جزر موريشيوس لشهر العسل

بواسطة: - آخر تحديث: ٢٠:٠٦ ، ٩ أكتوبر ٢٠١٨
جزر موريشيوس لشهر العسل

جزر موريشيوس لشهر العسل

يعد الزواج مرحلة انتقالية في حياة الزوجين، فمعه تبدأ حياة جديدة فيها من السعادة والأعباء والمسؤولية الكثير ولهذا يفضل أغلب الأزواج استغلال أول أيامهم بفترة نقاهة بعيدة عن الأهل والأصدقاء للتمتع ببعض الخصوصية والتعرف على مكان جديد معًا، وسنتعرف في هذا المقال على جزر موريشيوس كمقترح لقضاء فترة شهل العسل.

جزر موريشيوس هي دولة مستقلة تقع في المحيط الهندي، وتضم عددًا من الجزر كجزيرة رود ريكز وسانت براندون التي تتوزع على مسافة تقارب 2000 كم من الساحل الجنوبي إلى الشرق من قارة إفريقيا، وتبلغ مساحة جزر موريشيوس مجتمعة 2040 كم2 وتتخذ من مدينة بورت لويس الغربية عاصمة لها.

توالت على الجزر حضارات عديدة عبر التاريخ منذ اكتشافها عام 1598م كالهولنديين والفرنسيين والعرب والبريطانيين وغيرهم، إلا أن العلماء يعتقدون أن الجزر كانت في الأصل موطنًا لطيور (الدودو) قبل قدوم الإنسان، وعلى الرغم من أنها حملت العديد من الأسماء باختلاف المسيطر عليها إلا أنها اليوم تحتفظ باسم أمير مقاطعة ناساو الهولندي (موريشيوس).


معالم جزر موريشيوس السياحية

تؤمّن جزر موريشيوس لزوارها رحلة لا تنسى وخاصة للأزواج الراغبين بالحصول على ذكريات سعيدة عن شهر العسل الخاص بهم، فهي تحوي العديد من المزايا والأماكن التي تؤهلها لهذا التقييم، ومن ذلك:

  • أرض الألوان السبعة: وهي واحدة من أجمل معالم الجزر وهي أرض ممتدة تصل مساحتها إلى 7500 متر مربع، وتقع على مقربة من قرية تشارميل، وقد سميت بذلك لأنها تحوي كثبانًا رملية متباينة الألوان بين الأحمر والأزرق والأصفر والبنفسجي فتبدو كأنها لوحة طبيعية خلابة محاطة بممشى مسيّج على طولها للاستمتاع برؤيتها والتقاط الصور التذكارية، كما يمكن الحصول على عينات من الرمال الملونة فيها.
  • منتزه خوانق النهر الأسود: افتتح هذا المنتزه الجميل عام 1994م، وهو مكان طبيعي خلاب يجمع بين النباتات العشبية والأشجار الطويلة، والطيور البرية والحيوانات الأليفة، كما أنه يحتوي على تضاريس طبيعية ساحرة كالشلالات والبحيرات ويمكن ممارسة رياضة المشي أو تسلق الجبال الخضراء فيه.
  • مدينة جراند باي: وهي مدينة ساحلية تتميز بزرقة صافية للون المياه وانتشار كبير للأشجار على طول الساحل، وتوفر العديد من النشاطات لزائريها كرياضة ركوب الأمواج، وصيد الأسماك، والاسترخاء على الشاطئ أو ممارسة المشي والاستمتاع بمنظر البحر خاصة في وقت الغروب، ورحلات الغوص المائية، وبعيدًا قليلًا عن الشاطئ فإن جراند باي تزخر بمحلات التسوق المتنوعة ولا شك أن الأزواج يرغبون بشراء تذكارات لرحلتهم السعيدة.
  • شلالات شماريل: من أجمل المعالم الطبيعية في جزر موريشيوس إذ يبلغ طولها 83 مترًا، وهي تنبع من نهر سانت دينيس، وعادة ما يجتمع السياح في المنطقة السفلية للاستمتاع بمنظر المياه المتدفق من الأعلى والتقاط الصور التذكارية واللعب بالماء والسباحة.
  • منتجع ساندز: الذي يقدم العديد من الخدمات العلاجية والاستشفائية.
  • الحدائق النباتية: وهي تحتوي على تنوع نباتي مختلف من الأزهار والأشجار.


زيارة جزر موريشيوس

من الهام تفقد الرزنامة قبل حجز تذاكر السفر والشروع باختيار دولة معينة لقضاء شهر العسل، وذلك لمراعاة طبيعة الدولة وحالتها السياسية بالإضافة إلى رصد المناخ في ذاك الوقت من السنة، وتعد الفترة الممتدة من شهر مايو إلى ديسمبر من أفضل الشهور في جزر موريشيوس، أما عن المدة التي تتطلبها تلك الرحلة فلعل عشرة أيام ستفي بالغرض، وهي دولة مسالمة وآمنة.


معلومات عن جزر موريشيوس

  • تعد الديانة الهندوسية هي الديانة الطاغية على مجمل السكان بنسبة 50%، فيما تحتل المسيحية المركز الثاني بنسبة 30%.
  • تعد جزر موريشيوس أرضًا خصبة للزراعة وخاصة زراعة قصب السكر والشاي.
  • يعد دخل الفرد في الجزر الأعلى في قارة إفريقيا إذ يصل إلى 19600 دولار.
  • تمتاز جزر موريشيوس بنظام صحي علاجي مجاني لكافة رعاياها ومواطنيها.
  • تبلغ نسبة المسلمين 17% فقط إلا أن رئيسة الدولة تدين بالإسلام.