أحدثُ طُرق صيد السّمك

أحدثُ طُرق صيد السّمك

صيد السمك

يُمارس الإنسان هوايات مختلفة بهدف الاستمتاع وقضاء أوقات الفراغ في أشياء مفيدة، ومن هذه الهوايات؛ صيد السمك التي كان يُمارسها منذ آلاف السنين طلبًا للطعام ووسيلةً للتّجارة، وقد تعددت وسائل الصّيد على مر الزمن وتطوّرت حتّى أصبحت أسهل مما مضى، دون أن ننسى أن هذه الرياضة تحتاج إلى صفتين مهمتين يجب أن يتحلى بهما الصياد، ألا وهما: الصبر، والهدوء، بالإضافة إلى ضرورة إلمامه بأنواع الأسماك وأدوات الصيد اللازمة، وفي في القرن التاسع عشر اقتصر الأمر على صناعة قوارب خشبية بسيطة من لحاء الشجر والأخشاب ثم الإبحار فيها وصيد السمك، وعلى الرغم من أنها كانت عبارة عن هواية للطبقة الغنية في البداية فقط إلا أنها أصبحت في متناول الجميع لاحقًا، وانتشرت المهنة شيئًا فشيئًا على مر العصور حتى أصبحت اليوم بابًا من أبواب التجارة العالمية التي تُرصد لها أساطيل بحرية من السفن والمعدات الثقيلة، بل وساهم العلم كثيرًا في تطورها من خلال أخذ عينات من البحار والبحيرات والتعرف على أنواع الأسماك وتصنيفها ودراسة دورة حياتها لتكثيرها وتوفير بيئة مناسبة لها[١].


أحدث طرق صيد السمك

تعددت الطرق والسبل المتاحة لصيد الأسماك اعتمادًا على مجموعة من العوامل أبرزها؛ الآلات والأدوات المستخدمة في الصيد، طبيعة المكان الجغرافي، عمق المياه وغيرها، وفيما يلي سنستعرض أبرز تلك الطرق وأفضلها:

  • الصيد بالذبابة: هي طريقة حديثة من طرق الصيد وتعتمد على تصنيع أجسام صغيرة تشبه الذبابة على شرط أن تكون خفيفة الوزن بحيث تبقى على سطح الماء، ويتحكم الصياد بحركتها من خلال قضيب في يده، وعندما تقترب السمكة من الذبابة يكون الصياد مستعدًا للإمساك بها ورفعها بالشبكة، وتعد هذه الطريقة نظيفة وغير ضارة بالبيئة إلا أنها تتطلب وقتًا وجهدًا كبيرًا.[٢]
  • الصيد القطبي: وغالبًا ما تستخدم في الأنهار الضحلة والمياه سريعة الجريان والبحيرات، ويضع الصياد الطعم المناسب في خيط الصنارة ويسندها في النهاية على عمود ثابت لا على قضيب، وذلك لأنها تحقق مستوى من الدقة لا يمكن لبكرة القضيب تحقيقه، كما أن المسافة القصيرة بين الصياد والسمكة ستجعله قادرًا على السيطرة عليها بشكل أفضل، وغالبًا ما تستخدم طريقة الصيد القطبي لصيد أسماك الروش أو الكارب أو السلمون[٢].
  • طريقة جر الشبكة: تُستخدم فيها شبكة تشبه القمع الكبير، ثم تُسحب عبر حبال طويلة مربوطة بقارب صيد واحد أو أكثر، ويتركز استخدامها على مناطق عرض البحر، بحيث تُسحب الأسماك إلى آخر الشبكة التي تكون على هيئة قمع يمنع هروب الأسماك وعودتها للبحر مرة ثانية، ومن فوائد صيد الأسماك بهذه الطريقة أنها تلتقط نوعًا واحدًا من الأسماك؛ أي حسب نوع السّمك المطلوب صيده، أما عن عيوبها فهي تلتقط أنواعًا أخرى غير مرغوبة من الكائنات البحريّة، مثل السّلاحف البحريّة أو الحيتان والدّلافين، مما يؤدّى إلى الإضّرار بالبيئة البحريّة، كما أنها تحتاج لرافعة كبيرة الحجم أحيانًا في حال كانت أعداد السمك كبيرة، وتعد من أكثر الطرق شائعة الاستعمال خاصة في المياه العميقة.[٣]
  • شبكة التعويم: على الرغم من شيوع استخدام الشباك في الصيد عامة إلا أن هذه الطريقة تعد الأكثر سهولة ويسرًا على الإطلاق؛ إذ يحدد الصياد المنطقة المطلوبة والتي تحتوي على كمية كبيرة من الأسماك ومن ثم ينصب الشبكة بين منطقتين أو قطبين ويتركها هناك، وعندما يعود يجد الأسماك قد علقت فيها فيسحبها، وغالبًا ما يستخدمها تجار الأسماك للحصول على سمك الزبد والسمك المفلطح لوجوده في منطقة منخفضة من الماء.
  • البوتنغ: هي عبارة عن مصيدة ذكية؛ إذ يصنع الصياد قفصًا يحتوي على طعم مناسب، ثم ينزله إلى الماء بعد أن يربطه بحبل ينتهي بعوامة تطفو على سطح الماء، مع وضع علامة مميزة بلون ما على العوامة ليسهل العثور عليها مجددًا، ثم يسحب الصياد المصيدة عبر شد الحبل، وتُستخدم هذه الطريقة لصيد جراد البحر.
  • الصيد بالجرافة: تعد واحدة من أساليب الصيد المُحرّمة قانونيًا، وذلك بسبب تدميرها للبيئة البحريّة، وهي تُشبه طريقة الصّيد بالشّبكة من حيث آلية العمل ولكنها تعتمد على إنزال جرّافة من المركب في وسط البحر إلى الأعماق وصولًا إلى الرّمال ثم يسحبها الصّيادون بعد أن تعلق بها الأسماك، ومن أبرز عيوبها؛ القضاء على الأسماك الصّغيرة والمرجان والبيئة المحيطة بالأسماك، وتستخدم غالبًا لصّيد المحار والكبوريا، وجميع الكائنات الموجودة فوق رمال قاع البحر.[٣].


