مدينة قارمش في المانيا

بواسطة: - آخر تحديث: ٠٧:١٢ ، ١٧ نوفمبر ٢٠١٨
مدينة قارمش في المانيا

مدينة قارمش في ألمانيا

تقع مدينة قارمش على الحدود النمساوية في ولاية بافاريا الواقعة في الجنوب الألماني، وتحديدًا بالقرب من جبل زوجسبيتزي، وفي منتصف المسافة بين إنسبروك وميونخ، و تسمى غارميش بارتنكيرخن لأنها تكونت من اتحاد مقاطعتي غارميش وبارتنكيرخن عام 1935م. وقد بلغ عدد سكان مدينة قارمش الألمانية زهاء 26.821 نسمة حسب إحصائية عام 2015م، وهم موزعون على مساحتها البالغة حوالي 205.66 كيلومترً مربعًا. ويتميز مناخ المدينة الألمانية بالبرودة الشديدة في فصل الشتاء نظرًا لارتفاعها عن مناطق المناخات القارية، وهو مناخ رطب نسبيًا، وماطر ثلجي طوال العام تقريبًا، الأمر الذي جعلها وجهة ومقصدًا سياحيًا لمحبي مغامرة التزلج على الجليد، وتقام مسابقات التزلج في يوم رأس السنة الميلادية خلال دورة الألعاب الأولمبية الشتوية.


السياحة في قارمش

يعتبر مطار مدينة قارمش واحدًا من أكثر المطارات ازدحامًا على مدار العام، ومن أهم معالم المدينة التي تجذب السياح ما يلي:

  • قمة تسوغشبيتسه Zugspitze: وهو أعلى جبل في ألمانيا، إذا يبلغ ارتفاعه والي 2962 مترًا فوق سطح البحر، ليكون بمثابة الضالة المنشودة لمحبي الرياضات الشتوية وخاصة رياضية التزلج مدة 6 أشهر في السنة، كما توفر للزوار إمكانية السير مسافات طويلة بين أحضان الطبيعة الساحرة.
  • بارتنكيرشن التاريخية Historic Partenkirchen: تقع في الجزء الشرقي من البلاد بين نهر بارتنش والجبال السرية، وهي منطقة رائعة للاسكشاف، وتوفر للزائر إطلالة بانورامية مميزة على جبال الألب.
  • قرية بلدية جرايناو Grainau: تقع في الجزء الجنوبي الغربي من البلاد، وتعكس مشهدًا غاية في الجمال يمزج بين جبال الألب والكنيسة القديمة.
  • المتحف الإقليمي Werdenfels Regional Museum: ويعود تاريخه إلى عام 1895م، إذ يحتضن في داخله مجموعة من التحف والآثار والمقتنيات الدينية والفنية والمفروشات العتيقة، ويركز على المعروضات الخاصة بتاريخ المنطقة.
  • خانق The Partnach Gorge أو Partnachklamm بالألمانية: وهو خانق ضخم جدًا، يبلغ طوله 702 مترًا، وعمقه أكثر من 80 مترًا، وهو مثير للاستكشاف على مدار السنة، وفي فصل الشتاء على وجه التحديد بفضل تكويناته الجليدية.
  • بيت الملك The King’s House Hike: ويسمى قصر لاندرهوف ويقع على بعد ثلاث ساعات عن مدينة قارمش، وهو بيت صيد يعود للملك لودفيج الثاني، وقد بني خلال الفترة ما بين 1869-1872م من الخشب ليشبه الشاليه السويسري، ويستقطب السياح المهووسين بالموروثات الحضارية الثقافية والهندسية على حدٍ سواء، ويتقدم القصر بحيرة صغيرة، وحديقة على طراز عصر النهصة، ومجموعة من التماثيل.
  • ركوب تلفريك إيبسي The Eibsee aerial cablecar: وهو مركب يتسع لـ44 شخصًا، افتتح للعامة عام 1963م لتسهيل الوصول إلى جبل زوجسبيتزي بالدرجة الأولى، ثم أصبح مَعْلمًا من المعالم السياحة في البلاد إذ يتيح للسائح مشاهدة 400 من الجبال والهضاب والمرتفعات في 4 دول من بلدان جبال الألب بفضل ارتفاعه 127 مترًا.