أين توجد صنعاء

بواسطة: - آخر تحديث: ١٢:٣٤ ، ٢ سبتمبر ٢٠١٩

أين تقع صنعاء

تعدّ صنعاء عاصمة الجمهوريّة اليمنيّة، وأكبر مدنها، وتقع في وسط الجمهوريّة، وتتميّز المحافظة بسلاسل من الجبال تحيط بها، إذ إنهّا تقع على هضبة ترتفع عن مستوى سطح البحر 2200 متر، وتحدّ المدينة من الشمال محافظة عمران، ومن الجنوب تحدّها محافظة ذمار، ومن الغرب محافظة الحديدة، أمّا من الشرق فتحدّها محافظتا الجوف ومأرب، وتمتاز المحافظة بمناخها المعتدل في معظم فصول السنة، وتضاريسها المتنوّعة بين جبال وأحواض ووديان وقيعان، ويشّكل سكّان صنعاء ما نسبته 9% تقريبًا من سكّان اليمن، إذ وصل عدد سكّان صنعاء حسب إحصائيّات عام 2010م حوالي 2.000.000 نسمة.

اختيرت صنعاء عام 2004 لتكون عاصمة الثقافة العربيّة، وصُنّفت من قبل اليونسكو كمدينة تراثيّة عالمية، وذلك عام 1986م، وتعد المدينة إحدى أقدم المدن والتجمّعات السكّانيّة في العالم، كما تزخر بجمال بيوتها الحجريّة، ذات الطراز المعماري المميّز. [١]


نبذة عن اليمن

تقع مدينة اليمن في الجهة الجنوبية من شبه الجزيرة العربيّة، وفي الجنوب الغربي من قارة آسيا، تشترك في حدودها الشماليّة مع السعوديّة، ومن الشرق سلطنة عُمان، أمّا من الجنوب فيحدّها البحر العربي وخليج عدن، ومن الغرب البحر الأحمر، وتضّم اليمن 22 محافظة بما فيها أمانة العاصمة.

وصل التعداد السكّاني في اليمن حسب إحصائيات 2015م حوالي 26.687,000 نسمة، وتتميّز اليمن بنمو سكّاني عالٍ، ويعد واحدًا من أعلى معدّلات الّنمو السكّاني في العالم، إذ تبلغ نسبة الزيادة السكّانيّة في اليمن حوالي 3% سنويًّا، أمّا عن الكثافة السكّانيّة فتبلغ لكل كيلو متر مربّع حوالي 40 نسمة، وترتفع فيها معدّلات الخصوبة.

تعاني اليمن من الفقر الشديد، إذ يعيش حوالي نصف السكّان تحت معدّل الفقر، ويعدّ القطاع الزراعي أحد أهم قطاعات الإنتاج في اليمن، إذ يشكّل مصدر دخل لأكثر من 70% من السكّان، ويساهم في إجمالي الناتج المحلّي بنسبة تتراوح ما بين 10% و15%، ويستحوذ القطاع النفطي على أعلى نسبة من قيمة الصادرات الإنتاجيّة اليمنيّة، ويتربّع على عرش إجمالي الناتج المحلّي في اليمن بنسبة تتراوح ما بين 30% إلى 40%، وتعدّ محافظات شبوة ومأرب وحضرموت أهم المحافظات اليمنيّة من ناحية الاستغلال النفطي، وتلعب أيضًا قطاعات الأسماك والصناعة دورًا هامًّا في الاقتصاد اليمني. [٢]


أهم معالم مدينة صنعاء القديمة

فيما يأتي أهم معالم مدينة صنعاء القديمة: [٣]

  • الجامع الكبير: يعدّ الجامع الكبير في صنعاء أحد أقدم المساجد التي بنيت في الإسلام، وقد بني في عهد النبي صلّى الله عليه وسلّم، وبني في السنة السادسة للهجرة حسبما ورد المصادر التاريخيّة، وبني المسجد بين الصخرة الململمة وقصر غمدان، وكان في بدايته بسيطًا، وشهد المسجد عدّة تجديدات خلال العهود الإسلاميّة المتعاقبة عليه.
  • قصر غمدان: تضاربت روايات المخبرين حول تاريخ نشأة قصر غمدان، فإحدى الروايات نسبته إلى يعرب بن قحطان وأنّه أوّل من أسّسهُ، وأكمله من بعده وائل بن حمير بن سبأ بن يعرب، وفي رواية أخرى فقد نُسب إلى سام بن نوح، وقد تلقّى القصر الكثير من التهميش على عدّة مراحل وعصور ولأسباب مختلفة، آخرها كان في عهد عثمان بن عفّان.
  • غرقة القليس: وهي كنيسة بناها إبرهة بن الصباح الحبشي، عندما سيطر الأحباش على صنعاء، وكانت الغاية منها أن يجبر العرب على عبادتها بدلًا من التوجّه نحو الكعبة المشرّفة.


المراجع

  1. "صنعاء"، aljazeera، 2019-8-27. بتصرّف.
  2. "معلومات عن الجمهورية اليمنية"، almoheet، 2019-8-27. بتصرّف.
  3. "مدينة صنعاء القديمة"، yemen-nic.info، 2019-8-27. بتصرّف.