أين يصب نهر النيل

بواسطة: - آخر تحديث: ٠٦:١٨ ، ٢٨ يوليو ٢٠١٩

نهر النيل

يُعد نهر النيل أطول نهر في العالم، يقع في الشمال الشرقي لقارة أفريقيا، يبلغ طوله ما يقارب الـ 6,650 كيلو متر، وبذلك يمر بعشر دول أفريقية تُسمى بدول حوض النيل، يغطي حوضه مساحة 3.4 مليون كيلو متر مربع، ويبلغ معدل تدفقه حوالي 2,830 متر مكعب في الثانية، [١]ويمر نهر النيل بعشر دول أفريقية والتي تُسمى بدول حوض النيل، وهي:

  • مصر
  • السودان
  • كينيا
  • أرتيريا
  • أوغندا
  • إثيوبيا
  • الكونغو
  • تنزانيا
  • رواندا
  • بوروندي[٢]


أين يصب نهر النيل

يتكون نهر النيل من رافدين أساسيين، هما: النيل الأبيض الذي ينبع من بحيرة فيكتوريا (هضبة البحيرات)، ويصب في البحر الأبيض المتوسط، والنيل الأزرق الذي يشكل 85% من المياه العذبة لنهر النيل، ويمتد من إثيوبيا (بحيرة تانا) مرورًا بنهر لوفيرونزا في بورندي؛ الذي يُعد أقصى مصادر النيل جنوبًا وأحد روافد نهر كاجيرا الذي يصب في بحيرة فيكتوريا، والتي تُعد المصدر الأساسي لمياه النيل الأبيض، وهي ثاني أكبر بحيرة عذبة في العالم، وبحيرة فكتوريا هي ثالث البحيرات العظمى في العالم، وهي منطقة غنية بالمستنقعات على حدود أوغندا وتنزانيا وكينيا وتمر بخط الاستواء.[٣]


أهمية نهل النيل

تتمثل أهمية نهر النيل فيما يلي[٤]:

  • الزراعة: أثّر نهر النيل في الزراعة كثيرًا؛ إذ إنه وفر البيئة الصالحة وأنشأ تربة خصبة تساعد في زراعة المحاصيل الزراعية الهامة.
  • النقل: ساعد النقل من الناحية الاقتصادية وذلك من خلال نقل البضائع بين الدول مما ساهم في التقدم الاقتصادي.
  • الطاقة: أُنشئ مشروع السد العالي وهو أكبر مشروع في تاريخ مصر لتوليد الطاقة.
  • السياحة: ساهم نهر النيل في زيادة السياحة المصرية وذلك من خلال الرحلات النيلية من الأقصر إلى أسوان.


معلومات عن نهر النيل

فيما يلي نذكر بعض المعلومات المتنوعة عن نهر النيل[٥]:

  • تعود تسمية نهر النيل إلى أصول يوناينة، فمعنى النيل (وادي النهر)، وكان الفراعنة المصريون يطلقون عليه اسم (أتروعا) ومعناها النهر العظيم.
  • اعتمد القدماء على نهر النيل كثيرًا وخاصة في التنمية والبناء والإعمار في مجالات الزراعة والصناعة والهندسة المعمارية، لذلك كان مقدسًا بالنسبة لهم، وكانوا يطلقون عليه اسم الإله حابي رمزًا للعطاء.
  • من الخرافات التي كانت سائدة عند المصريين القدماء هي إلقاء أجمل فتاة لديهم بعد تزيينها في نهر النيل اعتقادًا منهم أنها هدية له حتى لا يفيض، إلى أن جاء الفتح الإسلامي ومنع هذا الأمر.
  • بالإضافة إلى الزراعة التي يُعِد المزارعون المصريون أن النيل أساسها، فقد اعتمد المصريون على الصيد من النهر، إذ كانوا يصطادون الأسماك الموجودة فيه التي كانت سبب رزقهم وعيشهم.
  • يتميز نهر النيل بمياهه الغزيرة؛ إذ إنه ونهر الفرات من أكثر الأنهار التي تحتوي على مياه في العالم، وهي بالتأكيد مياه عذبة.
  • وُقّعت اتفاقية عام 1959 لتقسيم مياه النيل، إلا أن أغلبية دول حوض النيل الواقعة عليه ما تزال ترفض هذه الاتفاقية، والحوار دائم حول التوصل لأفضل حل ممكن.
  • قد يؤدي عدم الترشيد في استهلاك مياه النيل إلى جفافها مع الوقت وضياع أكبر مصادر المياه في العالم.


المراجع

  1. "نهر النيل"، aljazeera، اطّلع عليه بتاريخ 2019-7-10. بتصرّف.
  2. "معلومات عن نهر النيل وأهميته 5"، edarabia، اطّلع عليه بتاريخ 2019-7-10. بتصرّف.
  3. "نهر النيل"، aljazeera، اطّلع عليه بتاريخ 2019-7-10. بتصرّف.
  4. "بحث عن أهمية نهر النيل قديماً وحديثاً"، muhtwa، اطّلع عليه بتاريخ 2019-7-10. بتصرّف.
  5. "معلومات لا تعرفها عن نهر النيل 7"، edarabia، اطّلع عليه بتاريخ 2019-7-10. بتصرّف.