ظهور خيوط بيضاء في البول

بواسطة: - آخر تحديث: ٠٥:٢٨ ، ٢٦ يوليو ٢٠١٨
ظهور خيوط بيضاء في البول

بواسطة وائل العثامنة

 

يعتبر البول أحد السوائل التي ينتجها الجسم بشكل مستمر ويومي، وينتج البول بعد قيام الكليتين بوظيفتهما بترشيح الدم من الفضلات وطردها خارج الجسم، وعادة ما يكون البول مؤشرًا لحالة الجسم من خلال تحليل مكوناته وفحصه بالعين المجردة، ويساعد إنتاج البول في تخليص الجسم من كمية الأملاح الزائدة وطرد المواد السامة كاليوريا إلى خارج الجسم مما يحافظ على صحة الجسم ويمنع الإصابة بالأمراض، أما عن الصفات الطبيعية للبول فيعبر عنها كل من لونه وهو اللون الأصفر المقارب للون القش في حال شرب كميات كافية من الماء واحتوائه كمية قليلة جدًا من السكر والبروتين، كما أن للبول درجة حموضة محددة، وحدوث أي تغيير في أي من هذه الصفات قد يشير إلى وجود مشكلة صحية يمكن تحديدها من خلال تحليل البول وزراعة عينة منه، كما أن حجم البول الذي ينتجه الجسم يجب أن يكون ضمن معدلات طبيعية، وإهمال هذه التغيرات قد يؤدي إلى ظهور أعراض عديدة مما يستدعي مراجعة الطبيب وعمل الفحوصات المخبرية اللازمة.

 

التغيرات التي تظهر في البول والتهاب المسالك البولية

أهم التغيرات التي تحدث في البول هي تغير لونه أو ظهور تغيير غير طبيعي قد يشير إلى وجود عدوى جرثومية أو التهاب ناتج عن ارتفاع مستوى أحد أنواع الأملاح، كما أن بعض هذه التغيرات قد يشير إلى وجود مشكلة صحية مثل أمراض الكلية والكبد أو مرض السكري، وأشهر أنواع التغيرات التي تظهر في البول ما يلي:

  • اللون الأحمر في البول وهو الذي يشير إلى وجود الدم في البول وهو ما يعني وجود أحد أنواع الالتهابات، وتساعد الأعراض المرافقة لظهور الدم في تشخيص حالة المصاب مثل تكون الحصى والشعور بالألم.
  • اللون البني في البول وعادة ما يرتبط بوجود مشكلة في الكبد أو المرارة.
  • اللون الأصفر وهو يختلف عن اللون الطبيعي للبول حيث يشير إلى وجود التهاب في الكليتين أو في المثانة.
  • الرغوة البيضاء في البول وتظهر هذه الرغوة عند ارتفاع معدلات البروتين في البول مما يشير إلى وجود خلل في عمل الكليتين إذ إن طرح البروتين في البول يعتبر حالة مريضة، ويمكن التأكد من نسبة البروتين عبر تحليل مكونات البول، وهذه الرغوة قد تظهر بشكل طبيعي عند إجهاد الجسم لفترات طويلة.
  • البول غير النقي وهو ما يشير إلى وجود التهاب بكتيري يمكن التأكد منه عبر زراعة عينة البول وتحديد مسبب الالتهاب.
  • اللون الغامق للبول هو حالة طبيعية ناتجة عن احتفاظ المثانة بالبول لفترة طويلة.

 

الخيوط البيضاء التي تظهر في البول

من التغيرات غير الطبيعية التي تظهر في البول الذي ينتج عن عمليات الأيض هو ظهور خطوط بيضاء تشبه الخيوط القطنية في البول، وبعكس الشائع من أن ظهور هذه الخيوط أحد علامات الحمل والتي تسبق العلامات الأخرى كالتغيرات الهرمونية والغثيان والإصابة بالصداع فإن هذه الخيوط ليست دالة على الحمل بل على وجود التهابات في المسالك البولية تستدعي تحليل البول وزراعته لتحديد مسببها، وفي بعض الأحيان قد تظهر هذه الخيوط بسبب إفرازات المهبل والتي تظهر مع البول دون وجود التهاب في الجسم، أما في حال وجود أعراض الالتهاب فإنه يحدث بسبب وجود عدوى فطرية تحتاج زراعتها لمدة أطول قبل التأكد من ذلك، وقد تنتج هذه الالتهابات بسبب وجود حصى في الكلى تؤدي إلى ظهور خطوط بيضاء خاصة في ساعات الصباح ويترافق مع ذلك شعور المصاب بآلام حادة أو ارتفاع في درجة الحرارة، أما عند الرجال فإن ظهور هذه الخيوط البيضاء قد يعني وجود التهاب البروستات.

 

علاج التهابات المسالك البولية

يمكن تجنب الإصابة بالتهاب المسالك البولية والتغيرات التي تحدث في البول من خلال التقليل من حجم الأملاح المستهلكة في الطعام وعلاج مشكلة زيادة ارتفاع معدلات اليورك أسيد، وبعد تحديد نوع العدوى الجرثومية يمكن علاجها باستخدام المضادات الحيوية، أما العلاج الأفضل دائمًا هو شرب كميات كافية من الماء والسوائل الأخرى لمنع نمو البكتيريا.

 .