كيف اتعلم من اخطائي

بواسطة: - آخر تحديث: ٠٨:٥٨ ، ٣ يونيو ٢٠٢٠
كيف اتعلم من اخطائي

الوقوع في الأخطاء

يعد الوقوع في الأخطاء أمرًا طبيعيًا في مسيرة حياة الفرد، إذ أن هناك احتمال للوقوع في الخطأ في عدّة مواضع سواءً في العمل، أو مع الأصدقاء، أو المقربين، ويأتي التعلّم الجيّد من الخطأ المُرتكب شخصيًا، فكل فرد يسعى إلى التعلم من أخطائه التي ارتكباه دون قصد حتى يطوّر من نفسه، إذ إن التعلم من الأخطاء أمرًا حساسًا لتكوين شخصية الفرد وثقته بنفسه؛ إذ يعتقد البعض أن الوقوع في الأخطاء والاعتذار عنها أمرًا محرجًا ويصعب التعامل معه، لكنه على العكس تمامًا، فكلّما كان الفرد قادرًا على مواجه أخطائه والاعتراف بها والسعي لحلّها كلّما كان ذا ثقةٍ أكبر، وسيكسب احترام الذات واحترام الغير له، وتجد الإشار بأن الأخطاء لا تحدد من أنت؛ بل التعلّم منها والرجوع للمسار الصحيح هو الذي يحدد ذلك.[١]


كيف تتعلم من أخطائك

قد يُبقيك خطأً بسيطًا ارتكبته في العمل أو مع الأصدقاء منزعجًا ليوم أو لفترة طويلة، لذلك يجب عليك مواجهة هذا الخطأ والتعلم منه، وهذه بعض الخطوات التي ستساعدك:[٢]

  • تقَبّل الخطأ: لا يمكنك التعلّم دون خطأ ترتكبه، لذلك يجب أولًا أن تعترف بالخطأ بوضوح وتكشف عن السبب الرئيسي له، وتحاول معرفة ما هو الأمر الذي أزعجك منه بالتحديد.
  • أعد صياغة الخطأ: يجب أن تحدد طريقة رؤيتك لأخطائك، إذ يمكن أن ترى الخطأ الصغير كبيرًا في حال كنت في جو سلبيّ تمامًا أو كنت في إطار الصدمة والانزعاج، إذ أن صياغة الخطأ بهدوء أمرًا ضروريًا لمعرفة حجم الخطأ الذي ارتكبت ولتصبح أكثر ليونة للتعامل معه.
  • حلل الخطأ: بعد تحليلك للخطأ بموضوعية إسأل نفسك الآتي وأجب عنها:
    • ما كنت أحاول القيام به؟
    • ماذا حصل؟
    • متى حدث خطأ؟
    • لماذا حدث خطأ؟
  • دوّن الدروس المستفادة من الخطأ: إن تدوين الدروس المستفادة والحلول التي خرجت بها للمشكلة أمرًا مهمًا في تخطي نفس المشكلة المرات القادمة، ولتتمكن من الخروج من المشكلة والتفكير الزائد بها، ممكن أن تأخذ منك هذه الخطوة بعض الوقت لكنّها ستضعك في المسار الصحيح لكيفية التعامل مع نفس هذا الخطأ في حال تكرر في المرات القادمة.
  • راجع نفسك باستمرار: قم بهذه المرحلة في فترات متباعدة، لأنها ستعطيك المراجعة الفعالة لمسار تعلّمك من أخطائك، كما أن محاسبة النفس ومراجعتها ستحول بينك وبين تكرار نفس الأخطاء، أو حتى تفادي الأخطاء التي يمكن أن تواجهها في أي منحى من مناحي حياتك العملية أو الاجتماعية أو حتى الشخصية.


نصائح لتفادي الوقوع في الأخطاء

توجد عدّة نصائح يمكنك اتباعها لتفادي الوقوع في الأخطاء، هي:[٣]

  • انتبه تمامًا لما تفعله: ركز دائمًا على مهامك ومشاريعك أولاً، واجعلها أولويتك وتجنب أي نوع من النشاط الذي قد يبعدك عن عملك.
  • تجّنب الإلهاء وركّز على الهدف: تشتيت الانتباه يجعلك عرضة للأخطاء، كما أنها تخفض إنتاجيتك، وبالتالي فإنها تخلق الارتباك وينقسم انتباهك.
  • خذ فترات راحة متقطعة حين حجتك لذلك: إذا كنت تعمل كثيرًا فأنت تؤذي صحّة عقلك ومع عدم عمل عقلك بالطريقة الصحيحة، فأنت ترتكب المزيد من الأخطاء، لذلك خذ فترات راحة كي تستعيد طاقتك وتركيزك.
  • إطرح الأسئلة في كل مرة تواجه فيها لُبس: تأكد من أنك تفهم ما هي مهامك، ومن الأفضل أن تسأل قبل أن تبدأ مشروعك، إذ إن أفضل طريقة لتجنب أي أخطاء في عملك هي أن تسأل.
  • إنشئ قائمة مرجعية لكل الخطوات التي قمت بها: قائمة المهام أو قائمة التحقق هي أسهل طريقة لمنع حدوث الأخطاء، بمجرد تدوين كل شيء يمكنك اتباع القائمة والتصرف وفقًا للخطوات المدونة، ومن المهم تضمين كل التفاصيل حتى لا تتخطى أي شيء يمكن أن يسبب مشكلة.
  • راجع القائمة بشكل دوري وعدّل عليها: قم بمراجعة عملك وتحقق منه مرتين وأكثر حتى تتمكن من العثور على أصغر الأخطاء ومعالجتها.
  • تعلّم من اخطائك: لا بأس في ارتكاب الأخطاء إلا إذا تعلمت منها، فقم بتحليل ما أخطأت به، ومن خلال ارتكاب الأخطاء يمكنك معرفة نقاط ضعفك وكيفية التعامل معها.


مَعلومَة

يوجد فرق بين الخطأ والفشل، إذ أن الخطأ هو ناجم عن إهمال أو سوء تقدير، مثلًا إذا قام الشخص بكتابة كلمة بطريقة خاطئة فهنا يُسمّى خطأً ويُمكن إصلاحه فورًا بتعلم الكتابة الصحيحة لتلك الكلمة، بينما الفشل هو عدم الوصول للهدف المنشود، إذ يمكن للشخص إصلاح الخطأ الذي صدر منه، لكنه لا يمكن إصلاح الفشل لأن الفشل هو النتيجة النهائية للشيء، ولذلك يكون عليه التعلّم من الفشل ومراجعة الخطوات التي أدّت لذلك حتى يتفاداها في المرات القادمة في حال رغب في إعادة محاولته مرّةً أخرى.[٤]


المراجع

  1. "How to recover after making a mistake", reachout, Retrieved 3-6-2020. Edited.
  2. "How to Learn From Your Mistakes", mindtools, Retrieved 3-6-2020. Edited.
  3. "Trick Or Treat – How To Avoid Mistakes At Work?", timecamp, Retrieved 3-6-2020. Edited.
  4. "The difference between a failure and a mistake", seths, Retrieved 3-6-2020. Edited.