بحث عن مدينة غزة

بواسطة: - آخر تحديث: ٠٧:٣٦ ، ٣ سبتمبر ٢٠١٩

C.P

مدينة غزة

غزة هي أكبر مدن قطاع غزة، تقع على شاطئ البحر الأبيض المتوسط إلى الجنوب الغربي من فلسطين، يقدّر عدد سكان هذه المدينة بحوالي 1.816 مليون نسمة حسب الإحصائيات لعام 2014م، تدار مدينة غزة من قِبَل السلطات الفلسطينية حسب اتفاق أوسلو عام 1993م، جاء هذا القرار عقب احتلال الصهاينة لها بين فترة 1967م - 1994م، وتتمتع مدينة غزة بأهمية استراتيجية لموقعها المميز بين القارتين الإفريقية والآسيوية، كما أنها تشرف على منطقة واسعة من البحر الأبيض المتوسط، يستفيد أهل المدينة من هذا الشاطئ كميناء للتجارة وأنشطة الصيد المختلفة، من المعروف أن حجم التبادل التجاري بين غزة وما حولها من المدن والبلاد ضئيل للغاية؛ يعود السبب في ذلك إلى صعوبة النقل عبر المعابر الإسرائيلية، بالإضافة لعدم سلاسة النقل مع مصر، وهذا لا يتناسب مع موقعها الجغرافي المميز للغاية.[١]


العدوان الإسرائيلي على غزة

شهدت الأعوام الثمانية السابقة لعام 2016م على تعرّض قطاع غزة لعدد من الحروب الإسرائيلية التي راح ضحيتها الكثير من المدنيين، وفيما يلي توضيح لثلاثة منها:[٢]

  • الحرب الأولى 2008 : بالتحديد في 27 ديسمبر من عام 2008م، بدأت القوات الإسرائيلية حربًا دامية على قطاع غزة، سميت هذه الحرب بالرصاص المصبوب، في حين سُميت الحرب بحرب الفرقان من قِبَل قوات المقاومة، استمرت تلك الحرب قرابة 21 يومًا، وانتهت في 18 يناير عام 2008م، هي أولى الحرب الإسرائيلية التي راح ضحيتها عدد كبير من الفلسطينيين.
  • الحرب الثانية 2012 : في 14 من نوفمبر عام 2012م، بدأت إسرائيل ثاني الحروب على قطاع غزة، أطلقت اسم عامود السحاب عليها، في حين أن المقاومة أسمتها حجارة سجيل، استمرت هذه الحرب مدة 8 أيام، كانت البداية عقب اغتيال قوات الاحتلال لقائد كتائب القسام (الجناح العسكري لحركة حماس) أحمد الجغبري، جاء هذا الأمر بعد قرار من اللجنة الوزارية المصغّرة للشؤون الأمنية الإسرائيلية، ونفذ الأمر في صبيحة اليوم التالي.
  • الحرب الثالثة 2014 : شهد يوليو من عام 2014م على ثالث الحروب الإسرائيلية على قطاع غزة، اسمتها الجرف الصامد، في حين أن قوات المقاومة أسمتها العصف المأكول، استمرت تلك الحرب 51 يومًا، وانتهت في 26 أغسطس من عام 2014م، تعرّضت غزة خلال هذه الحرب لهجوم عنيف على التجمعات السكنية راح ضحية هذه الهجمات 2322 فلسطينيًا، بينهم 578 طفلًا.


مناخ غزة

بحكم الموقع الجغرافي لمدينة غزة والقريب من شبه جزيرة سيناء، فإن المدينة تتعرض لعدد من التيارات الجافة التي تساهم في تقليل كمية الأمطار الهاطلة على أراضيها، عند المقارنة بين المناطق الشمالية والجنوبية لقطاع غزة من حيث كمية الأمطار الهاطلة، ستجد الأطراف الشمالية يصل معدل سقوط الأمطار سنويًا فيها إلى 450 ملم، في حين أن المناطق الوسطى والجنوبية قد لا يتعدى معدل سقوط الأمطار فيها 200 ملم سنويًا.[٣]


المراجع

  1. "غزة"، marefa، اطّلع عليه بتاريخ 13/8/2019.
  2. "3 حروب إسرائيلية على غزة (انفوجرافيك)"، aa، اطّلع عليه بتاريخ 13/8/2019.
  3. "أبرز المعالم المناخية لقطاع غزة"، arabiaweather، اطّلع عليه بتاريخ 13/8/2019.