مميزات فصيلة الدم o سالب

بواسطة: - آخر تحديث: ١٦:٣٧ ، ٥ مارس ٢٠١٩
مميزات فصيلة الدم o سالب

فصائل الدم

بالرغم من أن الدم يبدو متشابهًا عند رؤيته بالعين المجردة إلا أن هناك اختلافات واضحة في الدم عند تحليل عينات من عدة أشخاص تحت المجهر، وكانت أول ملاحظة لهذا الأمر في أوائل القرن العشرين عندما صنّف عالم نمساوي يدعى كارل لاندشتاينر الدم وفقًا لهذه الاختلافات، إذ لاحظ وجود جُزيئين كيميائيين متميزين على سطح خلايا الدم الحمراء، فوصف الجزيء الأول بـ A والجزيء الآخر بـ B، في حين صُنّفت خلايا الدم الحمراء التي لا تحتوي على أي جزيء بـ O. ومن هنا أصبح بالإمكان تصنيف أنواع الدم وفقًا لوجود أو عدم وجود مُستَضدّات معينة على خلايا الدم الحمراء، ويُقصد بالمُستَضدّات المواد التي تحدد الاستجابة المناعية داخل الأجسام الغريبة أي عند نقل نوع دم مختلف لجسم إنسان آخر، واعتمادًا على ذلك هناك 4 مجموعات دم رئيسية يحددها وجود أو عدم وجود المُستَضدَّين A وB على سطح خلايا الدم الحمراء، ولكن بالإضافة إلى المُستَضدين ، هناك مُستَضدّ ثالث يسمى عامل Rh أو العامل الريزيسي، وهو إما أن يكون إيجابي + أو سلبي -، وهو الذي سمح بوجود 8 أنواع للدم[١].

وبسبب الاختلافات لدى كل فصيلة دم، فإن كلًا منها يملك مميزات معينة، فأصحاب فصائل الدم السالبة مثل O- من بين القلائل النادرة المعروفة باسم "الجهات المانحة العالمية"، إذ إن 7٪ فقط من سكان العالم يملكون هذه الفصيلة، ويُعرف أنهم أكثر مجموعات الدم تفضيلاً لعمليات نقل الدم الطارئة، لأنهم يُعطون جميع فصائل الدم الأخرى[٢].


مميزات فصيلة الدم O سالب

هناك بعض الميزات والحقائق المتعلقة بحاملي زمرة الدم O-، التي غالبًا ما تنطبق على جميع أصحاب فصائل الدم السالبة، وبالرغم من أن هناك العديد من الادعاءات الكاذبة بهذا الشأن إلا أن بعض الحقائق قد اكتُشفت نتيجة العديد من الأبحاث والدراسات وبعضها أُثبت علميًا أيضًا، وفيما يلي بعض هذه الميزات والحقائق[٣][٤]:

