أين تقع قارة انتاركتيكا

قارة أنتاركتيكا

في عام 1821 اكتُشف وجود قارة متجمدة في الجزء الجنوبي من الكرة الأرضية وكان الكابتن جون ديفيس أول من وطئت قدمه على هذه القارة، وفي عام 1911 ذهبت فرقة استكشافية بقيادة روال أموندسن وفي نفس العام وصلت بعثة أخرى بقيادة روبرت سكوت ولكن المؤسف في الأمر أن البعثتين لقوا حتفهم أثناء العودة، وتُعد هذه القارة الأكثرة برودة على وجه الأرض على الإطلاق، والسبب في ذلك يعود لكونها تقع على ارتفاع 3000 متر فوق مستوى سطح البحر والمتعارف عليه أنه كلما زاد الارتفاع قلت درجات الحرارة بالإضافة لذلك فالقارة القطبية الجنوبية بعيدة عن الشمس لذا يحدث فيها انخفاض كبير في درجات الحرارة لتصل إلى التجمد، والمميز في هذه القارة أن فصل الصيف يكون عادةً من شهر أكتوبر/تشرين الأول إلى فبراير/شباط أما فصل الشتاء فيكون باقي أيام السنة.

وبالنسبة للكائنات الحية على هذه القارة يوجد أكثر من 235 نوعًا من الحيوانات الموجودة في قارة أنتاركتيكا منها الفقاريات وبعض الحيوانات البحرية مثل البطريق والحيتان والدلافين أما بالنسبة للنباتات فيوجد حوالي 100 نوع من النباتات الطحلبية و400 نوع من الفطريات كما وقد عُثر على بعض أنواع البكتيريا التي تعيش في الظلام وتحت الجليد، والجدير بالذكر وجود بشر يعيشون في هذه القارة المتجمدة ويُقال لهم الـ "أسكيمو" ومعناها من يأكلون اللحم النيء، وهم يتغذون على الحيوانات مثل الدببة والفقمة والثعالب والرنة وبعض الطيور كالإوز والبط، بالإضافة لذلك فهم يستخدمون فرو الفقمة للتدفئة وجلود الرنة لصناعة عرباتهم.[١]


موقع قارة أنتاركتيكا

تقع قارة أنتاركتيكا في الجزء الجنوبي من الكرة الأرضية، وتتراوح إحداثياتها ما بين درجتي 14 شمالًا و0 شرقًا، يحيط بها العديد من المسطحات المائية مثل المحيط الأطلسي والمحيط الهادي والمحيط الهندي، تصل مساحة القارة إلى ما يُقارب الـ 14 مليون كيلو متر مربع، وتحتل المرتبة الخامسة بين القارات جميعها من حيث المساحة، يكسوها الجليد بنسبة 98 بالمئة ويصل سمك الجليد في بعض الأماكن من القارة إلى 4 كيلومترات، تُعد القارة مصدرًا مهمًا للموارد المائية وأُقيم فيها مشروع ابيكا لحمايتها من التلوث ومن خطر قد يُشكل على البيئة المائية.[٢]


معلومات عامة عن قارة أنتاركتيكا

يوجد العديد من المعلومات التي قد لا تعرفها عن هذه القارة المتجمدة، نذكر منها:[٣]

