طريقة دهان الابواب الخشبية

طريقة دهان الابواب الخشبية
طريقة دهان الابواب الخشبية

دهان الأبواب

تعد عملية دهان الأبواب من الأمور التي تتطلب وقت من ثلاث إلى خمس ساعات لإتمام هذه العملية، وذلك اعتمادًا على حجم الباب وتفاصيله وحالته، إلى جانب بأن عملية التجفيف تحتاج إلى يوم كامل، ويعد اختيار لون طلاء الباب من الأمور التي يجب اختيارها بعناية؛ وذلك لتعدد الخيارات أمام الشخص، فهناك دهانات لامعة، وأخرى مطفأة، وهناك دهانات زيتية وأخرى عادية، وهناك دهانات سريعة العلامة؛ ويعني بأن البصمات واللمسات تبقى على السطح ما لم تُمسح، وتجدر الإشارة بأن الدهانات التي تحتوي على اللمعان هي من الأنواع سهلة التنظيفة ولكنها تبرز كل عيب في الباب من نتوءات أو كسرات، ويعد الدهان شبه اللامع من الانواع المفضلة والمناسبة للأبواب.[١]


طريقة دهان الأبواب الخشبية

هناك عدّة خطوات يجب على الرجل اتباعها لدهان الأبواب الخشبية، هي:[١]

  • إزالة كافة الزائد عن الباب؛ مثل المفاصل، والمزلاج، وإزالة كل القطع المعدنية الأخرى.
  • صنفرة خشب الباب باستخدام الصنفرة الناعمة وإزالة الدهان القديم، والقيام بتسوية أي حفرة أو كسور في الباب، ثم تعبئة المناطق غير المستوية بمزيج لتسويتها، ويفضل استخدام الاسفنج لذلك.
  • اختيار لون الدهان ونوعيته، مع الحرص على اختيار نوعية سلسة في الدهن وتعطي منظر جميل عند جفاف الباب، إذ توجد أنواع كثير من الدهانات ذات الجودة العالية ولكنها لا تصلح لدهان الباب الخشبي، ويفضل استخدام نوعية دهان تلك التي تختلط مع الماء، فهذه النوعية من النوعيات الناعمة والتي تجف ببطئ تقريبًا، والبدء بدهان الباب بشكل تدريجي وبحرص.
  • ولتسهيل عملية الدهن، يجب أن يبقى الباب قابلًا للتحريك لكن بثبات حتى لا يُلطخ الأشياء القريبة منها، كما يُفضل تبليل الأرض قبل عملية الصنفرة حتى لا تتصاعد الغبرة أو قطع الخشب الصغيرة في الجو وتبقى عالقة في الأرض، كما يجب استخدام الملقط لنزع أي شعيرات قد تلتصق على الباب أثناء الطلاء، أو لإزالة أي حشرة التصقت في الباب أثناء الدهان أو قبل جفاف الدهان.
  • عند طلاء الحواف يجب التأكد من عدم وجود أي سيلان نجم من الدهان بسبب استخدام كمية زائدة، وعند وجودها يجب مسحها وهي لم تجف بعد تسويتها جيًدا؛ حتى لا تسبب مشاكل أثناء إغلاق الباب.
  • وللطبقة النهاية، يمكن رش الباب بمادة لامعة وبشكل متساوي، والحرص على استخدام الرش بدلًا من الدهان تفاديًا للمشاكل التي ممكن أن تتسببها الفرشاء بتحريك أجزاء الدهان غير الجافة تمامًا وتكتلها، ويترك الباب ليجف تمامًا لمدة يوم أو يومين.


نصائح لدهان الأبواب

توجد بعض النصائح التي يمكن للرجل الاطلاع عليها كي تفيده في عملية دهان الأبواب، هي:[٢]

  • تعد الدهانات الزيتية أفضل من الدهانات المائية؛ إذ أن الزيتية تمنع الصدأ في حال كانت الأبواب معدنية، وتعتبر الأبواب الزجاجية مناسبة للدهانات المائية، وتعتبر الدهانات الزيتية أفضل للأبواب الخشبية خصوصًا لأنواع الخشب الآتية؛ خشب السرو، وخشب شجرة الأرز، أو الخشب الأحمر.
  • إذا كان الباب الخشبي السابق بحالة جيدة وبدون تقشير، فيمكن طلائه بسهولة ودون الصنفرة المبالغة فيها.
  • لا تُدهن الأبواب بطبقة الدهان الزيتية إذا كانت طبقة الدهان الأولى دهان مائي، ولكن الدهان المائي يمكنه الثبات فوق الدهان الزيتي.
  • يعد الدهان غير اللامع من الأنواع المناسبة لإخفاء العيوب في الباب، ويفضل استخدامه للأبواب كثيرة الفتح والإغلاق.
  • الدهان قليل اللمعان يُنسح باستخدامه للأبواب متوسطة حركة الفتح والإغلاق.
  • الدهان اللامع يعد من الدهانات سهلة التنظيف، ويُمكن أن يستخدم للأبواب كثيرة الاستخدام لأنه يتحمل التنظيف المتكرر.
  • من الممكن أن يتحول دهان الأبواب الأبيض ذا الجودة الرديئة إلى اللون الأصفر مع مرور الوقت الأمر الذي يجعل الأبواب تبدو كأنها قديمة، فيجب اختيار نوعية جيدة للدهان الأبيض ومقاوم للرطوبة.[٣]


المراجع

  1. ^ أ ب "How to Paint a Door", familyhandyman, Retrieved 27-4-2020. Edited.
  2. "What Type of Paint Should You Use on Doors?", hunker, Retrieved 27-4-2020. Edited.
  3. "INTERIOR DOOR PAINT", whatpaint, Retrieved 27-4-2020. Edited.

430 مشاهدة