مكونات السيارة ووظائفها

بواسطة: - آخر تحديث: ٢٠:١٣ ، ٨ مارس ٢٠١٩
مكونات السيارة ووظائفها

السيارة

تعد السيارة من أكثر وسائل التنقل انتشارًا في دول العالم وأكثر استعمالًا، وقد يُعزى ذلك إلى إمكانية استخدامها الشخصي على عكس الطائرة والقطار مثلًا، كما أنها صغيرة الحجم ولا تتطلب القدر الكبير من المال بالمقارنة مع غيرها، كما أنها تؤدي الغرض المطلوب منها بالانتقال من نقطة إلى أخرى بكل سهولة ويسر، ويرجع الفضل في اختراعها إلى العالِم نيكولاس كونيو الذي اخترع آلة تسير على 3 عجلات في عام 1769م وسماها باسمه، وعندما أثبتت جدواها راح العلماء يطورون من النموذج الأولي ويضيفون إليه المزيد من الأدوات حتى أصبحت على الشكل المتعارف عليه في يومنا هذا، وتختلف السيارات من حيث أسعارها وأحجامها واستعمالاتها والمادة اللازمة لتشغيل محركها، وهو ما وسّع الخيارات والاحتمالات أمام المستهلكين في السوق العام، وتعد الدول الأوروبية واليابان والولايات المتحدة الأمريكية من الجهات الرائدة في الصناعة والتصدير.


مكونات السيارة ووظائفها

تعمل السيارة تبعًا لقوانين الفيزياء والهندسة الميكانيكية، وسيتضح ذلك جليًا بعد إدراج مكونات السيارة ووظائفها في الفقرة التالية:

  • المحرك: ويعد القطعة الرئيسية الأهم في السيارة ومن دونها لا تستطيع الآلة العمل أو التنقل من نقطة إلى أخرى، ويُصنع من معدن قوي عادةً ويحتوي على المكونات والأجزاء الأخرى الصغيرة الحجم ومن أهمها الأسطوانات التي يُضخ لها الوقود والهواء ليحدث الاحتراق الداخلي فيها ويولد عزم السيارة.
  • وسائد المكابح: التي تسمى بالفرامل ووظيفتها هي تخفيض السرعة والتقليل منها عند الاصطفاف والتوقف ميكانيكيًا بتضييق الخناق على إسطوانة الفرامل التي تتسبب بالاحتكاك والحرارة.
  • المبرد: ومتعارف عليه بالاسم (الروديتر)، ويقع في أقصى مقدمة السيارة، ووظيفته هي السماح للهواء النقي بالمرور من بين فتحات المبرد وتبريد السائل الموجود داخله، وضخه عبر قنوات خاصة داخل المحرك.
  • المُشعل: ومتعارف عليه بالاسم (بوجيه) ووظيفته هي إشعال الخليط من الهواء والوقود الموجودين داخل المحرك للسماح لعملية الاحتراق الداخلي بالبدء ومن ثم توليد الحركة.
  • ناقل الحركة: ووظيفته هي نقل القوة والعزم المتولدة من المحرك إلى عجلات السيارة الأربع للسماح لها بالتحرك، والجدير بالذكر أن العجلات الأمامية والخلفية تعمل بمبدأ نظام الدفع ذاته.
  • الشاسيه: وهو عبارة عن الهيكل المعدني المحيط بجميع الأجزاء الذي يوفر لها الشكل الانسيابي والحماية المطلوبة ومقاومة الصدمات.
  • كاتم الصوت: ويوجد أسفل السيارة ووظيفته تقليل الضجيج الناجم عن المحرك عن طريق سلسلة من الحواجز الفرعية.
  • نظام التعليق: ووظيفته حماية الإطارات من الثقب والحفاظ عليها عند الاصطدام بالأجسام الكبيرة والقوية وعند سيرها على الطرقات الوعرة خاصة، عن طريق امتصاص الصدمات.


أنواع السيارات

تتنافس الشركات الرائدة في تصنيع السيارات العملية وإنشاء خطوط الإنتاج والتوزيع لقطع الغيار، وسنتناول فيما يلي بعض أنواع السيارات المعروفة:

  • البورش: وهي شركة ألمانية متخصصة في صناعة السيارات الفخمة مرتفعة الثمن، تناسب الرياضيين على وجه التحديد ولقد سميت بهذا على اسم مصممها النمساوي.
  • تويوتا: وهي شركة يابانية وتعد المصنع الأول للسيارات.
  • مرسيدس: شركة ألمانية متخصصة بصناعة كافة أشكال السيارات وأحجامها.
  • بيجو: شركة فرنسية وهي ثاني أكبر مصنع في أوروبا.
  • اللاند روفر: وهي شركة بريطانية متخصصة في صناعة السيارات ذات الذوق الرفيع.