أعراض تضخم الكبد والطحال

بواسطة: - آخر تحديث: ١٢:٢٢ ، ١١ يونيو ٢٠٢٠
أعراض تضخم الكبد والطحال

تضخّم الكبد والطّحال

يحدث تضخم الكبد والطحال، عندما يتضخم الكبد والطحال بما يتجاوز حجمهما الطبيعي، إذ إنّ الكبد هو عضو ثانوي كبير في الجهاز الهضمي، مسؤول عن عدد من الوظائف بما في ذلك إفراز الصفراء لتحليل الطعام، وتخزين الحديد والفيتامينات، وإنتاج بروتينات الدم، والقضاء على خلايا الدم الحمراء القديمة، وقد تتأيّض مجموعة من الأدوية في الكبد، ويقع الكبد في الربع العلوي الأيمن من البطن، ويدور حجم الدم في الجسم بالكامل من خلال الكبد تقريبًا ست مرات في الدقيقة، أمّا الطحال فهو جزء من الجهاز اللمفاوي، والذي يلعب دورًا في المناعة والحفاظ على خلايا الدم السليمة، وهو عضو مهم ويتأثر باضطرابات الدم والكبد والجهاز المناعي، ومن المعروف أنّ تضخّم الكبد والطّحال يسبب ألمًا في الجزء العلوي من البطن،[١] ويمكن أن يتسبب تضخم الكبد أيضًا في تضخم الطحال؛ لأن العضوين قريبين من بعضهما البعض، وعندما يزيد حجم الكبد، فإنه يضع ضغطًا إضافيًا على الطحال، فيؤثر هذا الضغط على تدفق الدم إلى الطحال، مما قد يؤدي إلى تضخمه وزيادة حجمه، كما أن الطحال مسؤول عن تصفية البكتيريا والفيروسات، وعندما تسبب البكتيريا والفيروسات المشاكل في الكبد، يمكن أن تؤثر هذا أيضًا على الطحال.[٢]


أعراض تضخّم الكبد والطّحال

قد يُبلّغ الأشخاص الذين يعانون من تضخم الطحال الكبدي عادةً عن عرض أو أكثر من الأعراض الآتية:[٣]

  • إعياء.
  • آلام في البطن في المنطقة العلوية اليمنى.
  • تكون المنطقة اليمنى من البطن رقيقة.
  • استفراغ و غثيان.
  • تورم البطن وانتفاخه.
  • الحمى.
  • حكة مستمرة.
  • اليرقان، ويشار إليه بعيون صفراء وجلد شاحب.
  • البول البني.


أسباب تضخّم الكبد والطّحال

قد يحدث تضخّم الكبد والطّحال نتيجة لمجموعة من الحالات الصّحية، ومنها:[٢]

  • عدوى؛ مثل التهاب الكبد ج أو الزهري أو تعفن الدم نتيجة لعدوى بكتيريّة.
  • مرض الكبد المزمن مع ارتفاع ضغط الدم.
  • فيروس نقص المناعة البشرية.
  • سرطان الغدد الليمفاوية.
  • سرطان الدّم.
  • فقر الدم الخبيث.
  • ضخامة الاطراف.
  • فقر الدم المنجلي.
  • الذئبة الحمامية الجهازية.
  • الثلاسيميا.
  • التسمم الدرقي.
  • الحوادث الخارجيّة مثل حادث سيارة أثّر على الطحال والكبد.


علاج تضخّم الكبد والطّحال

يمكن أن تختلف علاجات تضخم الطحال الكبدي من شخص لآخر اعتمادًا على سبب الحالة، ونتيجة لذلك قد يقترح الأطبّاء مجموعة من العلاجات، مثل:[٣]

  • إجراء تغييرات في نمط الحياة، مثل؛ التوقف عن شرب الكحوليات، أو على الأقل تقليل شرب الكحول قدر الإمكان؛ بالإضافة لممارسة الرياضة بقدر المُستطاع؛ والتمتع بنظام غذائي صحي.
  • الراحة والترطيب والأدوية، إذ يمكن علاج بعض الالتهابات الأقل حدة التي تؤدي إلى تضخم الطحال الكبدي ببساطة عن طريق الأدوية المناسبة والراحة مع التأكيد على شرب الكثير من السوائل.
  • علاجات السرطان، عندما يكون السبب الأساسي هو السرطان، فقد تشمل العلاجات المُناسبة العلاج الكيميائي والعلاج الإشعاعي والجراحة لإزالة الورم.
  • زراعة الكبد بالنقل، وهذه الطّريقة العلاجيّة تكون كآخر حل إذا كانت الحالة شديدة؛ مثل أن يكون المُصاب في المراحل النهائية من تليف الكبد.


المراجع

  1. "Enlarged Liver and Spleen", healthgrades, Retrieved 31-3-2020. Edited.
  2. ^ أ ب "Hepatosplenomegaly: Everything you need to know", medicalnewstoday, Retrieved 31-3-2020. Edited.
  3. ^ أ ب "Hepatosplenomegaly: What You Need to Know", healthline, Retrieved 31-3-2020. Edited.