أذكار المسلم قبل النوم

بواسطة: - آخر تحديث: ١٠:٠٣ ، ٢٩ نوفمبر ٢٠٢٠
أذكار المسلم قبل النوم

أذكار قبل النوم

قد تشعر أحيانًا أنّك تمر بتعب نفسي واكتئاب وعدم الشعور بالراحة عمومًا، وترى من ينصحك بالالتزام بالأذكار اليوميّة في الصّباح والمساء، وتجد من يُذكّرك بالأدعية التي تُبعد عنك القلق والأرق، بالتأكيد هذا صحيح، فالأذكار والأدعية تلعب دورًا كبيرًا في شعورك بالرّاحة، لِما لك فيها من اتصال روحي مع الله سبحانه وتعالى، عدا عن أنها تحميك من شرور الأنفس والأعين، وفي حال أردت الالتزام ببعض الأذكار قبل الخلود للنوم، فإنّك تبحث عن الأذكار التي يُمكنك ذكرها في هذا الوقت، أدرجنا إليك بعضًا منها:[١]

  • بِاسْمِكَ رَبِّـي وَضَعْـتُ جَنْـبي ، وَبِكَ أَرْفَعُـه، فَإِن أَمْسَـكْتَ نَفْسـي فارْحَـمْها ، وَإِنْ أَرْسَلْتَـها فاحْفَظْـها بِمـا تَحْفَـظُ بِه عِبـادَكَ الصّـالِحـين.
  • اللّهُـمَّ إِنَّـكَ خَلَـقْتَ نَفْسـي وَأَنْـتَ تَوَفّـاهـا لَكَ ممَـاتـها وَمَحْـياها ، إِنْ أَحْيَيْـتَها فاحْفَظْـها ، وَإِنْ أَمَتَّـها فَاغْفِـرْ لَـها . اللّهُـمَّ إِنَّـي أَسْـأَلُـكَ العـافِـيَة.
  • اللّهُـمَّ أَسْـلَمْتُ نَفْـسي إِلَـيْكَ، وَفَوَّضْـتُ أَمْـري إِلَـيْكَ، وَوَجَّـهْتُ وَجْـهي إِلَـيْكَ، وَأَلْـجَـاْتُ ظَهـري إِلَـيْكَ، رَغْبَـةً وَرَهْـبَةً إِلَـيْكَ، لا مَلْجَـأَ وَلا مَنْـجـا مِنْـكَ إِلاّ إِلَـيْكَ، آمَنْـتُ بِكِتـابِكَ الّـذي أَنْزَلْـتَ وَبِنَبِـيِّـكَ الّـذي أَرْسَلْـت.
  • اللّهُـمَّ قِنـي عَذابَـكَ يَـوْمَ تَبْـعَثُ عِبـادَك.
  • الـحَمْدُ للهِ الَّذي أَطْـعَمَنا وَسَقـانا، وَكَفـانا، وَآوانا، فَكَـمْ مِمَّـنْ لا كـافِيَ لَـهُ وَلا مُـؤْوي.
  • اللّهُـمَّ عالِـمَ الغَـيبِ وَالشّـهادةِ فاطِـرَ السّماواتِ وَالأرْضِ رَبَّ كُـلِّ شَـيءٍ وَمَليـكَه، أَشْهـدُ أَنْ لا إِلـهَ إِلاّ أَنْت، أَعـوذُ بِكَ مِن شَـرِّ نَفْسـي، وَمِن شَـرِّ الشَّيْـطانِ وَشِـرْكِه، وَأَنْ أَقْتَـرِفَ عَلـى نَفْسـي سوءاً أَوْ أَجُـرَّهُ إِلـى مُسْـلِم .
  • سُبْحَانَ اللَّهِ والْحَمْدُ لِلَّهِ واللَّهُ أَكْبَرُ.


أدعية للقلق والأرق

لا شكّأن تشعر أحيانًا وكأنّه لم يعُد للنوم مكانًا في جسدك، تذهب للنوم وتبدأ بالقلق والتفكير إلى أن تصل لمرحلة الأرق، وقد تستمر هذه الحالة لعدّة أيام، لهذا السبب، وضعنا لك مجموعة من الأدعية التي حثّنا الرسول صلّ الله عليه وسلّم، لتساعدك في زوال الهم والأرق وغيره، إليك التالي:[٢]

  • اللهم إني عبدك وابن عبدك وابن أمتك، ناصيتي بيدك، ماض في حكمك، عدل في قضاؤك، أسألك بكل اسم هو لك سميت به نفسك، أو أنزلته في كتابك أو علمته أحدا من خلقك، أو استأثرت به في علم الغيب عندك، أن تجعل القرآن ربيع قلبي، ونور صدري، وجلاء حزني، وذهاب غمي، إلا أذهب الله همه وحزنه وأبدله مكانه فرجا، قال فقيل يا رسول الله: ألا نتعلمها؟ فقال بلى ينبغي لمن سمعها أن يتعلمها.
  • اللهم إني أعوذ بك من الهم والحزن، وأعوذ بك من العجز والكسل، وأعوذ بك من الجبن والبخل، وأعوذ بك من غلبة الدين وقهر الرجال، قال: فقلت ذلك، فأذهب الله تعالى همي وغمي وقضى ديني.
  • لا إله إلا أنت سبحانك إني كنت من الظالمين.


قد يُهِمَُكَ: دعاء الاستيقاظ من النوم

يُستحب أن تدعي بعض الأدعية بعد الاستيقاظ من النوم حمدًا لله تعالى على بداية يوم جديد بصحة جيدة، إليك بعض الأدعية والأذكار التي كان النبي عليه السلام يقرأها حينما يستيقظ وقبل أن يقوم من فراشه:[٣]

  • لا إله إلا الله وحده له الملك وله الحمد وهو على كل شيء قدير، سبحان الله والحمد لله ولا إله إلا الله والله أكبر ولا حول ولا وقوة إلا بالله، الحمد لله الذي أحياني بعدما أماتني وإليه النشور.
  • وكان عليه الصلاة والسلام يقرأ قراءة آخر سورة آل عمران، ابتداءًا من قوله تعالى {إِنَّ فِي خَلْقِ السَّمَاوَاتِ وَالْأَرْضِ وَاخْتِلَافِ اللَّيْلِ وَالنَّهَارِ لَآيَاتٍ لِّأُولِي الْأَلْبَابِ}[٤] وحتّى آخر السورة.
  • كما أن الرسول عليه الصلاة والسلام حث على قول هذا الدعاء بعد الاستيقاظ، [الحمدُ للهِ الذي عافانِى في جَسَدِي ، ورَدَّ عَلَيَّ رُوحِي ، وأَذِنَ لي بذِكْرِه][٥][٦].


المراجع

  1. "أذكار النوم والأحلام"، إسلام بوك، اطّلع عليه بتاريخ 2020-11-24. بتصرّف.
  2. "أدعية وأذكار لإذهاب الأرق والهموم والكروب"، إسلام ويب، اطّلع عليه بتاريخ 2020-11-24. بتصرّف.
  3. "متى تُقال أذكار الاستيقاظ من النوم؟"، ابن باز، اطّلع عليه بتاريخ 2020-11-24. بتصرّف.
  4. سورة آل عمران، آية:190
  5. رواه الألباني ، في الكلم الطيب، عن أبو هريرة، الصفحة أو الرقم:34، إسناده جيد .
  6. "وقت أذكار الصباح والمساء والنوم والاستيقاظ منه"، إسلام ويب، اطّلع عليه بتاريخ 2020-11-24. بتصرّف.