أين تقع الليث

بواسطة: - آخر تحديث: ١١:٣٢ ، ١٨ أغسطس ٢٠١٩

المملكة العربية السعودية

يُحدد موقع المملكة العربية السعودية في أقصى جنوب غرب قارة آسيا، إذ يحدها البحر الأحمر غربًا، والخليج العربي والإمارات العربية المتحدة وقطر شرقًا، والكويت والأردن والعراق شمالًا، واليمن وسلطنة عمان جنوبًا، وتبلغ مساحة السعودية أربعة أخماس شبه جزيرة العرب، وتقدر مساحتها بحوالي 2.149.790 كيلو متر مربع، وأما عدد السكان فيصل لحوالي 27,019,731 مليون نسمة خلال عام 2006، وتشتهر المملكة العربية السعودية بوجود الأماكن المقدسة فيها؛ كالمسجد الحرام الذي يقع في مكة المكرمة، والمسجد النبوي الذي يقع في المدينة المنورة، ويأتي إليها ملايين المسلمين لأداء شعائر الحج والعمرة سنويًّا، إضافةً للعديد من المزارات الإسلامية الأخرى، ومما تشتهر به السعودية كثرة الأحداث التاريخية التي مرَّت عليها، منذ عصور ما قبل الإسلام ومرورًا بعصر صدر الإسلام، وتحتفل السعودية بيومها الوطني في 23 أيلول من كل عام، وذلك من أجل تخليد ذكرى تأسيس المملكة على يدي الملك عبد العزيز بن عبد الرحمن آل سعود رحمه الله تعالى عام 1932م، وفي هذا المقال بيان موقع محافظة الليث إحدى محافظات مدن السعودية.[١]


موقع محافظة الليث

تعدّ محافظة الليث إحدى المحافظات التي تقع في مكة المكرمة، وتحديدًا على ساحل غرب المملكة، وتطل على البحر الأحمر من الجهة الغربية، وسميت بهذا الاسم نسبة لوادي الليث، ويسكنها عدد من القبائل الكبيرة، مثل قبيلة الأشراف، وقبيلة كنانة، وقبيلة بني الحارث، وقبيلة ثقيف، وقبيلة بني مالك، وقبيلة هذيل، وقبيلة الشيخي، وغيرها من القبائل التي اشتُهرت في المملكة العربية السعودية، وتعدّ محافظة الليث أكبر محافظات مكة المكرمة، وتمتد إلى شرق الحجاز، وأما جنوبًا فإنها تمتد إلى محافظة القنفذة، وهي تبعد عنها حوالي 160 كيلو متر، ويمر خلالها الطريق الساحلي الدولي بين جدة وجيزان؛ إذ إنها تبعد عن جدة حوالي 190 كيلو متر، وتبعد عن أضم 160 كيلو متر جهة الغرب، وتبلغ مساحتها حوالي 25.000 كيلو متر مربع، وأما تعدادها السكاني فإنه يصل إلى 72.000 نسمة، وتجدر الإشارة إلى أن محافظة الليث كانت عبارة عن ميناء تجاري يأتي إليه الحجاج من مختلف بقاع الأرض، إضافةً إلى أنها كانت تستقبل تلك القوافل البحرية التي تأتي من أفريقيا واليمن، وتسرب إليها الزحف العمراني، الأمر الذي أدى إلى تحولها لمدينة عمرانية فيها مباني عملاقة.[٢]


أسباب نفوذ السعودية

فيما يأتي أسباب نفوذ المملكة العربية السعودية:[٣]

  • حجمها الكبير: إذ تتجاوز مساحتها ضعف مساحة ألمانيا وفرنسا مجتمعتين.
  • أهميتها الدينية: إذ إنها تشتمل على أهم المقدسات الإسلامية.
  • موقعها: فهو موقع ينتج النفط، إذ إنها تمتلك ربع الاحتياطي العالمي للنفط الخام، وبسبب أهميتها كمصدر للنفط صار الاعتماد المتبادل بين الغرب وبينها ضرورة لا غنى عنها، وقد أدى ذلك إلى نشأة علاقات عسكرية وسياسية قوية بينهما.


المراجع

  1. "معلومات عن المملكة العربية السعودية"، 4arb، 4-6-2015، اطّلع عليه بتاريخ 7-8-2019. بتصرّف.
  2. مصطفى (30-10-2016)، "سبب تسمية محافظة الليث بهذا الأسم"، almrsal، اطّلع عليه بتاريخ 7-8-2019. بتصرّف.
  3. "حقائق عن المملكة العربية السعودية"، bbc، 14-3-2017، اطّلع عليه بتاريخ 7-8-2019. بتصرّف.