أسباب كره الناس لك

أسباب كره الناس لك
أسباب كره الناس لك

ما هي أسباب كره الآخرين لك؟

يعدّ الكره شعورًا سلبيًا يشعر به بعض الناس تجاه الآخرين لعدّة أسباب، فقد تشعر أن هنالك من يكرهك ويبطن لكَ البغض مما يُفقدكَ الشعور بالراحة ويجعلكَ تتساءل عن أسباب ذلك، وسنعرض لك فيما يأتي بعض الأسباب التي قد تدفع شخصًا ما لكرهك:[١]

  • امتلاكك للنجاح الذي لا يمتلكه الآخرون: إن أحد الأسباب المُحتملة لكره الآخرين لك هي كونكَ أكثر نجاحًا منهم، وعدم قدرتهم على أن يكونوا مثلك أو يصلوا لنجاحك، فالأشخاص غير الطموحين سيكرهون أي شخص أفضل منهم، في حين أن أصحاب الطموح سيحاولون أن يصبحوا أفضل.
  • حصولك على الاهتمام الذي يطمحون له: قد يكرهك الآخرون لأنهم يعتقدون أنكَ سببتَ لهم الأذى بطريقة مباشرة أو غير مباشرة من خلال حصولكَ على الاهتمام الذي يبحثون عنه، فمن يحظى بالاهتمام يكرهه بعض الناس.
  • عدم امتلاكهم ما تملك: فبعض الأشخاص سيكرهونكَ عندما يظنون أنكَ تعيش حياة رائعة، ويحدث هذا في العادة عندما يقارن الشخص نفسه بالآخرين ويكتشف أنه في وضع صعب أو أنه غير راضٍ عن حياته.
  • الشعور بالعجز: إن الأشخاص الذين يتصفون بضعف الإرادة وعجزهم حيال بعض الأمور في حياتهم، يكرهونكَ إذا كنتَ متفوقًا لأنهم يفتقرون للعزيمة والإرادة ليصبحوا مثلك.
  • عدم الشعور بالأمان: في حال شعر شخص ما في أنكَ تُمثل تهديدًا له كأن تُفقده وظيفته أو مركزه، فذلك سيكون سببًا لكرهك، فانعدام الشعور بالأمان تجاه شخص ما يولّد شعورًا بالكره تجاهه.
  • اعتقاد الكارهين لك أنكَ لا تستحق ما تملك: هذا السبب يعود إلى الشعور بالغيرة بشكل أساسي، فعندما يكتشف شخص ما أن لديكَ أشياءً كثيرة ليست لديه، قد يفترض أنكَ لا تستحقها وأنه أولى بالحصول عليها منك، ويكون ذلك سببًا لتولّد الكره داخله تجاهك.
  • الغيرة: تعدّ الغيرة أحد أكثر أسباب الكراهية بين الناس، فالشخص الذي يشعر بالغيرة منك يمكن أن يكرهك إذا خرجت عواطفه عن نطاق السيطرة.


علامات تدل على كره شخص لك؟

من الجيد أن تحرص على جعل علاقاتك الاجتماعية صحية، وذلك يعني الحفاظ على الأشخاص الإيجابيين الذي يكنّون لكَ مشاعر المودة والمحبة، مما يعني أنه يتحتم عليكَ معرفة الأشخاص الذين يكرهونك، لكن كيف؟، إليك مجموعة من العلامات التي تمكنكَ من معرفة ذلك:[٢]

  • لغة الجسد، فعندما يكون الشخص منفتحًا أمامك فهذا يعني أنه يرحّب بك في حياته، أما عندما يتصرف بشكل دفاعي فهو لا يريد قضاء الوقت معك ولا يشعر بالاهتمام بك، أو أنه يكرهك.
  • تجنّب شخص ما الاتصال البصري معك يعني أنه يكرهك، أو أنه لا يرغب في لفت انتباهك، ولكن تحقق من ذلك لأن بعض الأشخاص خجولين وانطوائيين ولا يحسنون التعبير عن مشاعرهم ويخجلون من التواصل البصري مع الآخرين.
  • الاتصال البصري الحاد بالعين بينكَ وبينه، فقد يحاول ذلك الشخص إيصال رسالة لك تعود إلى موقف سابق حصل بينكما أو جدال خضتماه مما يجعله يتصرف على ذلك النحو معك، فالتواصل البصري الحادّ يدلّ على أن هذا الشخص يأخذ موقفًا دفاعيًا.
  • التظاهر بالودية في التعامل معك على الرغم من أنه لا يرغب بالتحدث إليك، وحرصه على إبقاء العلاقة سطحية معك، وقضاء وقت قصير بجوارك.
  • الإجابة باقتضاب على كل أسئلتك دون التعمق في الحديث أو البقاء لوقت أطول للاستماع إليك.


