي، والذي يتسبب بدوره الإصابة ببعض الأمراض الخطيرة التي قد تهدد الحياة مثل التهاب السحايا في الدماغ، والتهاب الشغاف في القلب، كما يمكن تسبب هذه العدوى أيضًا التهاب المريء، والتهاب باطن المقلة في العين، والتهاب المفاصل.[٥]


مَعْلومَة: علاج فطريات الفم عند الرضع بالأعشاب

يمكن لبعض العلاجات والمستخلصات الطبيعية أن تساعد في التخلص من فطريات الفم، لكن من المهم استشارة الطبيب قبل استخدام أي منها للأطفال، وتشمل العلاجات الممكنة كل مما يلي:[٦]

  • الثوم والبصل: يقدم الثوم خصائص مضادة للبكتيريا والفطريات، لكن يصعب على الأطفال تناوله لوحده، لذا ينصح بمزجه مع زيت جوز الهند أو الحمص، وهذ إضافات جيدة لتعزيز المناعة.
  • شاي اللافندر: يمكن استخدام شاي اللافندر الممزوج بالثلج والليمون لمحاربة الفطريات، فلهذا الزيت خصائص مضادة للفطريات، ويمكنك مزج اللافندر مع أنواع شاي الأعشاب الأخرى مثل البابونج والنعناع للحصول على فوائد إضافية.
  • الأعشاب البحرية: تساعد هذه الأعشاب الغنية بالمعادن في تحسين صحة الجهاز الهضمي وطرد السموم وتحافظ على عملية التمثيل الغذائي ويمكن استخدامها داخل لفائف السوشي المصنوعة من الأرز البني والمحشوة بالخضار.
  • الأطعمة المخمرة: تحتوي هذه الأطعمة مثل مخلل الملفوف، والزبادي اليوناني، ومنتجات الألبان على المعينات الحيوية؛ وهي بكتيريا تحسن البكتيريا المعوية وتقاوم الفطريات.
  • الأطعمة الحمضية: وتشمل المخللات والزيتون وخل التفاح المعروفة جميعها بأنها مضادة للفطريات، ويمكن استخدام خل التفاح في محلول لغسل الفم لدى الطفل بعد تخفيفه بنسبة لا تزيد عن 2: 1 تجنبًا لتضرر أسنان الطفل.
  • الماء: يساعد شرب كميات كافية من الماء على التخلص من الفطريات عن طريق ترطيب الإنزيمات المضادة للفطريات والبكتيريا التي تتواجد طبيعيًا في اللعاب.
  • حليب الشوفان الخام: يساعد حليب الشوفان في محاربة الخميرة وتحسين أداء عملية الهضم لاحتوائه على ألياف قابلة للذوبان وإنزيمات مضادة للفطريات تعزز صحة الأمعاء.
  • زيت جوز الهند: تدل الدراسات أن لزيت جوز الهند قدرة مضادة للبكتيريا، لذلك يمكنك مسح القليل منه داخل فم الطفل للتخلص من الفطريات.[٧]

ويجب التنويه أن معظم هذه العلاجات صعبة التطبيق على الأطفال حديثي الولادة، لذلك يجب استشارة الطبيب قبل إتباع أي منها.

المراجع

  1. Anna Giorgi (24/4/2018), "Everything You Need to Know About Oral Thrush", healthline, Retrieved 26/1/2021. Edited.
  2. ^ أ ب Sy Kraft (29/11/2017), "What happens when babies get oral thrush?", medical news today, Retrieved 26/1/2021. Edited.
  3. Dr Mary Harding (25/1/2017), "Oral Thrush in Babies", patient, Retrieved 26/1/2021. Edited.
  4. "Oral thrush", aboutkidshealth, 5/3/2010, Retrieved 26/1/2021. Edited.
  5. Cathy Wong (15/11/2019), "Signs and Symptoms of Thrush", verywellhealth, Retrieved 26/1/2021. Edited.
  6. DR. VERONICA HAYDUK (5/6/2019), "6 Ways to Flush Out Thrush without Medication", ecoparent, Retrieved 27/1/2021. Edited.
  7. Lisa Milbrand (27/1/2021), "10 Natural Remedies for Thrush in the Mouth", thehealthy, Retrieved 28/1/2021. Edited.