أثر الإنترنت على المجتمع

بواسطة: - آخر تحديث: ٠٧:٤٥ ، ٢٨ نوفمبر ٢٠١٩
أثر الإنترنت على المجتمع

الإنترنت

يعد الإنترنت شبكة إتصال عالمية تستخدم لنقل البيانات عبر أنواع مختلفة من الوسائط المتصلة بتقنيات الإرشاد اللاسلكية والألياف البصرية، كما يُطلق عليها أيضًا اسم الشبكة العالمية للاتصال، وقد أحدثت شبكة الإنترنت ثورة في عالم الكمبيوتر والاتصالات كما لم يحدث من قبل، ومنذ التسعينيات من القرن الماضي، أثرت شبكة الإنترنت على الشبكات العالمية وفق المعايير العالمية، فالإنترنت يمنح المجتمعات منحًى مختلفًا عمّا عرفته البشريّة من سبل تواصلٍ فطريّة، إذ إن له قدرة بث عالمية، وآلية لنشر المعلومات، كما يعد وسيلة للتعاون والتفاعل بين الأفراد وأجهزة الكمبيوتر الخاصة بهم دون النظر إلى الموقع الجغرافي.[١]

إن شبكة الإنترنت اليوم هي بنية تحتية واسعة الانتشار للمعلومات، فهي النموذج الأولي لما يُسمى غالبًا بالبنية التحتية الوطنية للمعلومات، إلا أنَّ تاريخها معقد، ويشمل العديد من الجوانب التكنولوجية والتنظيمية في المجتمع، ولا يصل تأثيرها إلى المجالات التقنية لاتصالات الكمبيوتر فحسب، بل إلى المجتمع بأسره، إذ ازداد الاستخدام للأدوات الموجودة عبر الإنترنت لإنجاز التجارة الإلكترونية، والحصول على المعلومات، بالإضافة إلى إنجاز العمليات المجتمعية، والتي قربت البعيدَ، وأحدثَت ثوراتٍ في مجال العلم وبناء الذّات والعمران، كما سهلت من مجريات الحياة، وبالرغم من ذلك فإنه لا يخلو من الآثار السلبية، خاصة فيما يخصّ العلاقات الاجتماعيّة، كما أنه لا يستثني أيًّا من الفئات العمريّة.[٢][٣]

ومن أجل الحصول على اتصال بالإنترنت، يجب أن يتوفر لدى الشخص مزود خدمة الإنترنت ISP، فهذا المزود يلعب دور الوسيط بينك وبين الإنترنت، بالإضافة إلى ضرورة وجود بعض المزودات التي توفر خدمات عدة؛ كإمكانية الوصول إلى الإنترنت عريض النطاق عبر كيبل أو اتصال لاسلكي، كما يمكنك الاتصال بالإنترنت من خلال شبكة الواي فاي أو من خلال أبراج البيانات الخلوية، إلا أنه يجب أن تتصل بمزود خدمة الإنترنت لتزويد الأجهزة المتصلة بالوصول إلى الإنترنت، وبالإضافة إلى ميزات الإنترنت، فهو يوفر العديد من الخدمات المختلفة، ومن أهمها؛ المليارات من صفحات الويب التي يمكنك عرضها باستخدام مستعرض الإنترنت، والبريد الإلكتروني الذي يعد الطريقة الأكثر شيوعًا لإرسال واستقبال الرسائل عبر الإنترنت، بالإضافة إلى الوسائط الاجتماعية وهي مواقع الويب والتطبيقات التي تتيح للأشخاص مشاركة التعليقات والصور ومقاطع الفيديو الخاصة بهم، ناهيك عن الألعاب التي يوفرها، وهذه الألعاب التي تتيح للناس التفاعل مع بعضهم البعض عبر الإنترنت، كما يوفر تحديثات البرامج التي يمكنك من خلالها تنزيل تحديثات نظام التشغيل والتطبيقات.

