ماذا أفعل إذا شعرت بأن الجميع يكرهني؟

بواسطة: - آخر تحديث: ١٧:٣٦ ، ٣٠ يونيو ٢٠٢٠
ماذا أفعل إذا شعرت بأن الجميع يكرهني؟

الشعور بكره الناس لك

تتنوع المشاعر الإنسانية وتختلف حسب مدى ديمومتها؛ فهناك من المشاعر ما يدوم للحظات أو ساعات قليلة وربما أيام ثم ما تلبث أن تزول لأنها مشاعر عابرة غير مستقرة ومنها الشعور بالغضب أو الاستفزاز أو القلق تجاه أمر ما أو شخص معين؛ أما المشاعر طويلة المدى مثل الكراهية فهي قد تدوم طويلًا وتصبح مستقرة في قلوب وعقول الكارهين؛ حتى تتحول مع الزمن إلى عَداء يؤدي إلى الكثير من العواقب الوخيمة.[١]

وكثيرا ما قد تُواجه مواقف أثناء يومكَ تدفعكَ للشعور بأن من حوله يكرهونه، بالرغم من أن هذا الشعور قد لا يكون صحيحًا، والأشخاص أصحاب هذه المشاعر يفضلون الانعزال عن الآخرين، لأنّه في اعتقادهم أنّ الآخرين يتحدثون عنهم بالسوء، وأحيانًا يصل الأمر إلى حد المبالغة؛ إذ يتصيدون الكلمات والأفعال التي تصدر من الآخرين، ويفسرونها على أنّها إثباتات على كره الناس لهم[٢].


كيف تتغلب على هذا الشعور؟

تتعدد الأسباب التي قد تدفعكَ للشعور بذلك؛ إذ إن كنت تشعر بأنّ الآخرين يكرهونكَ، فإنّكَ قد تكون مصابًا بالاكتئاب والقلق، أو تدني الشعور باحترام الذات، إلى جانب إصابتكَ باضطراب ثنائي القطب، أو أحد الأمراض العقلية الأخرى، وفي كثير من الحالات قد لا تكون قادرًا على مواصلة أعمالكَ مع تلك المشاعر السلبية من القلق وعدم الثقة بالنفس، ولكن يحتاج آخرون إلى النصيحة وربما الاستعانة بالعقاقير التي من شأنها مساعدتهم على التخلص من تلك المشاعر، وفي ما يأتي أبرز النصائح التي يُمكنك اتباعها:[٢] يوجد العديد من الاستراتيجيات التي يمكنُكَ اتباعها والتي تساعدك على الشعور بالتحسن، والتوقف عن التركيز على ما يعتقده الآخرون، تحكم في مشاعرك وتعامل مع المواقف عن طريق ما يأتي:[٢]

  • قيَِم الموقف من وجهة نظر الآخرين.
  • أعِد صياغة الموقف بطريقة إيجابية.
  • توقَّف عن التفكير فيما يعتقده الآخرين.
  • حاول أن تفعل ما ترغب بأن يفعله الآخرون لك.
  • عندما يسيء الآخرون إليك فتلك الإساءة تمثلهم ولا تمثلُكَ انت.
  • مارس الرياضة التي تحسن من نشاطك البدني ومزاجك العام.


كيف تتعامل مع الأشخاص الذين تكرههم؟

قد تسعى جاهدًا نحو العيش في عالم مثالي لا يكتنفه سوى المشاعر الطيبة البريئة، ومشاعر الحب والاحترام والألفة والمودة، وقد تطمح لذلك العالم الذي يخلو من الكراهية، ولكن هل هذا الأمر واقعي؟، لا، فعالمنا يخلو من المثالية فقد تواجه في حياتك الكثير من الخبيثين والكارهين والذين قد يسيئون التصرف معك، وأنت ستشعر بالكراهية تجاه أحدهم بلا شك، والأشخاص الأكثر ذكاءً هم القادرين على التكيف مع أنماط البشر كافة، هيا بنا نتعرف إلى طُرق التعامل مع أولئك الأشخاص قد آذوك يومًا، وتحولت مشاعرك نحوهم للكراهية:[٣]، [٤]

  • تقبَّل فكرة انّك لن تحب الجميع.
  • تدرب على المجاملات ومعاملة الناس بأدب واحترام وليس وفقًا لأهوائك.
  • حاول تصحيح توقعاتك.
  • ابدأ بالتركيز على نفسك.
  • توقَّف وخذ نفسًا عميقًا.
  • عبِّر عن احتياجاتكَ الخاصّة.
  • اترُك مسافةً بينك وبينهم.
  • اجعل للآراء المختلفة قيمة عندك.
  • ركز على الطرق الصحية للتواصل.
  • ابتعد عندما يكون ذلك ممكنًا.


سؤال وجواب

متى يتطلب الأمر زيارة الطبيب؟

يُمكنك زيارة الطبيب وأخذ المشورة في حال ازداد شعورك بكراهية الناس لك، وبات الأمرُ طاغيًا، وإذا استمر شعورك بكراهية الناس لك ولفترات طويلة، فلا بأس من زيارة أخصائيّ الرعاية الصحية، والحصول على العلاج، وإذا شعرتَ بأنّك تعاني من القلق والاكتئاب وبعض الاضطرابات، فمثل هذه الحالات تتطلب العديد من العلاجات والأدوية التي تُقدر وفقا للحالة، لذا لا تتردد بزيارة الطبيب فهو القادر على مساعدتكَ، وتقديم كل الخدمات الاستشارية، وقد يختلف العلاج وفقًا للعمر وشدة الحالة.[٢]


المراجع

  1. "Hatred", goodtherapy,2019-5-13، Retrieved 2020-6-30. Edited.
  2. ^ أ ب ت ث What to do if you feel people hate you (2019-7-10), "What to do if you feel people hate you"، medicalnewstoday, Retrieved 2020-6-29. Edited.
  3. David K. William, "How Smart People Deal With People They Don’t LikeDavid K. William"، lifehack, Retrieved 2020-6-29. Edited.
  4. Deep Patel (2017-10-2), "12 Ways Successful People Deal With People They Dislike"، forbes, Retrieved 2020-6-29. Edited.