أجمل ما قيل عن المعلم

بواسطة: - آخر تحديث: ٠٩:٥٣ ، ١٥ يونيو ٢٠٢٠

المُعلّم

يحظى المُعلم بمكانة مُميّزة بقلوبنا جميعًا، إذ إنّه مصدر الإلهام والإبداع للطّلبة، ويُمكن القول بأنّ المُعلّمون يسعون إلى إلهام الطلاب في جميع جوانب حياتهم، وبالنسبة للعديد من المعلمين، فإن هدفهم الأكبر هو أن يكونوا قدوة، ونموذج القدوة هو الشخص الذي يلهم ويشجع الطلاب على السعي لتحقيق العظمة، ويعلمهم من خلال الخبرة والالتزام كيفية تحقيق إمكاناتهم الكاملة ليصبحوا أفضل، ويمكن للمدرسين إلهام الطالب غير المهتم ليصبح منغمسًا في التعلم، ويمكنهم تحفيزهم على المشاركة والتركيز، ويمكن للمعلم الرائع أن يجعل الطلاب يقرؤون، ويجعل الرياضيات أو العلوم ممتعة، ويُحوّل دروس التاريخ إلى قصص ممتعة ومثيرة.[١]


أجمل كلام عن المعلم

وفيما يأتي أجمل العبارات عن المعلم:

  • مما لا شك فيه يا معلمي أن دورك في غاية الأهمية و لك منا كل التقدير والاحترام.
  • أستاذي الفاضل لك مني كل الشكر والتقدير لكل مجهوداتك السامية معي وأرسل لك ألف تحية حب عطرة.
  • أقدم لك يا معلمي الفاضل شذى الورود تقديرًا مني لكل مجهوداتك التي لا مثيل لهي معي حتى تصنع مني فردًا نافعًا في المجتمع.
  • إلى معلمي الذي لا أستطيع أن أنكر كل ما قدمه لي إليك رسائل شكر وعرفان يا معلمي لما بذلته معي من مجهودات عظيمة.
  • لا أستطيع أن أعبر لك يا معلمي الفاضل عن مدى أهميتك في حياتي فأنت منبع العلم والمعرفة ومحارب الجهل بالنسبة لي تحياتي.
  • يا طيور الحب اذهبي إلى معلمي و أخبريه أني أحمل له بقلبي كل الحب و العرفان لما بذله معي من مجهودات حتى أصبحت فردًا مسؤولًا و يمكنه تطوير بلاده.
  • معلمي الفاضل أسلوبك معي كان له تأثير واضح في تكوين شخصيتي المستقبلية أود أن أقدم لكم رسائل شكر و عرفان وهذا أقل ما يمكن أن أقدمه لرجل علم مثلك.
  • معلمي الفاضل إذا قدمت لك كل كلمات الشكر الموجودة بالعالم حتى لو كانت بعدد قطرات المطر لا استطيع أن أوفي لك حقك يا أبي الروحي.
  • معلمي الفاضل إليك مني تاج من الزهور فأنت من تعلمت منه كيف يكون الإخلاص في العمل وكيف اتحمل المسؤولية لذلك أود أن أخبرك بمدى حبي وتقديري لك.
  • يا من قيل لك قم للمعلم وفه التبجيلا كاد المعلم أن يكون رسولًا، يا من لك مكانة عظيمة في قلبي أود أن أقول لك شكرًا.
  • شكرًا يا معلمي العظيم على كل ما قدمته لي ولغيري فأنت صانع الأجيال وأنت رسول العلم لذلك حبك في قلبي لا يمكن أن يتخيله إنسان.
  • أستاذنا الفاضل نقدم لك كل التقدير والثناء بعدد قطرات المطر، و شذى العطر على كل ما قدمته من أجلنا، وعلى جهودك الثمينة من أجل الرقي بمسيرة تعليمنا.
  • تخجل عبارات الشكر منك، لأنك أكبر منها، لقد قمت بتحويل الفشل إلى نجاح مبهر، لذلك فنحن نشكر جهدك، ونقدّر عملك، فأنت بالفعل جدير بالتميز.
  • لقد تعلمنا منك أن للنجاح أسرار، وأن المستحيل يتحقق بعملنا، وأن الأفكار الملهمة تحتاج إلى من يغرسها في عقولنا، فنشكرك كثيرًا على ما قدمته لنا من جهود قيّمة.
  • من الجميل أن يكون للإنسان هدف في الحياة، والأجمل من ذلك أن يثمر هذا الهدف بالطموح الذي يتساوى مع طموحك، ولذلك وجب علينا شكرك يا معلمنا الفاضل لجعلنا نصل إلى هذا الهدف، لك كل الشكر والتقدير بعدد ألوان الزهر.
  • أستاذنا الفاضل، لقد أنرت دربنا بالعطاء والمعرفة، و بفضلك حققنا هدفنا في الوصول للأسمى، واغتنام المعرفة، شكرًا لأفضالك ومجهوداتك القيمة التي لن ننساها.
  • إلى معلمي الغالي الذي يرفع وسام الأخلاق والصفات الحميدة، مهما أطلت الحديث عن أفضالك فلن أستطيع أن أوفيك حقك الكبير علينا، لقد فرضت نفسك وشخصيتك واحترامك علينا جميعًا، فأصبحنا نحترمك ونحبك كثيرًا، لك منا كل تقدير وثناء يا معلمنا الفاضل.
  • إلى المعلم الذي أعطانا الكثير، إلى من روى وسقى مدرستنا بعلمه وثقافته، إلى من ضحى بوقته وجهده، ونال في النهاية ثمار هذا التعب، لك كل الشكر والتقدير على جهودك الثمينة.


