مدينة يزد الإيرانية

بواسطة: - آخر تحديث: ١٠:٥٨ ، ١٢ نوفمبر ٢٠١٨
مدينة يزد الإيرانية

مدينة يزد الإيرانية

تقع مدينة يزد في قلب إيران وفي مركز محافظة يزد، وتحدها أصفهان من الجنوب الشرقي على بعد 270 كم، وتجاور محافظات فارس وكرمان وخرسان، وتمتد بين سلسلتين جبليتين هما: شيركوه وخرانق، فيما تحيط بها الصحراء وتشكل جزءًا منها؛ الأمر الذي يؤثر على طبيعتها الجغرافية فيجعل مناخها حارًا وجافًا. ويبلغ عدد سكان مدينة يزد الإيرانية حوالي 486.152 نسمة حسب إحصائية عام 2010، وهم موزعون على مساحتها البالغة 131.551كم، بما يعني أن معدل الكثافة السكانية في المدينة يصل يساوي 3695. نسمة في كل كيلومتر مربع.


تسمية مدينة يزد الإيرانية

تعرف مدينة يزد بأسماء عديدة، منها ما هو معلل، ومنها ما لم يرد تعليل له على النحو التالي:

  • مدينة ساحبات الهواء أو مدينة الرياح، لأنها تحتضن أطول ساحبة هواء في العالم.
  • دار العبادة، إذ تكثر دور العبادة فيها.
  • مدينة الدراجات الهوائية.
  • مدينة السكاكر أي الحلويات.
  • مدينة القنوات والقنوت والقناعة، لانها تحتضن أطول قناة في العالم.
  • مدينة النار والشمس.
  • دار العلم، لأنها الأولى من حيث عدد المتعلمين مقارنة مع بقية المدن الإيرانية.
  • حسينية إيران؛ لأن مساجدها تُجري طقوس عزاء مختلفة في عاشوراء من كل عام.
  • عروس الصحراء.


معالم مدينة يزد الإيرانية

يعود تاريخ مدينة يزد إلى ما قبل الألف الثالث من ميلاد المسيح مما يجعلها تزخر بالمعالم الأثرية والتاريخية، لا سيما وأنها لم تتعرض للحروب وبلايا الطبيعية، مما يعني أنها حافظت على طابعها العريق، وقد أدرجت على لائحة التراث العالمي لليونيسكو، ومن أهم معالمها ما يلي:

  • قلعة كهندج: وهي أقدم بناء بني من اللبْن في العالم، ويعود تاريخها إلى العهود الميدية والأخمينية والأشكانية.
  • قناة زاوتش: وهي أطول قناة إيرانية يعود تاريخها إلى أكثر من ثلاث آلاف سنة، ويبلغ طول القناة 100 كيلومترًا، يتخللها أكثر من 115 بئرًا.
  • شجرة سرو إبر كوه: وهي الشجرة الأكبر عمرًا في العالم، ويصل طولها إلى حوالي 25 مترًا، وما تزال خضراء شامخة نضرة، وتمتد فوق أرض تصل مساحتها 18 مترًا، في حين أن محيط الشجرة يبلغ 11.5 مترًا، واسم الشجرة مستمد من اسم بلدة وسط إيران.
  • ساحبة هواء بستان دولت آباد: وهي ساحبة الهواء الأطول في العالم إذ يصل ارتفاعها إلى 33.80 مترًا، وهي الأقدم إذ يصل عمرها إلى 270 سنة، وهي تمثل نموذجًا من فن العمارة في العهد الزندي، وقد بناها محمد تقي خان اليزدي المعروف بخان بزرك سر سلسله خوانين يزد، أي: كبير رجالات يزد، وتتميز ساحبة الهواء بأضلاعها الثمانية بما يسهل حركتها ليلامس سطح مياه حوض صغير يقع أسفل منها، وذلك تمهيدًا لتبريد الهواء في داخلها.
  • ميدان الساعة: ويضم أقدم ساعة شمسية وأول ساعة تنصب في المدن عام 725 هجري.
  • نخلة الحيردين: وتسمى نخلة ميدان أمير جخماق، وهي الأقدم في إيران، إذ يبلغ عمرها 450 سنة.
  • مسجد فهرج الجامع: ويقع على بعد ۳۰ كم عن المدينة، فيما يعود تاريخ بنائه إلى القرن الهجري الأول دون أن يطرأ على تصمميه أي تغيير أو تحديث.
  • كاروانسرا: أي زين الدين، وهي محطة استراحة القوافل الدائرية الوحيدة في إيران، وهي واحدة من المحطات التي بناها الملك الصفوي الشاه عباس في إيران.