أجمل الأدعية للأب

بواسطة: - آخر تحديث: ٠٦:٤٥ ، ٢ ديسمبر ٢٠٢٠
أجمل الأدعية للأب

أجمل الأدعية للأب

لا بُد أنك تُحب والدك، وتريد أن تدعو الله أن يحفظه لك ويطيل في عمره، وفيما يأتي نقدم لك بعضالأدعية التي يمكنك أن تدعو بها:[١]

  • { رَبَّنَا لَا تُؤَاخِذْنَا إِن نَّسِينَا أَوْ أَخْطَأْنَا ۚ رَبَّنَا وَلَا تَحْمِلْ عَلَيْنَا إِصْرًا كَمَا حَمَلْتَهُ عَلَى الَّذِينَ مِن قَبْلِنَا ۚ رَبَّنَا وَلَا تُحَمِّلْنَا مَا لَا طَاقَةَ لَنَا بِهِ ۖ وَاعْفُ عَنَّا وَاغْفِرْ لَنَا وَارْحَمْنَا ۚ أَنتَ مَوْلَانَا فَانصُرْنَا عَلَى الْقَوْمِ الْكَافِرِينَ}[٢].
  • {رَبِّ أَوْزِعْنِي أَنْ أَشْكُرَ نِعْمَتَكَ الَّتِي أَنْعَمْتَ عَلَيَّ وَعَلَىٰ وَالِدَيَّ وَأَنْ أَعْمَلَ صَالِحًا تَرْضَاهُ وَأَصْلِحْ لِي فِي ذُرِّيَّتِي ۖ إِنِّي تُبْتُ إِلَيْكَ وَإِنِّي مِنَ الْمُسْلِمِينَ}[٣].
  • {رَبِّ اجْعَلْنِي مُقِيمَ الصَّلَاةِ وَمِن ذُرِّيَّتِي ۚ رَبَّنَا وَتَقَبَّلْ دُعَاءِ، رَبَّنَا اغْفِرْ لِي وَلِوَالِدَيَّ وَلِلْمُؤْمِنِينَ يَوْمَ يَقُومُ الْحِسَابُ}[٤].
  • {وَاخْفِضْ لَهُمَا جَنَاحَ الذُّلِّ مِنَ الرَّحْمَةِ وَقُلْ رَبِّ ارْحَمْهُمَا كَمَا رَبَّيَانِي صَغِيرًا}[٥].
  •  اللهم أصلح لنا ديننا الذي هو عصمة أمرنا، وأصلح لنا دنيانا التي فيها معاشنا، وأصلح لنا آخرتنا التي إليها معادنا، واجعل الحياة زيادة لنا في كل خير، واجعل الموت راحة لنا من كل شر.
  • اللهم إنا نسألك الخير كله عاجله وآجله، ما علمنا منه وما لم نعلم، ونعوذ بك من الشر كله، ما علمنا منه وما لم نعلم.


ما واجبك تجاه والدك؟

أكّدت الشريعة الاسلامية على أهمية بر الوالدين، لذا عليك أن تكون بارًا بوالدك، ومحسنًا له ورفيقًا به، التزامًا بقوله تعالى: {وَقَضَى رَبُّكَ أَلَّا تَعْبُدُوا إِلَّا إِيَّاهُ وَبِالْوَالِدَيْنِ إِحْسَانًا}[٦]، وقوله تعالى: {أَنِ اشْكُرْ لِي وَلِوَالِدَيْكَ إِلَيَّ الْمَصِيرُ}[٧]، وقوله تعالى: {وَوَصَّيْنَا الإِنسَانَ بِوَالِدَيْهِ إِحْسَانًا}[٨]، قال رسول الله صلى الله عليه وسلم في طاعة الوالدين عندما سُئِل من أحد الصحابة: [جاء رجلٌ إلى النَّبيِّ صلَّى اللهُ عليه وسلَّم فقال: يا رسولَ اللهِ مَن أحَقُّ النَّاسِ بحُسنِ الصُّحبةِ؟ قال: أمُّكَ، قال: ثمَّ مَن؟ قال: أمُّك، قال: ثمَّ مَن؟ قال أبوكَ، قال: فيرَوْن أنَّ للأمِّ ثُلُثَيِ البِرِّ][٩]، وفي الرواية الأخرى: [يا رسول الله! من أبر؟ قال: أمك، قال: ثم من؟ قال: أمك، قال: ثم من؟ قال: أمك، قال: ثم من؟ قال: أباك، ثم الأقرب فالأقرب][١٠].[١١]