كان معظم الأشخاص يتصلون بالإنترنت سابقًا باستخدام كمبيوتر منزلي ومودم طلب هاتفي، أما الآن فقد توافرت الأجهزة المحمولة، مثل الأجهزة اللوحية والهواتف الذكية، والتي تتيح للأشخاص الاتصال بالإنترنت في جميع الأوقات، والتي حولت بدورها الأجهزة الشائعة والأنظمة المنزلية إلى أجهزة ذكية يمكن مراقبتها والتحكم فيها عبر الإنترنت.[٤]


أثر الإنترنت على المجتمع

أثبتت بعض الدراسات أن نسبة كبيرة من سكان العالم يتأثّرون سلبًا باستخدام الإنترنت، وخاصة فئة المراهقين، والذين هم من أكثر الفئات العمرية استخدامًا للإنترنت، كما أن الشرق الأوسط من أكثر المناطق تأثرًا به بسبب الاستخدام الخاطئ له، ففي الواقع يختلف مدى التأثير من شخص إلى آخر، وهذا يعود إلى كيفيّة تطويع كل فرد لهذه التكنولوجيا، وإلى الاستخدامات الفعلية للأشخاص لشبكة الإنترنت، فقد يكون نافعًا أو ضارًا وفقًا لطريقة استخدامه، إذ يؤدي الاستخدام المفرط للإنترنت إلى التسبب بإدمانه، وقد انتشرت حالات من الإدمان لدى غالبيّة عظمى من أفراد المجتمعات، ممّا أدى إلى تفشّي بعض المظاهر السّلبيّة، والتأثير على الصحة عامةً،[٥][٦]ومن أبرز تلك المظاهر السلبية ما يأتي:

  • ضعف التّواصل بين أفراد الأسرة، بسبب البقاء لفترات طويلة على الإنترنت، فكان من آثار استخدام الإنترنت بطريقة مبالغ بها أنه غيّر المفاهيم الأخلاقية والمجتمعيّة، كما أنه أضرّ ببنية المجتمعات من خلال تفكّك قوامها الأسري.[٧]
  • التقصير في الواجبات والمهام اليوميّة، وإهمال الواجبات الاجتماعية والأسرية والوظيفية.[٧]
  • زرع بعض المكتسبات الأخلاقيّة السّيّئة، وهذا ما يُعدّ أشدّ خطرًا على النشأ، وقد ظهر ذلك من خلال مشاهدة الإفلام الإباحية التي تُعرض على الإنترنت والتي قد تقع بين أيدي الأطفال بكل سهولة.[٧]
  • وجود الكثير من المعلومات الخاطئة على الإنترنت، وذلك لأن أي شخص يستطيع النشر على هذه الشبكة.[٧]
  • إمكانية دخول الكثير من الأشخاص المتسللين إلى هذه الشبكة، والذين ينشؤون فيروسات تصل إلى جهاز الكمبيوتر الشخصي الخاص بك، والتي قد تدمر البيانات الخاصة بك، بالإضافة إلى إمكانية اختراق أجهزة الحاسوب لسرقة معلوماتك الشخصية.[٧]
  • بناء حواجز غير مرئيّةٍ بين أفراد المجتمع، مما يؤدي إلى تأثّر سلوك الفرد، سواءً داخل محيط أسرته، أو في محيطه من العمل.[٨]
  • يتعرّض الشّخص المدمن على الإنترنت إلى نوباتٍ من الاكتئاب والتوتّر، كما أنه قد يتأثّر جسديًّا، إذ يتناقص مجهوده البدني فتتصلّبُ مفاصِلُه، وقد يزداد وزنه، بالإضافةً إلى أن تعرّض العين باستمرار للأجهزة الإلكترونيّة من شأنه أن يسبّب لها الضّعفَ، وتشير الدراسات إلى انبعاث موجاتٍ من الأجهزة الإلكترونيّة تؤثّرفي الدّماغ أيضًا.[٨]
  • توفر مجموعة كبيرة من الألعاب على الإنترنت، مما يجعل الأطفال يتخلون عن الألعاب والأنشطة الخارجية ويفضلون البقاء في البيت أمام شاشة الكمبيوتر، الأمر الذي يقلل من النشاط البدني لديهم، ويسبب لهم مشاكل عديدة ضارة لصحتهم النفسية والجسدية.[٨]


