من انواع الزهور

بواسطة: - آخر تحديث: ١١:٠٠ ، ٥ مارس ٢٠١٩
من انواع الزهور

من أنواع الزهور

يوجد كثير من أنواع الزهور والورود حول العالم، ولا يُمكن أن يخلو بيت من البيوت من الأزهار ورائحتها العَطِرة، لأنّ وجودها باعث على الرّاحة والفرح والسرّور والراحة النفسية والجسدية، فبالإضافة إلى مَنظرها الجمالي، فإنّ رائحتها تجعلها مُحببةً من قِبَل الجميع، وقُد استُخدِمَت الأزهار قديمًا لمعالجة بعض الأمراض التي تُصيب النفس والجَسَد، والزهور هي الطبيعة الصامتة والنابضة بكل ألوان الحياة والحبّ، والتفاؤل.


أنواع الزهور

  • زهرة التوليب: هي نوع من الزهور التي تنتمي إلى الفصيلة الزّنبقية، وموطنها الأصلي آسيا وأوروبا والمغرب العربي.
  • زهرة القلب النازف: وهي من أجمل الزهور في العالم، ويكون شكلها كالقلب وتَتَساقط منه نقاط حمراء، ومنها ثلاثة ألوان: الأحمر، والأبيض، والورّدي.
  • زهرة الجِثّة: وهي زهرة نادرة تعيش في الغابات الاستوائية، ويصل وزنها إلى حوالي 11 كيلو، وطولها يصل إلى المتر، وتُزهِر مرةً واحدةً في العام، وسُمّيت بذلك لأنّها تُخرِج رائحةً قويةً ونَتِنةً، تُشّبه رائحة اللحم الفاسد.
  • زهرة عباد الشَمس: وهي زهرة ذات أزهار صفراء اللون، قد يصل ارتفاعها إلى أكثر من متر، وتتحرك هذه الزهرة بحسب اتّجاه أشعة الشمس، وتنمو على حوافّ الغابات وفي التربة الرّطبة.
  • زهرة الأوركيد: وهي زهرة داخلية، أيّ تُزرع داخل المنازل لأنّها لا تحتاج إلى كثير من أشعة الشمس، ويوجد منها الأصفر والزهري والبنفسجي، ويَكثر تواجدها في الفلبين والهند.
  • زهرة شقائق النّعمان: وهي زهرة جميلة تتميز باللون الأحمر الجذاب، وتنمو خلال فصل الربيع.
  • زهرة النحل الطنّان: وتَتبع فصيلة الأوركيد، وسُميت بذلك لأنّها تُشبه في شكلها النحل الطنّان، وتتواجد في أوروبا وإفريقيا، وهي من الزهور النادرة لأنّ عملية تكاثرها مُعقدّة وصعبة.
  • زهرة الببّغاء: وهي من الأزهار الجميلة والنادرة، وموطنها الأصلي هو تايلند، وتُشبه إلى حَدّ كبير شكل الببغاء.


فوائد الزهور لجسم الإنسان

  • تساعد في إنقاص الوزن: لأنّ بتلات الزهور تحتوي على مُركبات كيميائية، تُساعد في تحسين عملية التمثيل الغذائي داخل الجسم، فتزيل السموم والمواد التي لا يحتاجها الجسم، وبالتالي تَخَلّصه من الوزن الزائد، ويُمكن إنقاص الوزن عن طريق غلي بتلات الأزهار بالماء، إلى أن يتغير لون الماء ويصبح ورديًّا، ثم إضافة القرّفة والعسل وتناول المزيج صباحًا على الرّيق.
  • تُخفّف التوتر والاكتئاب: فبتلات الأزهار يُمكنها التخفيف من آثار التعب والاكتئاب والإرهاق اليومي من خلال اسّتنشاق رائحتها، فتعمل على تهدئة الجسم وتُخفف من أعراض التوتر والاكتئاب، ويُمكنها التخفيف من أعراض القلق والتوتر عن طريق وَضع بتلات الزهور في الماء الساخن المُعَدّ للاستحمام فتُطّلِق الزهور رائحتها العَطِرَة، مما يُساعد الجسم على الراحة والاسترخاء.
  • علاج ألم ونزيف البواسير: فبتلات الأزهار غنيّة بالماء والألياف الطبيعية، وتحتوي على مُرّكبات طاردَة للسموم، وفعّالة جدًا ضد نزيف البواسير وتعمل على التخفيف من الآمها، ولعلاج آلام البواسير نطحن بتلات الزهور الجافة، ونُضيف الماء إليها، حتى نحصل على مزيج مُتَماسك، ونشرب الخليط صباحًا لمُدّة ثلاثة أيام مُتتالية.
  • الزهور تعمل كَمُنشّط للطاقة الجنسية: فرائحة الورود والزهور تنشّط الطاقة الجنسية للشخص، وبتلات الزهور فعّالة جدًّا في جَعل الجسم يشعر بالنشاط والحيوية، وإنّ تناولها يوميًّا يزيد من نشاط الجسم وحيويته، ومن طاقته الجنسية أيضًا.