كم يبلغ عدد سكان لبنان

بواسطة: - آخر تحديث: ١٣:٣٤ ، ١٩ مارس ٢٠١٩
كم يبلغ عدد سكان لبنان

عدد سكان لبنان

تقع لبنان في الشرق الأوسط، وتحديدًا غرب قارة آسيا، ويُحيط بها شمالًا سوريا، وجنوبًا فلسطين، وغربًا البحر الأبيض المتوسط، ويُعد لبنان بلدًا ديمقراطيًا جمهوريًا طائفيًا، فأغلب سكانه من العرب المسلمين والمسيحيين، ويلعب المسيحيون دورًا هامًا في الحياة العامة، والحياة السياسية هناك، وقد هاجر أبناؤه منذ القدم إلى كافة أرجاء العالم، إذ يفوق عدد اللبنانيين المهاجرين عدد اللبنانيين المُقيمين في لبنان، فقد بلغ عدد سكان لبنان وِفقًا لإحصائيات عام 2016 إلى 8 ملايين نسمة، فهو لا يُعاني من كثافة سكانية، وسنتعرف في مقالنا على تاريخ لبنان، وأبرز معالمه.


تاريخ لبنان

مرّ على لبنان العديد من الحضارات التي احتلت أراضيه، ويعود ذلك إلى موقعه الواقع بين الشمال الأوروبي، والجنوب العربي، والشرق الآسيوي، والغرب الإفريقي، وكان هذا الموقع سببًا أساسيًا لتنوع الثقافات فيه، ولنشوب الحروب، والنزاعات كالحروب الأهلية، والنزاع مع إسرائيل، ويرجع أقدم استيطان لحضارة هناك إلى أكثر من 7000 سنة. وقد أقام الفينيقيون في لبنان، وقسم من سوريا وفلسطين، وكانوا قد اتخذوا الملاحة والتجارة مهنة لهم، وبقيت حضارتهم مزدهرة طيلة 2500 عام، وقامت فيه حضارات أخرى كالمصريين القدماء، والفرس، والأشوريين، والإغريق، والرومان، والصليبيين، والعثمانيين، والفرنسيين، وقد ساعدت طبيعة أرض لبنان الجبلية المنيعة في جعلها ملاذًا للمظلومين في المنطقة منذ العصور القديمة، ومكانًا لتحركهم بسهولة، ومُكافحة الظلم بأشكاله، وساعدت هذه الطبيعة على جذب السياح من كافة أنحاء العالم إلى لبنان، وبالتالي إنعاش الاقتصاد اللبناني. ويُعد لبنان من أهم المراكز المصرية في منطقة آسيا الغربية، وعندما وصل إلى أوجه أُطلق عليه اسم "سويسرا الشرق"، وذلك لثبات المركز المالي، وقوته، وتنوعه في ذاك الوقت، كما سُمي لبنان أيضًا باسم "باريس الشرق" نتيجة لكثرة قدوم السياح إليه.


المعالم السياحية في لبنان

  • اللقلوق: تقع مدينة اللقلوق على ارتفاع يتراوح بين 1850، و1950 متر فوق مستوى سطح البحر، ويقصد الزوار هذه المدينة شتاءً للتمتع بالتزلج هناك، وصيفًا للترويح عن النفس، والتمتع بالمناظر الطبيعية الخلابة، ومن هناك يمكن الانطلاق للقيام بالرحلات، كالذهاب إلى شلال باتارا جورج، وكهف أفقا، وقرية عناية، وغيرها.
  • المتحف الوطني: يمتلك المتحف الوطني تاريخًا غنيًا يرجع إلى أكثر من 5000 عام، ويوجد فيه عدد كبير من صالات العرض، والمقتنيات التاريخية القديمة التي ترجع إلى العصور والحضارات القديمة، إضافة إلى الفسيفساء والمومياوات والكثير من القطع الأثرية الثمينة.
  • الكورنيش: يُعد الكونيش من أشهر المنتزهات المُزدحمة بالزوار، وسكان المنطقة المُحبين للمشي على الأقدام، أو ركوب الدراجات، إضافة إلى أنه مكان مُمتع لمن يعشق الهواء الطلق، والمشاهد الطبيعية الجميلة، وهناك صخرة الروشة المتكونة من عدة تشكيلات صخرية كبيرة، وتُعد من أشهر المعالم السياحية في مدينة بيروت.
  • المسجد العمري الكبير: يقع المسجد العمري الكبير في بيروت، ويُعد من أقدم المباني في المدينة، إذ يرجع تاريخ بنائه إلى عام 1187، وقد لحق بهذا المسجد ضرر كبير في فترة الحرب الأهلية، أما الآن فهو مركز إسلامي مهم يحظى بزيارة المسلمين له.