التكنولوجيا: مزاياها وعيوبها

بواسطة: - آخر تحديث: ٢٠:٥٨ ، ١٥ يونيو ٢٠٢٠
التكنولوجيا: مزاياها وعيوبها

التكنولوجيا

يظن أغلب الأشخاص في وقتنا الحالي أن التكنولوجيا تعني استخدام الحواسيب أو الهواتف النقالة، بل تعني أيضًا مجموعة المظاهر التقنية التي نشهدها في وقتنا المعاصر، لكن الحقيقة غير ذلك، فالتكنولوجيا أوسع بكثير مما نظن، إذ إن التكنولوجيا وبصورة عامة هي مصطلح قديم جدًا ظهر قبل 200 عام تقريبًا، وكان يُعبر عن كل شيء جديد يظهر، والتطور العلمي والتقني الذي نشهده في وقتنا الحاضر ما هو إلا أحد أنواع التكنولوجيا، والجدير بالذكر بأنه يعد من أهم نتائجها، وتعدّ التكنولوجيا مصطلحًا قديمًا جديدًا ظهر في القدم ويعبّر دائمًا عن كل جديد، فاختراع المصباح الكهربائي سُمي تكنولوجيا، واختراع السيارة كان يعد التكنولوجيا، وأيضًا اختراع بعض الآلات البسيطة في وقتها يعد تكنولوجيا كاختراع السماعات الطبية في أول مرة والعديد من الاختراعات التي تعدّ في وقتنا الحالي أشياء بسيطة لكن وقت اختراعها كانت تعبر عن تطور تكنولوجي وتقني كبير.[١]


مزايا وعيوب التكنولوجيا

مزايا التكنولوجيا

تتسبب ظهور التكنولوجيا وتطبيقها في حياة الأفراد والمجتمعات بظهور العديد من الآثار الإيجابية، والتي منها ما يأتي[٢][٣]

  • إلغاء المسافات بغض النظر عن مدى بعدها بين شعوب العالم؛ مما سهّل من عملية التعارف بينهم من خلال تكوين العلاقات والصداقات دون الحاجة للسفر أو التنقل من مكان لآخر
  • التبادل الثقافي من خلال انتشار الوسائل التعليمية الإلكترونية؛ كالمكتبات، والفيديوهات التي ساهمت في زيادة معدل القراءة وظهور الكتّاب من مختلف دول العالم.
  • تنمية الجانب الاقتصادي من خلال كسب العمل بفعل مجال العمل الحر وتحقيق الأرباح المادية، وبالتالي تقليل نسبة البطالة وبالذات بين فئة المتعلمين.
  • توفير الوقت والجهد وتسهيل الوصول إلى المعلومة المنشودة في أيّ مجال من الحياة، وبالتالي تسهيل حياة الأفراد وزيادة نسبة الإنتاجية مع تحقيق الكثير من الوظائف والأشغال.
  • حققت التكنولوجيا مفهوم العالم الصغير عن أحقية واستحقاق، وذلك بفضل وسائل الاتصال المتعددة التي مكّنت الشعوب من التعارف والتلاقي وتبادل الخبرات دون الحاجة للتواجد على نفس الرقعة ونفس المكان.[٤].
  • ساعدت التكنولوجيا على دفع عجلة الاقتصاد إلى الأمام؛ وذلك بفضل توفيرها لسبل التبادل التجاري على أوسع نطاق من خلال سفن الشحن البحرية والطائرات والعلاقات الدبلوماسية بين البلدان، مما وسع من مجال الاستثمار.[٤].
  • ساهمت التكنولوجيا في تقدم العلوم بمختلف أقسامها وبصورة ملموسة، مما قلل من معدلات الوفيات وساعد في القضاء على العديد من الأمراض الفتاكة المعدية، بل وساعد في اكتشاف الطرق السليمة للوقاية منه[٤].

عيوب التكنولوجيا

على الرغم من الفوائد الجمة التي قدمتها التكنولوجيا، إلا أنه في مقابل ذلك إذا وُظّفت بشكل خاطئ أدى ذلك إلى ظهور نتائج سلبية والتي من الممكن أن تكون خطيرة، ومنها ما يأتي[٥]:

  • حدوث فجوات بين الناس في العلاقات الواقعية نتيجة قلة التواصل والاكتفاء بالاطمئنان من خلال التبادل الكتابي (المراسلة) أو المكالمات الهاتفية بدلًا من تبادل الزيارات واختزالها في المواسم والمناسبات كالأعياد، وغيرها.
  • التقليل من انتشار الكتب والصحف المطبوعة والاكتفاء بالنقاش وتبادل الحوارات عن طريق وسائل التكنولوجيا الحديثة كالفيسبوك، والسكايب وغيرها، وبالتالي الحدّ من حلقات التبادل الثقافي بين الناس.
  • زيادة العبء المادي على كاهل الإنسان وبالذات رب الأسرة، إذ أصبح يخصص لكل فرد من أفراد الأسرة جهازه الخاص فيه كالحاسب المحمول (اللاب توب) والهاتف بالإضافة إلى كون شبكة الإنترنت من الضررويات وحاجيات الحياة وليست من الكماليات.
  • زيادة استهلاك الطاقة الكهربائية وارتفاع نسب التلوث بمختلف أنواعه.
  • التأثير على سيكولوجية الإنسان في شتى العواطف؛ كالعنف مثلًا من خلال انتشار ألعاب العنف كالقتال وتوفرها في أيدي الأطفال، بالإضافة إلى انتشار هاجس القلق والاضطراب نتيجة تكرار الأحداث العنيفة والحروب الحاصلة بين العالم عدا عن انتشار الإشاعات، الأخبار الكاذبة، والمبالغة في نقل الأخبار والمعلومات، مما يؤدي ذلك إلى تغيير منهجية الإنسان والمتمثلة بحدوث العزلة، أو بذل الإنسان لمجهود ذهني (عقلي) ولربما عضلي أيضًا من أجل إثبات ذاته وانتشارها بين الناس في العالم الافتراضي، وينسى واقعه والمهام الموكلة إليه وظهور ظاهرة الإدمان، والخمول، والكسل والاتكالية.