ومن مظاهر بر الرجل بوالده أن يتقرب إليه ويتودد له، ويُقدم له المال إن كان بحاجة إليه، قال رسول الله صلى الله عليه وسلم: [إنَّ أبَرَّ البِرِّ أنْ يصِلَ الرَّجلُ أهلَ وُدِّ أبيه بعدَ أنْ يولِّيَ][١٢]، ويدل الحديث الشريف على أهمية الاستمرار في بر والدك بعد وفاته، وذلك من خلال بر أصدقائه ومن يحبهم، ومن أعظم الأمثلة على بر الأب قصة سيدنا ابراهيم وابنه اسماعيل، لما قال ابراهيم لابنه أنه يرى في منامه أنه يذبحه، فما كان له إلا أن قال له أفعل ما تؤمر، وكوفئ الخليل عليه السلام بإيمانه وببرِّه بأبيه بأن يكون أبناؤه أنبياء، وتكون النبوة مِن بعده منحصرة في ذريّته.[١٣]


قد يُهِمُّكَ: فضل بر الوالدين

إن لبر الوالدين أجر عظيم عند الله، فهي من أحب الأعمال إلى الله وأفضلها، ويمد الله البار بوالديه بعمره ويزيد له من رزقه ويفرج له كربه، ويجعل من بر الوالدين سبب لرضاالله عن العبد، ويجيب له دعائه، وفي ذلك أدلة كثيرة منها قال رجل: [يا رسولَ اللَّهِ إنِّي كنتُ أردتُ الجِهادَ معَكَ أبتغي بذلِكَ وجْهَ اللَّهِ والدَّارَ الآخرةَ قالَ ويحَكَ أحيَّةٌ أمُّكَ قُلتُ نعَم قالَ ارجَع فبِرَّها ثمَّ أتيتُهُ منَ الجانبِ الآخَرِ فقلتُ يا رسولَ اللَّهِ إنِّي كنتُ أردتُ الجِهادَ معَكَ أبتغي بذلِكَ وجهَ اللَّهِ والدَّارَ الآخرَةَ قالَ وَيحَكَ أحيَّةٌ أمُّكَ قلتُ نعَم يا رسولَ اللَّهِ قالَ فارجِع إليْها فبِرَّها ثمَّ أتيتُهُ من أمامِهِ فقُلتُ يا رسولَ اللَّهِ إنِّي كنتُ أردتُ الجِهادَ معَكَ أبتغي بذلِكَ وجْهَ اللَّهِ والدَّارَ الآخرةَ قالَ ويحَكَ أحيَّة أمُّكَ قُلتُ نعَم يا رَسولَ اللَّهِ قالَ ويحَكَ الزَم رِجلَها فثمَّ الجنَّةُ][١٤].[١٥]


المراجع

  1. "أفضل الدعاء للوالدين وللأهل ما ورد بالمأثور"، اسلام ويب، اطّلع عليه بتاريخ 2020-11-28. بتصرّف.
  2. سورة البقرة، آية:286
  3. سورة الأحقاف، آية:15
  4. سورة ابراهيم، آية:40-41
  5. سورة سورة الاسراء، آية:24
  6. سورة الإسراء، آية:23
  7. سورة لقمان، آية:14
  8. سورة الأحقاف، آية:15
  9. رواه ابن حبان، في صحيح ابن حبان، عن عبدالله بن عباس، الصفحة أو الرقم: 3997، أخرجه في صحيحه.
  10. رواه شعيب الأرناووط، في تخريج شرح السنة، عن معاوية بن حيدة، الصفحة أو الرقم:3417، إسناده حسن.
  11. "حق الآباء على الأبناء والعكس"، ابن باز، اطّلع عليه بتاريخ 2020-11-27. بتصرّف.
  12. رواه ابن حبان، في صحيح ابن حبان، عن عبدالله بن عمر، الصفحة أو الرقم:431، أخرجه في صحيحه.
  13. "بر الأب"، الألوكة، اطّلع عليه بتاريخ 2020-11-28. بتصرّف.
  14. رواه الألباني، في صحيح ابن ماجه، عن معاوية بن جاهمة السلمي، الصفحة أو الرقم:2259، صحيح.
  15. "فضل بر الوالدين "، طريق الإسلام، اطّلع عليه بتاريخ 2020-11-27. بتصرّف.