في اي عام انهار الاتحاد السوفيتي

بواسطة: - آخر تحديث: ٠٨:٥١ ، ٣ يونيو ٢٠٢٠
في اي عام انهار الاتحاد السوفيتي

الاتحاد السوفيتي

يجد القارئ في كتب التاريخ العديد من المعلومات التي جعلت العالم على ما هو عليه اليوم، وشكلته إلى قوتين شرقية وغربية بالإضافة إلى عدد من المراكز الاقتصادية الأوروبية في الجبهتين، وعدد من القوى الضعيفة والنامية التي لا تتحكم في المصير ولا تشترك إلا بالقليل اليسير من الرأي العام العالمي، ولعل اسم الاتحاد السوفيتي أشهر من نار على علم خاصة في القرن السابق عندما بدأ يسعى لتطوير نفسه في كافة المجالات العلمية والسياسية والعسكرية والاقتصادية، وهو عبارة عن اتحاد عدد من المناطق في شمال روسيا وشرق أوروبا وبعض دول وسط آسيا التي وصل عددها إلى 15 جمهورية أكبرها روسيا، التي بسطت هيمنة الحزب الشيوعي على ذلك الاتحاد باللين حينًا وبالقوة والإجبار في كثير من الأحيان مستغلة ضعف تلك الدول خاصة بعد الإطاحة بها إبان الثورة الروسية عام 1917م، ولقد بدأ تشكله في عام 1945م أي مع نهاية الحرب العالمية الثانية التي كانت روسيا (الاتحاد السوفيتي) طرفًا رئيسيًا فيها، ومن الأمثلة على الجمهوريات المشاركة فيه، أستونيا وتركمانستان وأذربيجان وأوزبكستان وإرمينيا ولتوانيا ولاتفيا وجورجيا وغيرها.[١]


في أي عام انهار الاتحاد السوفيتي؟

يعد عام 1991 م عامًا مشهودًا في كتب التاريخ؛ إذ شهد سقوط الاتحاد السوفيتي وانهياره وتفكك الجمهوريات والدول التي كانت مكونة له، وكان ذلك مصدرًا لسعادة عدد من الدول في المعسكر الغربي والولايات المتحدة الأمريكية التي رأت بسقوطه انتصارًا لأسس الديمقراطية وغلبتها على النظام الشمولي الذي فرضه الاتحاد السوفيتي لعقود من الزمن، كما أن ذلك يعني انتصار النظام الرأسمالي على النظام الاشتراكي، ولقد كان رئيس الاتحاد السوفيتي آنذاك ميخائيل غورباتشوف وهو سياسي محنك وصف في الكثير من الصحف والجرائد بأنه داهية فقد تلمس خطر الانهيار وبدأ بعدد من الإصلاحات لتدعيم الهيكل السياسي وإنعاش الاقتصاد الذي بدأ يعتل بشكل ملحوظ، كما أنه حاول تغيير نهج الحكم عما كان عليه ستالين من قبله المعروف بالقمع والسيطرة على الإعلام والطباعة ونشر الكتب والاقتصاد وسجن كل من خالفه بالرأي، ومنع حق التظاهر والاعتراض على كل صغيرة وكبيرة إلا أن تلك الإصلاحات أتت متأخرة جدًا على ما يبدو.[٢]


أسباب انهيار الاتحاد السوفيتي

يجب للإنسان أن يقف عند ذلك المنعطف المهم من الحياة والذي أثر على دول العالم كافة قويها وضعيفها، ويحاول دراسة الأسباب وراء انهياره، وهو ما سنسلط الضوء عليه ها هنا:[٣]

  • ضغط الولايات المتحدة الأمريكية على الاتحاد السوفيتي من خلال الحرب الباردة عبر ضرب مراكز الاقتصاد.
  • الانقلاب الذي تعرض له الاتحاد السوفيتي عام 1991م وعلى الرغم من فشله إلا أنه كان يتنبأ بأن القوى المعارضة باتت راغبة بخلع الحكم الاشتراكي.
  • ضعف النخب السياسية الحاكمة وعدم مقدرتها على الحفاظ على التنظيم في البلاد والجمهوريات كافة.
  • استنزاف الاقتصاد بسبب القطاع العسكري وارتفاع الأسعار وزيادة معدل الاستيراد وتدني نسب المعيشة للأفراد.
  • سيطرة النظام البيروقراطي على أجهزة الدول ونخرها من الداخل مما أدى إلى تدهور الاتحاد بأسره.
  • السياسات المتخبطة غير المدروسة في كافة الأمور المفصلية التي انعكست على المجتمع سلبيًا.


المراجع

  1. "الاتحاد السوفيتي"، marefa، اطّلع عليه بتاريخ 2019-7-3. بتصرّف.
  2. "انهيار الاتحاد السوفييتي "، syr-res ، اطّلع عليه بتاريخ 2019-7-3. بتصرّف.
  3. "أسباب انهيار الاتحاد السوفيتي"، almrsal، اطّلع عليه بتاريخ 2019-7-3. بتصرّف.