كيف تكتسب محبة الآخرين؟

يحبّ الإنسان بطبيعته أن يشعر بحب الآخرين له واهتمامهم به، فعندما ترغب بذلك تحاول تكوين أواصر اتصال اجتماعية مع الآخرين في بيئتك، ولا شك أن ذلك سيعود بالعديد من الفوائد الإيجابية عليك على كافة الأصعدة، وإليك فيما يلي مجموعة من الطرق والوسائل التي ستمكنكَ من كسب محبّة الآخرين:[٣]

  • اطرح الأسئلة، فالناس يحبون مَن يحاول معرفة تفاصيل ومعلومات عنهم وعن حياتهم، ويحبون الإنسان المفيد والذي يقدم إجابات على تساؤلاتهم.
  • تحدث أكثر لا أقل، فهذا سيجعل الآخرين يعرفون ما تفكر به دون أن يضطروا للتخمين، حاول تطوير تلك المهارة لديك.
  • امنح وقتك للآخرين بالمجان دون مقابل، وكُن مستعدًا لتقديم المساعدة لمن يحتاجها من حولك، لكن يجب أن يكون ذلك مصحوبًا بالصدق.
  • استمع للآخرين بشكل أفضل فهذا يولد الشعور بالراحة تجاهك، كما أن المستمع الجيد لديه الفضول لتعلم أشياء جديدة دائمًا ما يجعلك محبوبًا أكثر.
  • قدم الاهتمام الحقيقي والصادق لمن حولك خاصة في عصر التواصل الاجتماعي الافتراضي، فهذا ينمّ عن صفة الإيثار فيك والتي تُظهر إنسانيتك ومبادرتك تجاه الآخرين.
  • اعترف أنك لا تعرف كل شيء، فهذا شيء طبيعي وعادي ويدلّ على تواضعك وهي صفة محببة، وعليك أن تدرك أن الأشخاص الذين يدّعون معرفة كل شيء يتسمون بالغرور الذي ينفّر الآخرين منهم.


قد يُهِمُّكَ

بخلاف الضرر الذي يسببه الكره، فإن للحب فوائد كثيرة تعود على الشخص المحبوب من قِبل الآخرين، وإليك فيما يلي بعض هذه الفوائد:[٤]

  • السعادة: الحبّ يمنحك السعادة والرضا عن علاقتك مع الناس وعن الحياة بشكل عام.
  • الراحة: فعندما تكون شخصًا محبوبًا، وتعلم أنه يوجد من يُعينك ويساعدك ولا يخذلك عند وقوعك في مشكلة ما، وسيكون معك في الأوقات الصعبة، فهذا يجعلكَ تشعر بالراحة والأمان.
  • الحب الحقيقي يمنحك الثقة بالنفس: إن حقيقة كونك محبوبًا يمنحكَ الثقة بالنفس ويجعلك تشعر بالتقدير وبأنك إنسان مميز، وعندما يحبك شخص ما، فهذا يعني أنه يحترمك ويقدرك.
  • المحبة تجعل الوجه أكثر إشراقًا: المحبة بين الناس تعطي وجوههم نضارة وحيوية لأنها تخلّصهم من الاكتئاب والتوتر والقلق الذي يقود إلى الهموم وينعكس مباشرة على ملامح وجوههم.


المراجع

  1. "15 Reasons Why Some People Hate You", speeli, Retrieved 2020-11-11. Edited.
  2. "7 Signs Someone Secretly Hates You", psych2go, Retrieved 2020-11-10. Edited.
  3. "10 Simple Ways to Make People Like You More", time, Retrieved 2020-11-10. Edited.
  4. "6 BENEFITS OF TRUE LOVE", elcrema, Retrieved 2020-11-11. Edited.

497 مشاهدة