مفهوم الحضارة

بواسطة: - آخر تحديث: ٠٧:٣٦ ، ٧ يناير ٢٠١٩
مفهوم الحضارة

الحضارة

يقصد بالحضارة مجموعة المظاهر والتقدّم العلميّ والفنيّ والأدبيّ والاجتماعيّ، داخل المجتمع، التي تدل على التطور الإنساني، والحضارة نظام اجتماعي، يحثّ على الفرد زيادة في الإنتاجيّة الثقافيّة، وتنقسم الحضارة إلى أربع عناصر، منها الموارد الاقتصاديّة، والنظم السياسيّة، والتقاليد، ومتابعة العلوم والفنون، وترتكز الحضارة بشكلٍ أساسيٍّ على البحث العلميّ، الذي يتمثّل بعدّة جوانب كالتكنولوجيا، وفنون العمارة، فالعلم والفن هما أساس الحضارة.


أهميّة الحضارة

تظهر أهميّة الحضارة على حياة الإنسان من خلال التالي:

  • وجود نظام عام أو أسلوب يحكم علاقات الناس ببعضها البعض، من خلال مجموعة من القواعد التي تنظّم الحضارة.
  • تطوير أسلوب الحياة، وذلك من خلال التطور والتقدم الذي نتج عن الحضارات المختلفة، وتأثير ذلك على الحياة.
  • وجود وسائل الاستقرار التي يحتاجها الإنسان، ليشعر بالراحة والطمأنينة، مما يجعله أكثر إبداعًا.
  • رفع قيمة الأنسان، والنهوض به من ناحية أخلاقيّة وفكريّة، وذلك من خلال مجموعة من النظم الأخلاقيّة والفكريّة، التي تتبنّاها الحضارات المختلفة، كالحضارة الإسلاميّة.


عوامل نمو الحضارات

هناك مجموعة من العوامل التي تؤثر على ظهور الحضارة منها التالي:

  • المدن، ظهور المدن إحدى أهم عوامل الحضارة، فمعظم الناس كانوا يقطنون الأرياف والمناطق البعيدة بسبب قربها من الأنهار والخضرة، لكن مع التقدم الهائل أصبح بالإمكان توفير الخدمات التي يحتاجها الإنسان في منطقة، كتوفير خدمات المياه والكهرباء، والغذاء.
  • توفير مجموعة من القوانين التي تنظم حياة الأفراد وتحميهم، من الجريمة والعنف، كالقتل، والسرقة.
  • الديانات، أن الدين هو تنظيم لحياة الأفراد، فكل مجموعة لديها معتقداتها الدينيّة الخاصّة وقيمها التي تنظم أمورها، كأمور الزواج والطلاق، وتحمي الأفراد من ارتكاب المحرّمات.
  • التخصص الوظيفي، يمكن تحديد المهنة والوظيفة التي يرغب الشخص أن يمتهنا، ويذهب لدراسة التخصص الذي يريد في الكليّة، وهذا فتح مجالات ظهور مهن جديدة، وتطوّر بعض المهن القديمة، ممّا يؤدّي إلى نموّ المجتمعات.


مظاهر الحضارة

يمكن التميز بين الحضارات من خلال التالي:

  • الوضع الاقتصادي، من الأهم الأمور التي تميز حضارة الشعوب هي مصادر رزقهم، فهناك حضارات كانت مشهورة بالزراعة، وأخرى بالتجارة، وغيرها بالصناعة، فهذه طريقة لمعرفة بيئة تلك الحضارة.
  • الظروف المعيشيّة، تتعدد ظروف المعيشة للأشخاص فيوجد حضارات كانت تعيش داخل الخيام مثل البدو، وهناك بعض الحضارات كان سكانها يعيشون في الكهوف والجبال، كذلك تختلف أِشكال البناء باختلاف الحضارات.
  • العلاقات الاجتماعيّة، أي علاقات الأفراد مع بعضهم البعض، وطريقة التواصل فيما بينهم.
  • الحكم السائد، فبعض الحضارات سادها النظام الوراثيّ، وبعضها الانتخابات، فنظام الحكم يحدّد الثقافة السائدة في الحضارات المختلفة.
  • الإنجازات، وهي مجمل الإنجازات التي نتجت عن الحضارة من علم، أو بناء، أو ثقافة، أو فنون، وتنتقل من خلال الآثار للعصور اللاحقة.


أنواع الحضارات

يوجد العديد من الحضارات البشريّة من أهمها التالي:

  • الحضارة المصريّة الفرعونيّة، وهي من أقدم وأعرق الحضارات القديمة، والتي لا تزال آثارها موجودة، كالأهرامات، والمعابد الفرعونيّة، والمدافن، والمقابر الملكيّة.
  • حضارة سبأ، وهذه الحضارة ظهرت في اليمن، وتعود للقرن التاسع قبل الميلاد، ومن مظاهرهها بناء سدّ مأرب الذي استفاد منه اليمنيون في جمع الماء.
  • الحضارة الكنعانيّة، ظهرت الحضارة الكنعانيّة على أرض فلسطين قبل 3000 عام تقريبًا، وسمّيت الأرض التي سكنها الكنعانيون أرض كنعان.
  • الحضارة الإسلاميّة، وهي من أهمّ الحضارات الموجودة لغاية الآن، وتتميز بمنهاجها الرباني، إذ استفاد المسلمون من تعاليم دينهم في بناء حضارتهم.