  • أول من تحدث عن وجود القارة القطبية المتجمدة كان القبطان والجغرافي العثماني الريس بيري وذلك عام 1528 ميلاديًا.
  • في العام 1959 وقعت 12 دولة كبرى معاهدة أُطلق عليها اسم "معاهدة منطقة القطب الجنوبي" والتي تنص على أن قارة أنتاركتيكا عبارة عن منطقة أبحاث فقط ولا يحق لأي دول المطالبة بحصة لها ولا يُسمح بإنشاء قواعد عسكرية فيها بالإضافة إلى أنها تمنع أي محاولات استخراج للمعادن منها، وصل عدد الدول الموقعة لغاية الآن 49 دولة ولكن 28 دولة فقط لها الحق باتخاذ القرار فيما يخص القارة.
  • اكتشف العلماء بعد بحوث كثيرة وحفر على أعماق كبيرة أن شواطئ القارة القطبية الجنوبية كانت تحتوي على شجر النخيل وحبوب اللقاح وبقايا مخلوقات، وهذا يدل على أن القارة قبل 53 مليون سنة كانت درجة الحرارة في فصل الشتاء تبلغ 10 درجات مئوية و20 درجة مئوية في فصل الصيف.
  • في العام 1983 تحديدًا في تاريخ 21 يوليو/تموز سُجلت أكثر درجة حرارة انخفاضًا على كوكب الأرض، وقد وصلت إلى 89.2 درجة مئوية تحت الصفر والتي رُصدت من قبل محطة نوستوك الموجودة في تلك القارة.
  • يغطي الجليد نسبة 98 بالمئة وعلى الرغم من ذلك فالنسبة المتبقية هي المكان الأكثر جفافًا على كوكب الأرض وهي عبارة عن أودية تصل معدلات الرطوبة فيها إلى صفر وذلك بسبب الجبال العالية والرياح القوية، وبيئة هذه المنطقة قريبة جدًا من بيئة كوكب المريخ.
  • من الأمور الغريبة التي وجدت مدفونة تحت أطنان من الجليد هي بحيرة تُسمى "فوستوك" والتي تُعد واحدة من 200 ظاهرة مدفونة تحت الجليد.
  • تحتوي قارة أنتاركتيكا على ما يُقارب الـ 70 بالمئة من المياه العذبة الموجودة على سطح الأرض.
  • يوجد حوالي 80 محطة أبحاث منتشرة في القارة تديرها 30 دولة، يصل عدد الأشخاص فيها ممن يتبعون للمنشآت البحثية حوالي 4000 في الصيف و1000 في الشتاء، وتُعد محطة مالك موردو أكبر محطة أبحاث موجودة والتي تديرها الولايات المتحدة منذ عام 1962.
  • يوجد في قارة أنتاركتيكا أطول سلاسل جبلية في العالم والتي تفصل بين شرق القارة وغربها ويصل طولها إلى 3500 كيلو متر وعرضها ما بين 100 و300 كيلو متر.


حقائق غريبة عن قارة أنتاركتيكا

من الحقائق التي تُدهشنا عند البحث عن هذه القارة الغامضة نجد بعض المعلومات المثيرة، منها:[٤]

  • وجود شلالات دموية فيها وذلك من تفاعل الأكسجين مع المياه ذات الملوحة العالية ينتج اللون الأحمر الدامي.
  • تُعد القارة القطبية الجنوبية أفضل مكان لسقوط النيازك فمنذ العام 1976 ولغاية الآن جُمع ما مقداره 20,000 عينة من النيازك متنوعة الأحجام.
  • عُثر على أقدم أحفورة على شكل دودة تعود إلى ملايين السنين وصُنفت كأقدم أحفورة في العالم.
  • أول ولادة حدثت على القارة المتجمدة هي ولادة إيميليو ماركوس بالما والذي كان والده يعمل في المجال العلمي وذلك عام 1978 ميلاديًا الأمر الذي جعل اسم إيميليو يدخل موسوعة غينيس للأرقام القياسية كأول مولود على سطح القارة.
  • اكتشف في قارة أنتاركتيكا جبال جليدية على شكل مستطيل له زوايا حادة وسطح مستوٍ تبلغ مساحة سطح أحدها حوالي 45,800 كيلو متر مربع وبوزن يصل لتريليون طن.


المراجع

  1. "القارة القطبية الجنوبية"، almrsal، اطّلع عليه بتاريخ 2019-9-13. بتصرّف.
  2. "قارة أنتاركتيكا : قارة الدب الكبير وجزر يغطيها الجليد"، ts3a، اطّلع عليه بتاريخ 2019-9-13. بتصرّف.
  3. "10 معلومات عن أنتاركتيكا قد تهمك!!"، sasapost، اطّلع عليه بتاريخ 2019-9-13. بتصرّف.
  4. "حقائق غريبة قد لا تعلمها عن القارة القطبية الجنوبية"، aljazeera، اطّلع عليه بتاريخ 2019-9-13. بتصرّف.