أنواع المهارات للأطفال

الطفل

الطفل في اللغة هو الصغير من كل شيء، تمتد مرحلة الطفولة من لحظة الولادة إلى حين البلوغ، ويمكن أن يكون واحدًا، ويمكن أن يكون عبارة عن مجموعة، ويطلق على الطفل كلمة ولد أو بنت في علم التربية حتى الوصول لسن البلوغ، أو تطلق كلمة طفل على المولود ما دام صغيرًا، وفي بعض الأحيان يطلق طفل على الشخص ما دام في حالة مستمرة من النمو العقلي والجسدي، وتختلف مراحل النمو عند الأطفال، فمنهم ما هو متقدم ومنهم ما هو متخلف، ويمكن القول أيضًا منهم ما هو نبيه ومنهم من هو خامل، ومن الأمور التي تدل على الاختلاف بينهم أيضًا هي السوي والشاذ والاجتماعي وغير الاجتماعي.

تبدأ أكبر التطورات على الأطفال تظهر خلال مرحلة الطفولة، ومع سير السنة الأولى يبدأ الطفل بالتطور في مختلف الأشياء، كما ويبدأ الطفل بعمليات الاستجابة للبيئة المحيطة به والبدء بالتأقلم معها، ويكون جُل اهتمامه في تلك الفترة محاولة تنظيم مجموعة الوظائف والقدرات الكامنة فيه للوصول لمرحلة الإنسان الصغير الكامل.

لا يستطيع الأب أو الأم معرفة وتحديد الأهداف لأطفالهم كالطول المطلوب منه الوصول إليه أو مقدار الوزن الواجب عليه البقاء عليه بالإضافة إلى القدرات التي يجب أن يتمتع بها، هذه أمور فردية تميز الأفراد عن بعضهم البعض، وفيما يخص هذه الأمور يتحتم على الآباء عدم الاهتمام بهذه الأمور حتى وإن كان طفلهما غير ممتلك للصفات المطلوبة، فالشعور المقلق الذي يتولد عن هذه الأمور يؤثر في بعض الأحيان على العواطف الخاصة بالطفل، ممّا يؤدي إلى جعله شخصًا حساسًا بإفراط، وما يتوجب على الآباء فعله هو الشعور بالراحة واللجوء لمنح أطفالهم العطف والاهتمام ليتمكن الطفل من تحقيق التطور المثالي.[١]


مهارات الأطفال

فيما يأتي عرض اثنتين من المهارات التي يجب أن يتمتع بها الأطفال خلال فترات النمو :

  • مهارة التركيز : من المعروف أن الأسرة التي كان أساسها الوالدان والتي تمنح مشاعر الحب والحنان لأطفالهم لها دور في الإسهام في إشباع الطفل بالمشاعر العاطفية، وهذا ما يؤدي لنقاء روح الطفل، وله دور في صفاء ذهنه وجعل أفكاره أفكارًا هادئة لا تشويش فيها مما يخلق مقدارًا من الزيادة في التركيز لديه، أما من ناحية أخرى فاستخدام الألعاب التي تعتمد على الفِكر لها دور في تنمية خلايا ووظائف العقل والذاكرة وتُنَشط عمليات التركيز، ومن جهة أخرى التنزه، فالتنزه والخروج مع الطفل للمتنزهات والمرافق العامة الخاصة بالترفيه يساهم في إكسابه مجموعة من المعارف والمعلومات القيمة، يعود ذلك لسبب اكتشافه لعناصر الطبيعة المكونة من المئات بل الآلاف من المهارات المساهمة في تنمية الجسم والعقل.[٢]
  • مهارة التواصل الاجتماعي : هي أحد أهم أكثر المهارات المطلوبة لدى الأطفال، فهي وسيلة ترجمة للحالات اليومية التي يمر فيها الطفل مع من حوله على اختلافه؛ الأبوين والأقران والعائلة وغيرهم، تكون البداية من تواصل الأم بجنينها خلال وجوده في رحمها وحتى عمر متأخر، ومن أهم الأمور الواردة في مهارة التواصل هي اللغة (الحوار)، وفي بعض الأحيان تظهر القليل من التصرفات المبنية على العنف لدى بعض الأطفال يكون ذلك نتيجة لقلة المهارات التواصلية لديه، وقصور في القدرة على التعبير عن نفسه جيدًا.[٣]


المراجع

  1. "طفل"، marefa، اطّلع عليه بتاريخ 15/5/2019. بتصرف.
  2. "تركيز الطفل طريق نحو الذكاء"، annabaa، اطّلع عليه بتاريخ 15/5/2019. بتصرف.
  3. "طرق تنمية مهارات التواصل عند الأطفال"، mmlakaty، اطّلع عليه بتاريخ 15/5/2019. بتصرف.

307 مشاهدة