أجمل شعر للمعلم

لن نستطيع أن نوفي حق المعلم ونقدر مجهوداته فهو بمثابة رسول للعلم والمعرفة بالحياة، وكثير من الشعراء تحدثوا في شعرهم عن المعلم، ومنهم الشاعر أحمد شوقي، وفيما يأتي أبرز قصائده عن المعلم:[٢]

قُــمْ لـلمعلّمِ وَفِّـهِ الـتبجيل

كـادَ الـمعلّمُ أن يـكونَ رسولا

لأعلمتَ أشرفَ أو أجلَّ من الذي

يـبني ويـنشئُ أنـفسًا وعقولا

سـبـحانكَ اللهمَّ خـيـرُ مـعلّمٍ

عـلَّمتَ بـالقلمِ الـقرونَ الأولى

أخـرجتَ هذا العقلَ من ظلماتهِ

وهـديتَهُ الـنورَ الـمبينَ سبيلا

أرسـلتَ بالتوراةِ موسى مرشدًا

وابـنَ الـبتولِ فـعلّمَ الإنـجيلا
وفـجّرتَ يـنبوعَ البيانِ محمّدًا
فـسقى الـحديثَ وناولَ التنزيلا

إنَّ الـذي خـلقَ الـحقيقةَ علقمًا

لـم يُـخلِ من أهلِ الحقيقةِ جيلا

أوَ كلُّ من حامى عن الحقِّ افتنى

عـندَ الـسَّوادِ ضغائنًا وذحولا

لـو كنتُ أعتقدُ الصليبَ وخطبَه

لأقـمتُ من صلبِ المسيحِ دليلا

تـجدُ الـذين بنى “المسلّةَ” جدُّهم

لا يُـحسنونَ لإبـرةٍ تـشكيلا

الـجهلُ لا تـحيا عـليهِ جماعةٌ

كـيفَ الحياةُ على يديّ عزريلا

ربُّوا على الإنصافِ فتيانَ الحِمى

تـجدوهمُ كـهفَ الحقوقِ كهولا

فـهوَ الـذي يبني الطباعَ قويمةً

وهـوَ الذي يبني النفوسَ عُدولا

وإذا الـمعلّمُ لم يكنْ عدلًا، مشى

روحُ الـعدالةِ في الشبابِ ضئيلا

وإذا أتى الإرشادُ من سببِ الهوى

ومـن الـغرورِ، فسَمِّهِ التضليلا

وإذا أصـيبَ الـقومُ في أخلاقِهم

فـأقمْ عـليهم مـأتمًا وعـويلا

وإذا الـنساءُ نـشأنَ فـي أُمّيَّةٍ

رضـعَ الـرجالُ جهالةً وخمولا

لـيسَ اليتيمُ من انتهى أبواهُ من

هــمِّ الـحياةِ، وخـلّفاهُ ذلـيلا

إنَّ الـيتيمَ هـوَ الـذي تلقى بهِ

أمّـًا تـخلّتْ أو أبَـًا مـشغولا


المراجع

  1. "What Does a Teacher Do?", teach, Retrieved 14-4-2020. Edited.
  2. "قصيدة عن المعلم قصائد قديمة وحديثة روعه جدًا"، i7lm، اطّلع عليه بتاريخ 15-4-2020.