كيف يصنع طين اصطناعي

بواسطة: - آخر تحديث: ٠٧:٥٠ ، ١٥ أبريل ٢٠١٩
كيف يصنع طين اصطناعي

الطين الاصطناعي

يعد الطين الاصطناعي من الابتكارات المهمة التي تستخدم في العديد من المجالات، وبالذات مجال التعليم إذ يستخدم كوسيلة تعليمية للأطفال، لتنمية مهاراتهم وقدراتهم المتعلقة بلمس الأشياء وتشكيلها. وتتنوع الطرق والوسائل في إعداد وتحضير الطين الاصطناعي، ومن أهمها الوصفات المحضرة في المنزل؛ وذلك لخلوها من المواد الكيميائية أو استخدامها بنسب بسيطة من أجل الحرص والحفاظ على سلامة وصحة الأطفال قدر الإمكان.[١]

والطين الصناعي خليط من مواد طبيعية بكميات ونسب معينة لكي يشبه تكوينها الطين الطبيعي من حيث الخصائص كالمرونة والليونة، مع استخدام الصبغات المختلفة لتلوين العجينة. ويتميز في كونه أداة تعليمية مميزة يحبذها الأهل والمدرسة لأنها آمنة للأطفال، خالية من المواد الكيميائية ولا تلوث الجسم أو اليدين. وله أسماء عدة مثل العجينة الملونة، وطين الصلصال، والمعجون الملون ومعجون الأطفال.[٢][٣]


كيفية صنع الطين الاصطناعي

ينصح الخبراء الأهالي بتعلم صناعة الطين الاصطناعي منزليًا، وذلك لسهولة صناعته والمواد اللازمة له متوفرة ورخيصة السعر. بالإضافة إلى إمكانية تصنيع الكمية المرغوبة من المواد نفسها والأدوات. وأخيرًا، الوصفة المنزلية خالية تمامًا من المواد الكيميائية؛ لذلك فهي أكثر سلامة وأمانًأ. ومن هذه الوصفات ما يلي:-

  • طين اصطناعي بدون فرن.
  • طين اصطناعي خالٍ من الجلوتين.
  • طين اصطناعي بزبدة الفول السوداني.[٤]


طين اصطناعي بدون فرن

الطريقة الأولى لصناعة الطين الاصطناعي باستخدام الطحين الأبيض، وأما خطواتها فهي كالآتي:-

  • المواد والأدوات: طحين أبيض، ماء فاتر، زيت نباتي، عصير ليموت، ملح وألوان سائلة، حيث تختلف المقادير باختلاف رغبة الشخص.
  • خطوات العمل:
    • يوضع الماء في وعاء على النار حتى يصل إلى درجة الغليان، ومباشرة يضاف الطحين إليه مع التحريك المستمر إلى حين الحصول على خليط متجانس.
    • تخفض درجة الحرارة تحت الماء، مع إضافة الملح شيئًا فشيئًا مع متابعة التحريك، وبعدها يضاف الزيت النباتي إلى حين تحول الخليط إلى عجينة متماسكة ولينة.
    • يضاف الليمون إلى الوعاء مع استمرار تقليب العجينة إلى حين الامتزاج، ومن ثم ترش الصينية بقليل من الطحين من أجل نقل العجينة إليها، وعجنها حتى الحصول على عجينة متماسكة، وأما الآثار العالقة على اليدين فتستخدم كمية قليلة من الزيت والاستمرار بالعجن حتى الحصول على عجينة لينة، بعد ذلك تقسم العجينة إلى أجزاء متساوية وتوضع في أطباق منفصلة.
    • إضافة الألوان إلى كل جزء من أجزاء العجينة المنفصلة مع العجن حتى تتلون القطعة بالكامل، وإلى حين الانتقال للقطعة الأخرى من أجل تلوينها يجب غسل اليدين جيدًا حتى لا تختلط الألوان ببعضها البعض ويتشوه لون العجينة.
    • تحفظ العجينة في كيس مغلق الإحكام لمنع جفافها وتشققها وتلفها.[٥]


طين اصطناعي خالٍ من الجلوتين

الطريقة الثانية لصناعة الطين الاصطناعي تكون باستخدام شمع النحل، وأما خطواتها فهي كالآتي:

  • المواد والأدوات: زيت نباتي،جير، جوز هند مبشور وناعم، وشمع النحل، حيث تختلف المقادير باختلاف رغبة الشخص.
  • خطوات العمل:
  • يوضع شمع النحل في وعاء، ويوضع الوعاء في وعاء آخر أكبر منه يحتوي على ماء مغلي؛ وذلك لتسخين الشمع باستخدام حمام الماء الساخن حتى يتحول إلى سائل، ثم يضاف الجير إلى الشمع مع التحريك حتى الحصول على خليط متجانس.
  • يضاف الزيت النباتي مع جوز الهند خلال عملية التحريك، وبعدها يرفع الخليط عن النار وينقل في وعاء آخر حتى يبرد.
  • حال جفاف الخليط إذا كان صلبًا فيجب إضافة كمية إضافية من الزيت مع خلطه جيدًا مع العجين حتى يصبح لينًا.[٥]


