بحيرة يلوستون

بواسطة: - آخر تحديث: ١١:١٢ ، ١٢ يونيو ٢٠١٩

الولايات المتحدة الأمريكية

تقع الولايات المتحدة الأمريكية في شمال قارة أمريكا الشمالية، وتحدها من الشمال كندا، ومن الشرق المحيط الأطلسي، ومن الغرب المحيط الهادي، ومن الجنوب المكسيك، وتبلغ مساحتها 9.8 مليون كم2 وبعدد سكان قدره 318.8 مليون نسمة، يتحدثون اللغة الإنجليزية رسميًا بجانب بعض اللغات الآسيوية والهاواية وبعض اللغات الأوروبية، وينحدرون من أصول أوروبية وآسيوية بعد أن قدموا إل القارة عند احتلالها من السكان الأصليين الهنود الحمر، ويدين سكان الولايات المتحدة الأمريكية بالبروتستانت والروم الكاثوليك وبعض الطوائف والأديان الأخرى، وتتمتع البلاد بنظام حكم جمهوري فيدرالي أقره الدستور بعد الاستقرار والانفصال عن المملكة المتحدة عام 1776م، وتتميز أمريكا بمناخ معتدل يختلف من الشرق إلى الغرب ومن الشمال إلى الجنوب، إذ غالبًا ما يكون باردًا في ألاسكا وحارًا في فلوريدا، وتعتمد الولايات المتحدة في اقتصادها على الصناعات ومنها المركبات الصناعية والطائرات والسيارات والأجهزة الإلكترونية والصناعات الغذائية وغيرها، وقطاع الزراعة مثل الذرة والحبوب والفواكه والخضراوات وغيرها[١].


بحيرة يلوستون

تحتوي الولايات المتحدة الأمريكية على الكثير من المعالم الطبيعية الخلابة والساحرة ومنها بحيرة يلوستون التي عاش الهنود الحمر السكان الأصلييون فيها قبل أكثر من 11 ألف عام، وعلى الرغم من الرحل الاستكشافية المتعددة حول القارة إلا أن منطقة البحيرة لم تُدخل قبل عام 1860م، ويوجد الكثير من البحيرات غيرها وتعتبر يلوستون أكبرها من حيث المساحة، وتقع على أعلى ارتفاع في المنطقة فوق بركان كالديرا يلوستون الذي انفجر بقوة هائلة قبل ملايين السنين مما كان سببًا في العديد من الظواهر الطبيعية في المنطقة، ويعتبر هذا البركان أكبر نظام أيكولوجي في العالم ويعتقد الخبراء والجيولوجيين أنه لا زال نشطًا من الداخل حتى اليوم، وتتميز البحيرة بانحداراتها وطرقاتها المموجة فهي ممتدة على طول المكان وتشرب منها الحيوانات البرية إضافة إلى أنها تغذي النباتات والأعشاب المحيطة بها، وتحيط بها الجبال الثلجية القمم من جميع الجهات مما جعلها أشبه بلوحة فنية طبيعية من صنع الخالق عز وجل[٢].


منتزه يلوستون

قامت الولايات المتحدة الأمريكية باستغلال المنطقة المحيطة ببحيرة يلوستون وحولتها إلى منتزه قومي، وأولته الكثير من الاهتمام وقد كان التأسيس في عام 1917م، وتبلغ مساحته قرابة 8،983 كيلومتر مربع وفيه الكثير من البحيرات والوديان والمرتفعات الجبلية والمروج الخضراء، وفيما يلي سنتناول عددًا من المعلومات عن منتزه بلوستون:

  • تأسس منتزه بلوستون بأمر من مجلس الكونغرس في الولايات المتحدة الأمريكية عام 1872م.
  • يشتهر المنتزه بعدد كبير من ينابيع المياه الساخنة وبهذا تحتل الولايات المتحدة المركز الأول في العالم بها.
  • يحتوي المنتزه على حيوانات برية مختلفة الأنواع منها الجواميس والأيائل والغزلان، بالإضافة إلى تنوع كبير من الطيور.
  • يحتوي المنتزه على صخور شديدة الاصفرار تكونت بفعل البركان؛ وهو ما دعا منظمة اليونسكو إلى اعتبارها منطقة طبيعية مهمة.
  • يعتبر ثور البيسون الأمريكي الذي يعيش في المنتزه من أقدم أنواع الثيران في العالم كله.
  • تندلع حرائق الغابات في المنتزه بشكل سنوي وتأتي على عدد كبير من الثروة النباتية فيه[٣].


المراجع

  1. "الولايات المتحدة الأمريكية"، الجزيرة ، اطّلع عليه بتاريخ 2019-5-14. بتصرّف.
  2. "يلوستون"، ابن بطوطة، اطّلع عليه بتاريخ 2019-5-14. بتصرّف.
  3. "تعرف على أول متنزه وطني في العالم يلوستون"، أخبار، اطّلع عليه بتاريخ 2019-5-14. بتصرّف.