نصائح تساعدك على أن تصبح مبرمج محترف

بواسطة: - آخر تحديث: ٠٨:٤٢ ، ٢٢ يوليو ٢٠٢٠
نصائح تساعدك على أن تصبح مبرمج محترف

احتراف البرمجة

في الآونة الأخيرة، أصبحت البرمجة شيء عصري ينبغي تعلمه، فسواء كنت تسعى حاليًا للحصول على درجة علمية في علوم الكمبيوتر، أو كنت هاوٍ تهدف إلى تعلم أحدث لغات البرمجة، وتريد فهم كيفية عمل البرامج والخدمات وتطويرها، فكل ما تحتاج إليه الوصول إلى حاسوبك المتصل بالإنترنت حتى تبدأ رحلتك في مجال البرمجة الاحترافية.

قد يبدو لك أن احتراف البرمجة مهمة شاقة، إن لم تكن مخيفة في بعض الأحيان، لذلك أول خطوة ينبغي أن تخطيها إذا كنت تفكر الدخول في عالم البرمجة الواسعة، تعلم جميع المعلومات الأساسية للبرمجة، لا تقلق يوجد الكثير من الموارد المجانية وغير المكلفة التي يمكنك استخدامها لتزويد نفسك بكل المهارات التي تحتاجها.

وتسطيع كذلك تعليم نفسك عن طريق العديد من التقنيات الجديدة، التي تجعل عملية تعلمك للبرمجة ممتعة ومثيرة ومهمة في آن واحد، فبغض النظر عن عدد الشهادات التي تحملها وورش العمل التي حضرتها، أو عدد لغات البرمجة التي تتقنها، فإن إثبات مهاراتك في البرمجة هو الأهم بالنسبة لك، لذلك لا مانع من أن تبدأ بمشروع صغير خاص بك حتى تتمكن من تطوير مهارتك وتحسين مستواك باستمرار، وستجد الفرق بنفسك عند تحسُّن مستواك من خلال الممارسة والمتابعة المستمرة.[١]


نصائح تساعدك لتصبح مبرمجًا محترفًا

إن إتقانك لحرفة البرمجة ليس بالأمر السهل، إليك النصائح التالية التي تساعدك في احتراف البرمجة سريعًا:[٢]

  • تعلم بالممارسة، ابنِ مشروعك الخاص وأنت تتعلم، غالبًا ما يكون المشروع الشخصي المكان الأول لبدء الاحتراف.
  • ابدأ بتعلم أساسيات البرمجة جيدًا، فكلما فهمت تلك الأساسيات بشكل أفضل، كلما أصبح من الأسهل عليك تعلم مفاهيم أكثر تقدمًا.
  • تعلم استخدام الترميز اليدوي، حيث يزيد ذلك من كفاءتك التي تحتاجها للحصول على وظيفة، إذ يتطلب الترميز اليدوي منك مزيدًا من الحذر والدقة والقصد وأنت تسير خلف كل سطر من التعليمات البرمجية، فبالرغم من أنّ الترميز اليدوي يستغرق منك وقتًا أطول، إلا أنه يساعدك لتصبح مبرمجًا محترفًا في سوق العمل.
  • لا تخجل أن تطلب المساعدة عندما تحتاج إليها، فبكل تأكيد لن تحترف مجال البرمجة دون مساعدة، فلك أن تطلب المساعدة من بعض المحترفين المشهورين، ولا ضرر أن تأخذ بعض الملاحظات من زملائك في المهنة.
  • ابحث عن المواد التعليمية عبر الإنترنت وتعرف على المزيد من خلال الإنترنت؛ إذ تمتلئ مواقع الويب المختلفة بثروة هائلة من المحتوى الهادف والمهم في مجال البرمجة، فالموارد عبر الإنترنت التي تُعلمك برمجة الكمبيوتر لا حصر لها، وتوجد بعض المواقع التعليمة التي تشرح لك جميع مواد البرمجة بوضوح.
  • تلاعب بالكود الخاص بالعمليات البرمجية، إذ إنّ قراءة عينة من الكود ليست كافية لفهم كيفية عمل تلك البرمجية، حتى تطور من نفسك ستحتاج لتشغيل التعليمات البرمجية عدة مرات والتلاعب بها، واكتشاف المزيد من العمليات البرمجية.
  • خذ فترات متباعدة من الراحة عند تصحيح الأخطاء، إذ يستغرق تصليح الأخطاء ساعات عمل طويلة، ولا يوجد ما يضمن لك أنك ستصلح المشكلة، حتى تتجنب ذلك من الأفضل لك الاستراحة لبضع ساعات، حتى تعود بطاقة جديدة تُمكنك من العمل من جديد، ليست هذه طريقة مضمونة للمساعدة في حل المشكلة فحسب، بل ستوفر على نفسك أيضًا ساعات من الصداع والقلق وأنت تحاول دون فائدة.
  • حافظ على هدوئك واستمر في المحاولة، وكن واثقًا من نفسك، وتوقع أن تفشل في بعض الأحيان وأن تتحلى بالصبر حتى تتقدم وتتطور، فإذا أردت أن تصبح خبيرًا في أي شيء، اعمل بجد واجتهاد طوال الوقت، وتذكر دائمًا أنّ العائق الوحيد أمام نجاحك وتقدمك، أخلاقيات عملك، وثقتك، ومثابرتكَ.