طين اصطناعي بزبدة الفول السوداني

الطريقة الثالثة لصناعة الطين الاصطناعي باستخدام زبدة الفول السوداني، وأما خطواتها فهي كالآتي:-

  • المواد والأدوات: زبدة فول سوداني، سكر مطحون أو سكر مطحون، كوب عسل، والمقادير تختلف باختلاف رغبة الشخص.
  • خطوات العمل:
  • خلط المكونات باستخدام الخلاط الكهربائي في وعاء متوسط الحجم، ويتوقف عن الخلط حتى الحصول على خلطة متجانسة.
  • نقل الخلطة على صينية مرشوش عليها القليل من الطحين لتجنب التصاق العجينة، وتقطيعها إلى أجزاء ووضعها في قوالب أخرى من أجل إضافة الكاكاو لها، والحصول على نكهة الشوكولاته، وأما العجينة فتحفظ في كيس محكم الإغلاق لمنع الجفاف.[٤]


ميزات الطين الصناعي وسلبياته

ميزاته

تتنوع المجالات المستخدمة للطين الاصطناعي وذلك لتميزه بالعديد من الميزات، وهي كالآتي:

  • فوائد متنوعة للأطفال: فالطين الاصطناعي تنعكس آثاره الإيجابية في نواحٍ مختلفة كالناحية النفسيّة مثلًا، بتفريغ الضغط والكبت النفسي للطفل من خلال التشكيل والعجن بالطين؛ فهو يشعر بالراحة في التعبيرعن نفسه دون قيود. وكذلك وسيلة فعّالة في علاج مشاكل التخاطب مع الطفل، فقد لوحظ أن أداء التلقين اللفظي يصبح أفضل في بيئة ممتعة بعيدًا عن الضغط. أما الناحية الجسدية أو الحركية، فاللعب بالطين الاصطناعي يساعد على تقوية عضلات الأصابع وتعزيز قوة حركة الأذرع والأصابع، مما يساهم في تسهيل استخدام المقص والقلم في المراحل العمرية اللاحقة. وأما الناحية العقلية أو الذهنية، فاللعب بالطين يساعد على تنمية التفكير الذهني، التركيز، والخيال، والمعرفة والشعور بالإنجاز حينما يقلد أشكالًا موجودة في بيئته أو مستوحاة من وحي أفكاره. وأخيرًا، الناحية الاجتماعية، فاللعب بالطين يمكّن الطفل مجتمعيًا من خلال الاحتكاك مع أقرانه، والتعاون واللعب معهم.
  • فوائد متنوعة اتجاه الكبار: يستخدم كوسيلة لتخفيف القلق، التوتر والتعبير عن النفس.
  • علاج بعض الأمراض: مثل الأمراض الجلدية مثل الحروق؛ وذلك لاحتوائه على الأملاح المعدنية والسيليس.
  • ميزات أخرى: صناعة بعض الأوعية البورسلين الفخاري.[٦][٣][٥][٧]


أضراره

يجدر الانتباه حيال استخدام الطين الاصطناعي وذلك لأن الدراسات الطبية والعلمية تدعو إلى:

  • الانتباه لأوقات لعب الطفل، فتمضية الأوقات الطويلة وحده مع الطين، قد يؤدي إلى الإصابة بمرض التوحد، والانطوائية أو العزلة.
  • الانتباه إلى نوعية الطين الاصطناعي المستخدم، فهناك أنواع تحتوي على مواد كيميائية بنسب عالية مما يؤدي إلى الإصابة بالأمراض الجلدية مثل التهيج، وحساسية العينين والأنف.[٨]


المراجع

  1. ايمان عبدالقوي (2018/11/7)، "«طين الصلصال» اصنعيه بنفسك لأولادك"، مبتدا، اطّلع عليه بتاريخ 2019/3/15.
  2. "طريقة صناعة عمل الطين الاصطناعي"، المرسال، اطّلع عليه بتاريخ 2019/3/15.
  3. ^ أ ب فاطمة جمال (2017/6/5)، "كيف يصنع الطين الاصطناعي"، أحوال الأسرة والطفل، اطّلع عليه بتاريخ 2019/3/15.
  4. ^ أ ب "أفكار لأعمال من الصلصال والطين الخزفي (1/2)"، لها أون لاين، 2018/1/1، اطّلع عليه بتاريخ 2019/3/15.
  5. ^ أ ب ت الشيماء يوسف (2018/2/4)، "طريقة صناعة الطين الاصطناعي"، المرسال، اطّلع عليه بتاريخ 2019/3/15.
  6. "الصلصال طريقة رائعة لتعلم الأطفال"، الرياض، 2014/9/19، اطّلع عليه بتاريخ 2019/3/15.
  7. باريس (أ ش أ) (2015/11/24)، "الطين والصلصال علاج طبيعى للعديد من الآلام اليومية"، اليوم السابع، اطّلع عليه بتاريخ 2019/3/15.
  8. ريهام عبد الناصر (2017/10/25)، "فوائد طين الصلصال للأطفال وطرق تحضيره في المنزل"، المرسال، اطّلع عليه بتاريخ 2019/3/15.