كيف تصبح محاسب محترف

بواسطة: - آخر تحديث: ١٥:٤١ ، ٧ مارس ٢٠١٩
كيف تصبح محاسب محترف

المحاسبة

ظهرت الكثير من العلوم الرياضية بحكم تسارع الحياة وكثرة مجالاتها ولا شكّ أنّ علم المحاسبة تطور مع الوقت وأصبح أكثر ارتباطًا بأسلوب الحياة الحديثة على الرغم من كونه كان يُستخدم منذ القدم في بيت مال المسلمين وتعاملات البيع والشراء بينهم وغيرها، وتُعرف المحاسبة على أنّها تسجيل وتبويب العمليات والمدخلات التي تمثل الأحداث والمعادلات الاقتصادية بناءً على نظام معين، ويكون ذلك بناءً على المعلومات المالية والجهات الضريبية وقوائم المستثمرين والمدراء والمسؤولين في مواقع اتخاذ القرارات، والذين يعملون في مؤسسات خاصةً أو عامةً بهدف توزيع الموارد ورصد قيمتها، أما علم المحاسبة فهو العلم الذي يُعنى بدراسة التفسير والإيصال والقياس للنشاطات المالية وعبر تبويب وتسجيل العمليات المالية والإفصاح عن المعلومات خلال فترات زمنية معلومة، ولقد جرت العادة على فعل ذلك في الشهور الأخيرة من العام أو الشهور الأولى منه، وذلك لتقييم المدخلات والمخرجات وضبطها وموازنتها.


المحاسب المحترف

كانت ولا زالت مهنة المحاسبة من المهن الرائجة والتي لا تخبو ولا يتراجع بريقها وألقها البتة، فعلى الرغم من التقنيات المتطورة للأجهزة الحاسوبية وأنظمة التشغيل إلا أنّ العمل اليدوي وعقل الإنسان هو المحرك الفاعل لجميع البيانات والمعلومات في النظام، ولهذا فإن مهنة المحاسبة قد تطورت واتخذت شكلًا أكثر أهمية بل إن الكثير ممن أبدعوا فيها ترقوا إلى مناصب عليا بعد أن تركوا بصمةً واضحةً فيها، وهذا يدفعنا إلى ذكر المهارات والطرق التي يجدر بالمحاسب المحترف أن يتمتع بها:

  • الحصول على شهادة المحاسبة وذلك عبر الدراسة والمذاكرة جيدًا في الثانوية العامة بما يؤهل الطالب للحصول على مقعد في الجامعة، وكلما كان المعدل أعلى كانت خيارات الطالب في الالتحاق بجامعة مرموقة أفضل، وهذا يعني أن يكون المستوى أفضل من دراسة المحاسبة.
  • الالتحاق بسوق العمل في قطاع المحاسبة، وذلك لاكتساب الخبرة الأولية ومهارات التطبيق بعد التعليم النظري، وقد يكون المنصب متواضعًا في البداية ولا يرقى إلى حلم المحاسب.
  • الدورات والشهادات التي سترفع من خبرة المحاسب كثيرًا، بما يعادل شهادته الجامعية، وستثري خانة العمل في السيرة الذاتية، ومن الدورات المنصوح بالالتحاق بها في المحاسبة: شهادة (CFA)، (CPA)،(CMA) وغيرها.
  • المهارت الذاتية التطويرية التي تُثبت أهلية المحاسب إلى الارتقاء في السلم الوظيفي نحو ما هو أفضل.


مهارات المحاسب المحترف

يوجد العديد من المهارات المكتسبة التي يجب أن يوفّرها المحاسب في شخصيته مع الخبرة والوقت، ومن أهمها:

  • المعرفة التامة بالحاسوب ومتابعة التطبيقات وآخر ما توصلت إليه علوم التكنولوجيا الحديثة فهي ستوفر عليه الكثير من الوقت والجهد وستجعله خبيرًا في مجاله.
  • التمتّع بذاكرة قوية من أفضل المهارات الذاتية التي يمكن أن يتحلّى بها المحاسب إلى جانب التركيز أثناء العمل.
  • الطموح والرغبة بالتحسّن والحصول على ترقيات متتالية وعدم الاكتفاء بالمنصب الذي يحصل عليه المحاسب فور تخرجه.
  • إتقان اللغة الإنجليزية، وذلك للتعامل مع الآخرين وكذلك قراءة لغة البرمجيات بسهولة.
  • معرفة القوانين المتصلة بعلم المحاسبة، مثل القانون الضريبي وضريبة المبيعات ومعدّل الدخل وغيرها.
  • التّحلي بأخلاقيات المسلم الراقي من الأمانة والصدق وحسن التصرف.