أدوات الصيد

يجب أن يمتلك الصياد حدًا أدنى من المعرفة بأدوات الصيد البسيطة الأولية وكذلك الحديثة، فهي المفتاح لتحديد طريقة الصيد الأصح بالنسبة إليه، وهو ما سنبينه فيما يلي:[٤].

  • قصبة الصيد: وهي عبارة عن عمود نحيل مرن ومتين، وهي أداة قديمة ما زالت تستخدم حتى اليوم لتثبيت خيط الصنارة في نهايتها، وتصنع من الألياف الزجاجية أو الجرافيت أوالفولاذ.
  • خيوط الصنارة: وتوضع حول بكرة القصبة وتكون مصنوعة من النايلون أو الألياف الطبيعية وتتميز بقوتها الكبيرة القادرة على رفع سمكة ضخمة للأعلى، ويجب أن يمتلك الصياد أكثر من خيط واحد استعدادًا لأي طارئ.
  • الخطاف: وهو قطعة معدنية صغيرة تعلق في فم السمكة فتثبتها وقد تكون مفردة أو مزدوجة أو ثلاثية.
  • مفك الخطاف: وهو عبارة عن أنبوب معدني رفيع يستخدم لنزع الخطاف من فم السمكة المُصطادة.
  • صندوق الصياد: الذي يستخدمه الصياد لوضع غنائمه من الصيد ويكون مملوءًا بالماء حتى يبقى طازجًا.
  • الدوارة: وهي قطعة معدنية صغيرة تسمح للصياد بالتحكم بحركة خيط الصنارة بحرية ومرونة.
  • العوامة: التي تُربط بخيط الصنارة وتطفو على السطح ويستدل منها الصياد على الإمساك بالسمك.


أنواع طعوم الأسماك

إن عملية صيد الأسماك تتطلب الخبرة والمعرفة، فذلك يختصر الكثير من الوقت على الصياد ويمكنه من الحصول على الأسماك بسرعة وجودة أكبر، وذلك يشمل إطلاعه على أنواع الطعوم المناسبة لأنواع الأسماك الموجودة في المياه، والطُعم هو الطعام الذي يعلقه الصياد في خطاف الخيط ليجذب السمكة إليه، وفيما يلي سنبين أنسب الطعوم لأنواع محددة من الأسماك:[٥].

  • الديدان: وتستهدف الأسماك صغيرة الحجم التي تتمكن من اشتمام رائحتها والاقتراب من الصنارة وخاصة أسماك السلمون المرقطة والأسماك الذهبية.
  • اليرقات: تعد من الانواع المفضلة لجميع الأسماك وتستخدم خاصة لصيد الأسماك الموجودة في القاع.
  • سمك السردين: وهو سمك صغير الحجم يستخدم لكافة أنواع الأسماك على اختلافها.
  • الروبيان مينيوس: وهو الطعام المفضل للأسماك الكبيرة التي تعيش في قيعان المحيطات والبحار غالبًا مثل الأخطبوط وأسماك القرش، ويمكن أن يُستخدم الروبيان كاملًا أو جزء منه فقط.
  • نواة الذرة: تخلط مع الخبز أو العجين الخام وبعض المنكهات وتستخدم لصيد أسماك الكارب والتينش والروش .
  • الطعوم المستحضرة: إذ يمزج بين أكثر من مكونين لتعزيز الرائحة مثل زيت السمك والدقيق والسردين والبيلوطة وغيرها.


فوائد السمك

يعد الأطباء الأسماك طبقًا رئيسيًا مهمًا لجسم الإنسان، وذلك للفوائد الجمة فيه وأبرزها:[٦].

  • يحتوي على عناصر غذائية هامة.
  • يقلل من خطر النوبات القلبية والسكتات الدماغية.
  • يحسن من المناعة.
  • تعزز من صحة الدماغ.
  • يساعد في منع حدوث الربو عند الأطفال.


المراجع

  1. "The history of fishing"، alimentarium، اRetrieved 27-10-2019. Edited.
  2. ^ أ ب "Fishing Methods and Techniques: Pole Fishing, Fly fishing, Spin Bait Casting, Surf fishing"، allfishingbuy،Retrieved 27-10-2019. Edited.
  3. ^ أ ب "Fishing Methods"، fishing goverment nz، Retrieved 27-10-2019. Edited.
  4. "Fishing Equipment for Beginners"، leisurepro،Retrieved 27-10-2019. Edited.
  5. "Freshwater Baits"، fishcare،Retrieved 27-10-2019. Edited.
  6. "11 Evidence-Based Health Benefits of Eating Fish"، healthline، Retrieved 27-10-2019. Edited.