آثار التكنولوجيا السلبية على الصحة

تؤثر التكنولوجيا سلبًا في الكثير من المجالات إذا وُظّفَت توظيفًا خاطئًا، ومن أهمها جانب الصحة، إذ تؤدي إلى عدة آثار، ومنها[٦]:

  • قلة ساعات النوم أو تغير عادة النوم، أيّ يقلب الليل نهارًا والنهار ليلًا بسبب عادة السهر.
  • ظهور مشاكل في النظر بسبب الجلوس لساعات طويلة أمام الشاشة، ومشاكل في الإذن بسبب استعمال السماعات.
  • زيادة السمنة نتيجة قلة ممارسة الرياضة والنشاط البدني.
  • ظهور الآلام في الرقبة، والعظام والمفاصل.


كيفية التخلص من الآثار السلبية

تُوجد العديد من النصائح والإرشادات الواجب اتباعها للتقليل من الآثار السلبية الناتجة عن التكنولوجيا، والتي منها[٧]:

  • تعديل وضعية الجلوس بطريقة صحيحة أمام شاشات الأجهزة الحديثة.
  • تنظيم الوقت وتخصيصه للعمل أو الدراسة ونحو ذلك.
  • تخصيص أوقات للراحة خلال وقت العمل وممارسة العديد من التمارين السهلة والممكنة وبالذات للظهر والرقبة.


خصائص التكنولوجيا

تمتاز التكنولوجيا بأنها ذو كيان مستقل بفعل العديد من الميزات والخصائص، والتي منها ما يأتي[٨]:

  • الاستقلالية بمعنى أنها علم عملي تطبيقي.
  • هادفة؛ أي أنها دائمة البحث والاستمرار حول تحقيق الرفاهية وحلّ المعضلات.
  • منظمة ولا تتداخل عملياتها في بعضها البعض، فهي تبدأ بالمدخلات، وتنتهي بمخرجات فعّالة ذات مغزى وقيمة.
  • عملية شاملة وكاملة لكل ميادين الحياة لا تقتصر على ميدان، أو فئة أو بيئة معينة.
  • حديثة؛ أي دائمة التطور والابتكار مع إمكانية خوضها للتعديل أو التحسين بالشكل الذي يزيد من ازدهارها وانتشارها.
  • من الممكن القول بأنها عبارة عن عملية تدويرية، أي أنه يمكن توظيفها في كلّ الإمكانيات المتاحة مهما كانت بسيطة، ومستعملة، ومستهلكة، ومادية أو غير مادية.


مجالات استخدام التكنولوجيا

يمكن إجمال مجالات استخدام التكنولوجيا في حياتنا اليومية فيما يأتي:[٩]

  • مجالات الاتصالات.
  • مجال الصحة والطب.
  • مجالات التجارة الإلكترونية.
  • المجال الإداري.
  • مجال التعليم والتعلم.
  • مجالات الإعلام والثقافة.
  • المجال العسكري.


المراجع

  1. "تعريف التكنولوجيا وما هي أنواع التكنولوجيا؟"، ultrasawt، اطّلع عليه بتاريخ 20/4/2019.بتصرّف.
  2. Moumouh (2017/9/30)، "التكنولوجيا وآثارها على المجتمع"، ugarity، اطّلع عليه بتاريخ 2019/4/12.بتصرّف.
  3. "أثر التكنولوجيا على المجتمع"، kololk، اطّلع عليه بتاريخ 2019/4/12.بتصرّف.
  4. ^ أ ب ت "تعريف التكنولوجيا وتأثيرها على الفرد والمجتمع"، المرسال ، اطّلع عليه بتاريخ 2019-7-13. بتصرّف.
  5. اسلام زغلول، "الاًثار السلبية للتكنولوجيا"، engineering-portal، اطّلع عليه بتاريخ 2019/4/12.بتصرّف.
  6. كارين ضاهر (2015/6/6)، "للتكنولوجيا فوائد ولكن... ماذا عن الأضرار؟!"، lahamag، اطّلع عليه بتاريخ 2019/4/12.بتصرّف.
  7. هاجر (2016/11/20)، "ما هي الآثار السلبية للتكنولوجيا ؟"، almrsal، اطّلع عليه بتاريخ 2019/4/12.بتصرّف.
  8. Sameh، "التكنولوجيا تعريفها واهميتها وسلبياتها مقال شامل"، mosoah، اطّلع عليه بتاريخ 2019/4/12.بتصرّف.
  9. "موضوع متكامل حول تعريف التكنولوجيا وفوائدها وأهم مجالات استخداماتها"، mawhopon، اطّلع عليه بتاريخ 20/4/2019.