كم من الوقت تحتاج لتصل إلى المرحلة الاحترافية في البرمجة؟

ليس لهذا السؤال إجابة موحدة تناسب الجميع كما تتخيل، إذ يختلف الوقت اللازم للتعلم من شخص لآخر، إذ ليس الجميع يتعلم بنفس الوتيرة ولا يمتلك جميع المتعلمين نفس الخلفيات الثقافية في البرمجة، فإذا كنت مهتمًا فعلًا بأن تصبح مبرمجًا محترفًا، اعلم أن احتراف البرمجة لا يتعلق بعدد الساعات التي تقضيها وأنت تتعلم، بل يتوقف ذلك على شغفك وقوة إرادتك والهدف النهائي الذي ترغب بالوصول إليه، كل ذلك يحدده مدى التزامك في تعلم الأساسيات البرمجية.

ما لا يفهمه الكثير من المبتدئين، أن تعلم البرمجة عملية مستمرة ستستمر أثناء عملك وطوال حياتك، وسيخبرك العديد من كبار المطورين ذوي الخبرة بمجال البرمجة أنّه لا يزال لديهم الكثير لتعلمه، قد يبدو تعلم البرمجة أمرًا شاقًا بالنسبة لكَ لكنه ليس مستحيلًا، إذ يوجد العديد من المبرمجين الناجحين الذين لم يعرفوا شيئًا عن البرمجة من قبل، ولكنهم اليوم يشغلون وظائف ذات أجور عالية في كبرى الشركات العالمية.[٣]


قد يُهِمُّكَ

في بدايات العصر الرقمي الذي نعيش فيه، كان تعلم البرمجة يقتصر على فئة قلية جدًا من المهوسين في هذا المجال، لكن اليوم لم يعد الحال كما كان، لأنّ تعلم البرمجة يمكن أن يكون السبب الرئيسي لنجاحكَ، اليوم أنت لست بحاجة لصرف أموالك حتى تتعلم البرمجة؛ إذ تُقدم العديد من المصادر دورات في البرمجة مجانًا لمن يرغب في ذلك، إليك هذه المصادر:[٤]

  • أكاديمية Codeacademy: هي واحدة من الأماكن الأكثر شعبية لتعلم البرمجة، حيث تعلم أكثر من 45 مليون شخص فيها طريقة البرمجة من خلال الدورات التدريبية التي تعلمك كل شيء بدءًا من HTML و CSS وجافا سكريبت و SQL إلى Bash / Shell و Python و Ruby و C++.
  • كورسيرا: نمت Coursera سريعًا لتصبح من الشركات الكبيرة في مجال التكنولوجيا التعليمية الربحية؛ إذ قدمت أكثر من 1000 دورة من 119 مؤسسة، يُمكنك الدفع مقابل أن تحصل على برامج معينة للحصول على شهادة معتمدة في البرمجة.
  • edX: أسِست من جامعة هارفارد ومعهد ماساتشوستس للتكنولوجيا، إذ تضم edX اليوم 53 مدرسة تدرس العلوم البرمجية.
  • Udemy: هي منصة تعليمية عبر الإنترنت يمكنك استخدامها كوسيلة لتحسين مهاراتك في العمل أو تعلمها، تحتوي على الكثير من دورات البرمجة المجانية التي تُدرَّس بمقاطع الفيديو، مثل؛ البرمجة لرجال الأعمال وAPIs وHTML وCSS و + Payments.
  • MIT Open Courseware: إذا كنت قد تعلمت أساسيات البرمجة جيدًا، وترغب في الدخول في مستوى متقدم قليلاً، يمكنك الاستفادة من موقع المناهج التعليمية المجاني الخاص بمعهد ماساتشوستس للتكنولوجيا الذي يتضمن فصولًا مثل؛ مقدمة في علوم الكمبيوتر والبرمجة في Python، ودورات خاصة بلغات مثل Java و MatLab و C و C++.


المراجع

  1. "The Best Ways to Teach Yourself to Code", lifehacker, Retrieved 2020-7-20. Edited.
  2. "7 Critical Tips to Learn Programming Faster – #3 Will Land You a Job", codingdojo, Retrieved 2020-7-20. Edited.
  3. "How Long Does it Take to Learn How to Code: Answers from the Experts", goskills, Retrieved 2020-7-20. Edited.
  4. "12 Sites That Will Teach You Coding at a Low Cost, Even Free", entrepreneur, Retrieved 2020-7-21. Edited.