  • يُرجح أن يكون لديهم شعر أحمر أكثر من غيرهم، ففي بعض المناطق وُجد أن هناك رابطًا وثيقًا بين أصحاب الشعر الأحمر وفصائل الدم السالبة، ولكن لا يزال الأمر يحتاج إلى المزيد من الأبحاث لإثبات ذلك.
  • أُثبت أن أصحاب الفصائل السالبة هم أكثر عرضة للإصابة بالحساسية الغذائية وغيرها، وهذا ليس بالضرورة أن يكون سيئًا، فقد يحمي من التعرّض لما هو أسوأ بالنسبة لكثير من الناس.
  • يمتازون بانخفاض ضغط الدم ودرجة حرارة الجسم.
  • يحافظ أصحاب الفصائل السالبة أيضًا على مستوى أعلى من الطاقة، وكثيرًا ما يبدون أكبر من عمرهم إلا أنهم يميلون إلى الحفاظ على لياقتهم حتى يكبروا.
  • ينظر أصحاب الفصائل السالبة إلى الأمور من الناحية الإيجابية عادة، لذا فهم يمتازون بقلة التوتر ولكن يمكنهم ملاحظة المخاطر التي يغفل عنها الآخرون في المواضيع اللامتناهية مثل السياسة، والدين، والفرق الرياضية المفضلة.
  • يكرهون الجدال، وهذا نتيجةً لأنهم ينظرون عادةً إلى الناحية الإيجابية، فيرون أنهم ليسوا على استعداد لإشراك أنفسهم في مناقشات لا فائدة منها.
  • يملكون حدسًا قويًا، وهذا لا يمكن أن يُصنع فإما أن يكون موجودًا أو لا.
  • يرغبون في معرفة المزيد والتفكير خارج المألوف.
  • يمتازون بالثقة في النفس، وعادةً ما يُساء فهم ذلك على أنه غطرسة، لكنهم يعرفون ما يفعلون ولا يخشون إنجاز المهام والعمل الشاق.
  • لا يمكن توقع تصرفاتهم، ويمكن أن يتخذوا قرارات مجنونة لمجرد وجود شيء إيجابي واحد فقط.
  • يفضلون البقاء داخل المنزل عوضًا عن المغامرات الخارجية.
  • يفضلون البقاء مركزًا للاهتمام، فهم يهتمون بالحصول على المركز الأول، وهذا يدفعهم بقوة للحصول على ما يريدون والعمل من أجله حتى وإن بدا مستحيلًا للآخرين.


النظام الغذائي الأمثل لأصحاب فصيلة الدم O سالب

ربما يكون تناول الطعام وفقًا لفصيلة الدم أمرًا غريبًا بعض الشيء، ولكن يُقال إنه عندما يتناول الشخص النظام الغذائي المتوافق مع فصيلة دمه، فإنه بذلك يتجنب المضاعفات الصحية المحتملة، ووفقًا للدكتور بيتر دادامو الذي تطرق إلى هذا المفهوم في أبحاثه الطبية والجينية، فإن فصيلة دم الشخص هي السبب النهائي الذي يجعل الفرد متميزًا من الناحية الكيميائية الحيوية، وقد كتب كتاب بعنوان EAT RIGHT FOR YOUR TYPE، الذي يُوضح الحميات الغذائية الأربعة للمجموعات الدموية الرئيسية A ، B، AB، O، وهذا يعني أن الأشخاص الذين لديهم فصائل دم +O و -O يتبعون النظام الغذائي نفسه، وأوضح الكتاب أن النظام الغذائي يجب أن يكون غنيًا بالبروتينات، وهذا يساعدهم على فقدان الوزن، وفي المقابل يجب تقليل القمح والبقوليات والحبوب الكاملة التي تعزز زيادة الوزن، كما أوضح أنه من المحتمل أن يعاني أصحاب فصيلة الدم O من حالات صحية مثل القرحة ومشاكل الغدة الدرقية، لذلك فإن اتباع النظام الغذائي المثالي لمجموعة الدم الخاصة بهم سيساعد في تقليل الإصابة بهذه المشاكل الصحية، بالإضافة إلى الحصول على الفائدة الكاملة للجسم[٢].


مراجع

  1. "Blood Type Chart: Facts and Information on Blood Group Types", disabled world,10 - 9 - 2018، Retrieved 11 - 2 - 2019. Edited.
  2. ^ أ ب Rutuja Jathar (3 - 6 - 2018), "Blood Type O Negative"، wellnesskeen, Retrieved 11 - 2 - 2019. Edited.
  3. Mike Dammann (13 - 11 - 2014), "RH NEGATIVE FACTS AND FICTION – TRUTH AND CONTRADICTIONS "، rhesusnegative, Retrieved 11 - 2 - 2019. Edited.
  4. joseph chris (14 - 2 - 2016), "O Neg Blood Type Personality"، joseph chris, Retrieved 11 - 2 - 2019. Edited.