مرض الهربس التناسلي

بواسطة: - آخر تحديث: ١٢:٢٠ ، ٢ سبتمبر ٢٠١٩

مفهوم مرض الهربس التناسلي

ينتمي مرض الهربس التناسلي إلى فئة الأمراض المنقولة جنسيًا، ويشتهر بتسببه بظهور التقرحات القيحية في الأماكن التناسلية، ويوجد نوعان من أنواع فيروسات الهربس البسيط التي تؤدي إلى الإصابة بالهربس التناسلي، وعادةً ما يؤدي النوع الأول من فيروس الهربس البسيط إلى ظهور تقرحات الزكام في الفم، بينما يؤدي النوع الثاني من فيروس الهربس البسيط إلى ظهور التقرحات التناسلية، وغالبًا ما يستهدف فيروس الهربس الأغشية المخاطية الموجودة في بطانة الأنسجة التي تبطن فتحات الجسم، بما في ذلك الأنف، والفم، والمناطق التناسلية، ويتمكن فيروس الهربس من دمج نفسه مع الخلايا العصبية الموجودة في منطقة الحوض، ويمتاز بمقدرة استثنائية على التكاثر والتأقلم مع البيئة بسهولة، وهذا يجعل الشفاء منه أمرًا صعبًا للغاية، ويوجد الفيروس في اللعاب، والسائل المنوي، والإفرازات المهبلية عند المصابين بالمرض[١].


أعراض مرض الهربس التناسلي

لا يؤدي الهربس التناسلي دائمًا إلى ظهور أعراضٍ ظاهرة على المريض، وقد يبقى المصاب غير مدركٍ بحقيقة إصابته بالمرض إلا عندما يخضع لفحص طبي لتحري الأمراض المنقولة جنسيًا، لكن في حال ظهرت أعراض على المريض، فإنها غالبًا ما تتضمن ظهور تقرحات مفتوحة فوق العضو الذكري وفتحة الشرج، وقد تظهر هذه التقرحات في البداية فوق المناطق التي تعرضت للفيروس في الأصل بعد مرور يومين أو ثلاثة أسابيع من ممارسة الأنشطة الجنسية مع شخص آخر مصاب بالمرض، ويُعد ظهور البثور أو الحب المليء بالقيح إحدى أهم العلامات الدالة على الإصابة بالهربس التناسلي، وعادةً ما تتفجر هذه البثور وتترك ورائها تقرحات مؤلمة قد تحتاج إلى مرور 2-6 أسابيع حتى تلتأم وتختفي لوحدها، وتتضمن العلامات الأخرى الدالة على الإصابة بالهربس التناسلي ما يلي[٢]:

  • الشعور بالتنميل والحكة حول المناطق التناسلية.
  • الصداع والحمى.
  • الإعياء والتعب.
  • تضخم في العقد اللمفاوية.
  • آلام في العضلات.


علاج الهربس التناسلي

لا يوجد علاج طبي خاص بعلاج الهربس التناسلي، وسيبقى الفيروس في حالة من السكون لفترات طويلة داخل الجسم ليظهر بين الحين والآخر ويؤدي إلى ظهور التقرحات، لكن يبقى بوسع الأطباء وصف بعض أنواع الأدوية التي بمقدورها الحد من احتمالية ظهور التقرحات والحد أيضًا من خطر انتقال الفيروس إلى أشخاص آخرين، وعلى أي حال يُمكن للمصابين بالهربس التناسلي مساعدة أجسامهم على الشفاء ومنع انتقال الفيروس إلى أفراد آخرين عبر القيام بما يلي[٢]:

  • تجنب الانخراط بالأنشطة الجنسية مع شخص آخر حتى تختفي التقرحات التناسلية.
  • الحفاظ على نظافة وجفاف التقرحات.
  • تجنب لمس التقرحات مباشرة.
  • غسل اليدين مباشرة بعد لمس التقرحات.
  • استعمال واقٍ ذكري أثناء المعاشرة الجنسية.


مضاعفات الهربس التناسلي

يؤدي الهربس التناسلي إلى الإصابة بمضاعفات سيئة وخطيرة أحيانًا، منها الآتي[٣]:

  • الإصابة بأنواع أخرى من العدوى الجنسية: تزداد فرص الإصابة بأنواع أخرى من العدوى الجنسية؛ كالإيدز مثلًا، عند المصابين أصلًا بالهربس التناسلي.
  • نقل الهربس إلى الطفل: ينتقل فيروس الهربس إلى الأطفال المولدون لأمهات مصابات بالفيروس أثناء عملية الولادة، وهذا يؤدي إلى إصابة بعضهم بمشاكل الدماغ، والعمى، وربما الموت أيضًا.
  • الإصابة بمشاكل المثانة البولية: يؤدي الهربس التناسلي أحيانًا إلى حدوث التهاب في الإحليل البولي الذي ينقل البول من المثانة إلى خارج الجسم.
  • الإصابة بالتهاب السحايا: على الرغم من ندرة حدوث هذا الأمر، إلا أن لفيروس الهربس مقدرة على التسبب بحدوث التهابٍ في الأغشية التي تحيط بالدماغ والحبل الشوكي أيضًا.
  • الإصابة بالتهاب المستقيم: يصل الهربس التناسلي إلى بطانة المستقيم أحيانًا ويؤدي إلى التهابها.


الوقاية من الهربس التناسلي

بوسع الكثيرين حماية أنفسهم من الإصابة بالهربس التناسلي عبر الحرص على استخدام الواقي الذكري دائمًا، بالإضافة إلى تجنب ممارسة الأنشطة الجنسية عند ملاحظة وجود تقرحات جلدية عند شريك العلاقة، وقد يكون من الأسلم كذلك تجنب مشاركة الأدوات الجنسية أيضًا، أما بالنسبة إلى الوقاية من نوبات المرض عند المصابين أصلًا بالمرض، فإن عليهم الابتعاد عن الأمور التي تحفز حدوث نوبات المريض، مثل[٤]:

  • الاحتكاك في المناطق التناسلية أو ارتداء الملابس الضيقة.
  • أشعة الشمس فوق البنفسجية.


المراجع

  1. Suzanne Falck, MD (27-11-2017), "Genital Herpes"، Healthline, Retrieved 20-8-2019. Edited.
  2. ^ أ ب Jill Seladi-Schulman, PhD (10-12-2018), "What to know about genital herpes"، Medical News Today, Retrieved 20-8-2019. Edited.
  3. "Genital herpes", Mayo Clinic,3-10-2017، Retrieved 20-8-2019. Edited.
  4. "Genital herpes", National Health Service (England),6-9-2017، Retrieved 20-8-2019. Edited.