كيف تكون بائع ناجح

بواسطة: - آخر تحديث: ٠٥:٣٠ ، ٢٦ يوليو ٢٠١٨
كيف تكون بائع ناجح

كيف تكون بائع ناجح

هبه عدنان الجندي

هنالك العديد من الوظائف التي تتطلب البراعة والمهارة ومنها البيع، بحيث يكون لزامًا عليك أن تمتلك المهارات والأساليب التي تمكنك من أن تكون بائعًا ناجحًا مثل مندوب المبيعات، وصاحب محل أو بقالة، تاجر استيراد وتصدير وغيرها، وسنطلعك في هذا المقال على الطرق التي تحقق لك النجاح في هذا المجال.

البائع الناجح

  • الرغبة والشغف

من أهم الصفات التي يجب أن تتمتع بها لتكون بائعًا ناجحًا هي الرغبة بهذا العمل والشغف به، فلا يمكنك التطور والنجاح وإحراز تغيير ملحوظ في حياتك إذا كنت مقدمًا على هذا المجال من دون اقتناع ورغبة.

  • الخبرة

لكي تنجح في هذا المجال عليك اكتساب الخبرات المسبقة قبل اكتساب الخبرة من خلال عملك وتجاربك الخاصة، فمن غير المعقول أن تقدم على خوض أمر تجهل جميع تفاصيله لهذا ننصحك بقراءة الكتب الخاصة بالبيع والشراء، ومشاهدة الفيديوهات المتنوعة على المواقع الالكترونية والتي تحكي قصصًا وتجارب شخصية لرجال أعمال في مختلف المجالات، كذلك يمكنك الالتحاق بدورات خاصة تعقدها بعض الجهات عن سوق العمل وحاجاته وسبل النجاح فيه

  • التخطيط قبل التنفيذ

وهي خطوة أساسية وثابتة قبل الشروع في العمل وتعني تحديد الأهداف التي تريد الوصول إليها كبناء فروع أخرى أو الانتقال من السوق المحلي إلى الدولي فالعالمي وغيرها من الأحلام والطموحات، ثم عليك وضع خطة لكيفية تحقيق تلك الأهداف من خلال تقسيمها إلى مهام ثم إلى مجموعات ذات فترات زمنية محدودة تتراوح بين الأسابيع والشهور والسنوات.

  • الأخلاق

ينبغي لك التمتع بعديد من الأخلاق كي تكون بائعًا ناجحًا وعليك أن تعلم أن الكثير من البائعين قد حققوا أرباحًا خيالية بطرق خاطئة بعد تخليهم عن أخلاقهم وسرعان ما خسروا وفشلوا في تجارتهم، لهذا اعتمد الطريق الصحيح في سعيك للنجاح منذ البداية، وإليك أهم أخلاق البائع الناجح:

  • الصدق

وقد حذر الرسول صلى الله عليه وسلم من البائع الكاذب الذي يغش الناس فقال (من غشنا فليس منا)، كما أن المستهلكين والزبائن سيلمسون صدقك في عرض الأسعار فيترددون عليك باستمرار.

الأمانة

فالتاجر الناجح يكون أمينًا على أموال الغير وعلى أمواله، وخلال عملك كتاجر سيستأمنك الغير على أموالهم وبضاعتهم فحاذر أن تنجر خلف الإغراءات فتخسر عملك وضميرك.

الصفات والخصائص

يجدر بك كبائع التمتع بعدد من الصفات المكتسبة، بمعنى أن عليك تعلمها مع الوقت وإتقانها بشكل حسن، ومن أهم تلك الخصائص والصفات:

  • القدرة على الإقناع فالتاجر يجب أن يكون ذا نظرة ثاقبة فيفهم حاجات المشتري ويقنعه بجودة سلعته وتلبيته لحاجته، فالكثير من المستهلكين والزبائن لا يعرفون ما يحتاجون إليه تحديدًا
  • كي تكون بائعًا ناجحًا عليك التطوير من مهاراتك بشكل مستمر بما يتلاءم وحاجة السوق ويزيد من الأرباح، فالكثير من الباعة لم ينجحوا بسبب تقوقعهم على نفسهم ورفضهم للتطور مع التقنيات الحديثة التي تتواكب مع عصر السرعة.
  • الصبر من أهم المفاتيح التي تضمن للبائع النجاح، فالتجارة متقلبة ومختلفة من يوم إلى آخر، لهذا عليك التحلي بالصبر وخاصة من الزبائن في تحمل طباعهم وتقلباتهم وتذبذبهم في اختيار ما يناسبهم وتقبل انتقاداتهم على صورة حسنة.
  • اللباقة والكياسة في التحدث مع الزملاء والمستهلكين والمشترين من أهم صفات البائع الناجح، إذ من الطبيعي ألا يعود الزبون إلى محلك إن وجد ما يضره، ولكنه حتمًا سيعود مع أصدقائه إن رأى ما يسره.
  • الذكاء والفراسة من صفات البائع الناجح الذي يدرك أن التنازلات المادية في الأسعار قد تكون سببًا في نجاحات وأرباح أكبر في الغد، كما أن تميزك بالذكاء سيدفعك للابتكار والإبداع والحرص على التجديد في العمل.