أعراض إدمان الإنترنت

ساهمت الولايات المتّحدة الأميركية بافتتاح قسمٍ لغايات علاج إدمان الإنترنت، وذلك بسبب ارتفاع نسبة الأشخاص المصابين به، ولهذا الإدمان أعراض عدة منها:[٩]

  • الزيادة الشديدة وغير المعتادة في استخدام الإنترنت.
  • وجود الصعوبة في التقليل أو إيقاف استخدام الإنترنت.
  • التغير في سلوك الشخص؛ كالعدوان، أو القلق بسبب الجهود المبذولة لخفض استخدام الإنترنت.
  • المزاج غير المستقر والمضطرب للشخص عندما لا يستخدم الإنترنت، إذ يعده وسيلة للتغلب على التوتر.
  • استخدام الإنترنت وإهمال واجبات العمل الأخرى أو العمل الأكاديمي.
  • حدوث اضطرابات صحية للشخص عندما لا يكون متصلاً بالإنترنت.
  • تفكك العلاقات الشخصية والاجتماعية للفرد، وانزعاج الأشخاص المحيطين به من بقائه المطول أمام الإنترنت.


الآثار الإيجابيّة لاستخدام الإنترنت

بالرغم من أن للإنترنت سيئات عدة، كما أن لاستخدامه أيضًا ميزات متنوعة ومفيدة لحياة الإنسان، ومن أبرز هذه المميزات:[٧]

  • إمكانية إيجاد جميع المعلومات والمواضيع التي تحتاجها من خلاله.
  • إمكانية إجراء البحوث من منزلك دون الحاجة إلى الذهاب إلى المكتبات.
  • إمكانية الاستفادة من المواقع التي تستطيع من خلالها التواصل وإجراء مكالمات الفيديو مع أي شخص تريد التواصل معه في أي بقعة من بقاع العالم.
  • للأشخاص المهتمين في تكوين صداقات وعلاقات اجتماعية، فهي أفضل وسيلة تفي بالغرض.
  • الاتصال والتواصل ومناقشة الأفكار حول أي موضوع، والحصول على مجموعة واسعة من الآراء، كما يمكن للأشخاص العثور على أشخاص آخرين لديهم نفس الاهتمامات وبناء الصداقات معهم.
  • معرفة آخر الأخبار من جميع دول العالم، فهي متاحة بصورة فورية وواضحة على شبكة الإنترنت، وبالتالي فإنه بإمكانك التعليق على هذا الخبر، وتوضيح وجهة نظرك حوله.


المراجع

  1. "Definition - What does Internet mean?", techopedia, Retrieved 2019-10-25. Edited.
  2. Vinton G. Cerf (2016-10-12), "Internet and Society - Looking Toward the Future"، huffpost, Retrieved 2019-10-25. Edited.
  3. " Brief History of the Internet", internet society, Retrieved 2019-10-25. Edited.
  4. "Internet", tech terms, Retrieved 2019-10-25. Edited.
  5. "Essay on uses of Internet – advantages and disadvantages", guide to exam,2019-1-6، Retrieved 2019-10-25. Edited.
  6. Arun Sharma, "The Negative Effects of Internet Addiction in Children"، parentcircle, Retrieved 2019-10-25. Edited.
  7. ^ أ ب ت ث ج ح "10 ADVANTAGES AND 10 DISADVANTAGES OF USING THE INTERNET", test english info, Retrieved 2019-10-25. Edited.
  8. ^ أ ب ت "The Advantages and Disadvantages of The Internet Essay", ukessays, Retrieved 2019-10-25. Edited.
  9. Tasha Rube (2019-3-29), "How to Stop Internet Addiction"، wikihow, Retrieved 2019-10-25. Edited.