عدد سكان منطقة جازان

بواسطة: - آخر تحديث: ٠٥:٥٢ ، ٧ يوليو ٢٠١٩

منطقة جازان

هي إحدى المدن السعوديّة التي تقع في الغرب من البلاد وتطل على أحد أهم البحار وهو البحر الأحمر، ومدينة جازان هي عاصمة منطقة جازان، وعرفت جازان قديمًا باسم المخلاف السليماني، وفي جازان الكثير من الآثار القديمة التي يعود تاريخها إلى آلاف السنين، وتحتوي جازان على واحد من أكبر الموانئ في المملكة السعوديّة، وفيها أيضًا مطار إقليمي ضخم، وتضم جازان عددًا كبيرًا من المحافظات التّابعة إداريًا لها على طول حدودها، وأهم ما يُميّز جازان هو التنوع المناخي والبيئي، إذ تُطل جازان على جزر فرسان، وفيها ما يقارب 80 جزيرة بالبحر الأحمر، وجازان هي أحد المنافذ البريّة التي تربط السعوديّة باليمن، وتعد جازان واحدة من المناطق الزراعيّة لأنها تعتمد على الزراعة والفلاحة لخصوبة أراضيها وتوافر مياه الرّي، فتزرع الكثير من المحاصيل من الخضار والفاكهة وأهمها البابايا والمانجو. [١]


عدد سكان منطقة جازان

تقع جازان على خط عرض 16 درجة، وخط طول 42 درجة، ويحد جازان من الشمال منطقة عسير، وأما من الغرب فيحدّها البحر الأحمر، ومن الجنوب تحدّها اليمن، والمساحة الكليّة لمنطقة جازان تُقدّر ب 40 ألف كيلو متر مربع، وتبلغ مساحة الجزر فيها 702 كم مربع، ويتفاوت المناخ في مناطق ومحافظات جازان ففي أغلب المناطق يغلب عليها المناخ الحار والجاف والرّطب، وأما المناطق المرتفعة والجبليّة منها فإنه يغلب عليها المناخ المعتدل طوال العام، وفي جازان 13 محافظة ممتدّة على طول مساحة جازان، وأمّا عدد السّكان الإجمالي لجازان فيبلغ المليون ونصف مواطن، يعمل أغلبهم بالقطاع الزّراعي. [٢]


أهم المواقع السياحيّة في جازان

يوجد عدد من الأماكن الأثريّة والسياحيّة في جازان ويقصدها السّياح من كل الأرجاء، ومن أهم هذه الأماكن: [٣][١][٤]

  • القرية التراثيّة: وهي قرية كبيرة تقع على كورنيش جازان، وتمثّل هذه القرية تاريخ منطقة جازان القديم والبيئات المتنوّعة التي كانت موجودة فيه، وأهم معالم هذه القرية هو البيت الجبلي، الذي يحوي ثلاثة طوابق، ويتميّز بقوة ومتانة التصميم إذ يحوي بيوتًا ومدرجات وحقولاً للزراعة، ومن ثم البيت التّهامي الذي يُعبّر عن الحياة التهاميّة في تلك الفترة، والبيت الفرساني وهو في وسط البحر إذ يرى الزائر البحر وما فيه من أنواع الأسماك واللؤلؤ والصّدف ماثلاً أمامه.
  • ملاهي أوقات سعيدة: هي واحدة من أهم الأماكن الترفيهيّة في جازان، وتتميّز بمساحاتها الواسعة وتوافر الخدمات المتنوعة من مطاعم، ومقاهٍ، ومساحات خضراء، وملاعب، وألعاب تناسب جميع الأعمار والفئات.
  • القلعة الدّوسريّة: وهي إحدى القلاع الأثريّة القديمة في جازان، وبُنيت القلعة في العهد العثماني، إذ كانت مقرًا للدولة العثمانيّة والحاكم العثماني آنذاك، وتأخذ هذه القلعة شكل المربع وفيها أربعة من الأبراج الضخمة ومساحتها تبلغ 900 متر مربع، وكان للقلعة استخدامات حربيّة وسياسية وتعليميّة.
  • جزيرة المرجان: من أهم وأشهر الجزر في جازان، وفيها الرّمال الذّهبيّة، والشواطئ النّظيفة، وفيها كل أنواع المرجان النّادر والأصداف واللآلئ، وهذه الجزيرة مناسبة لمحبي الغوص وممارسة الرّياضات البحريّة المختلفة.
  • متاحف جازان: تزخر جازان بالعديد من المتاحف التي تربط ماضي المدينة بحاضرها، وفيها الكثير من الأدوات والأواني الفخاريّة والملابس والأسلحة التي كانت تُستخدم قديمًا، ومن أهم هذه المتاحف: متحف جبل طلان، متحف إبراهيم مفتاح، متحف العالية، وتحف بئير.


المراجع

  1. ^ أ ب "معلومات عن منطقة جازان"، almoheet، اطّلع عليه بتاريخ 25-6-2019. بتصرّف.
  2. "جازان"، aljazeera، اطّلع عليه بتاريخ 25-6-2019. بتصرّف.
  3. "جازان"، jazantourism، اطّلع عليه بتاريخ 25-6-2019. بتصرّف.
  4. مصطفى، "متاحف مدينة جازان"، almrsal، اطّلع عليه بتاريخ 25-6-2019. بتصرّف.