أين يقع مطار جزر المالديف

بواسطة: - آخر تحديث: ٠٨:٢٧ ، ٣ سبتمبر ٢٠١٩

أين تقع جزر المالديف

تقع جزر المالديف في جمهورية سيريلانكا بحوالي 400 ميل شمال الساحل الغربي، تقع في المحيط الهندي في قارة آسيا، يحدها لاكاديف من الشمال الشرقي، والمحيط الهندي من الغرب والجنوب، ومن الشمال بحر العرب، ويمر بها خط الاستواء من الجنوب.

جزر المالديف هي عبارة عن مجموعة من الجزر الصغيرة المتقاربة التي تقع في المحيط الهندي في قارة آسيا، يعتنق أغلب سكانها الديانة الإسلامية من قوميات مختلفة، منهم العرب والسنهاليون وأكثرهم الهنود، كانت تسمى قديمًا بالمحلديب، وغُيّر إلى أن أصبح مالديف، وهي حاليًا من أكثر المناطق المقصودة للسياحة من جميع أنحاء العالم لجمال الطبيعي الموجود في المنطقة، وتكون درجات الحرارة ثابتة طوال العام تتراوح بين 25 إلى 30 درجة مئوية، وتزداد نسبة هطول الأمطار خلال الأشهر9 ،8 ،7 وتزداد نسبة الرطوبة، ويمكن الوصول إلى جزر المالديف عن طريق السفن، ويُفضل السفر إليها عن طريق الطيران.[١]


أين يقع مطار جزر المالديف

يقع مطار جزر المالديف في العاصمة ماليه وتحديدًا في جزيرة هولهولي، ويبعد عنها حوالي كيلو متر ونصف، ويحتوي على مبنى واحد بالإضافة إلى المرافق والخدمات التابعة له، إذ تحتوي على فرع لأحد البنوك، وخدمات الصرافة وصراف آلي، وخدمات الإنترنت بنوعيها السلكية واللاسلكية، ومكتب بريد، وخدمات الاتصالات الدولية، كما تحتوي على مجموعة من المطاعم التي تقدم الوجبات السريعة، ووجبات محلية ووجبات عالمية، كما توجد أسواق كبيرة تتوفر فيها المنتجات المستوردة والمحلية مثل: القطع اليدوية والملابس والعطور، وتتوفر أماكن مخصصة للعب الأطفال، وحمامات لشتى الاستخدامات سواء كان استحمامًا أو غيره، كما توجد صيدلية ومركز إسعافات طبية لتقديم العناية الصحية والإسعافات الأولية.

وتضم المالديف العديد من المطارات الأخرى العالمية والمهمة مثل مطار غان الدولي، وسمي بغان نسبة إلى موقعه في جزيرة غان، ويتبع إلى سينو أتول، وكان المطار عبارة عن قاعدة جوية عسكرية بُنيت فترة الحرب العالمية الثانية، ومطار مالديه الدولي وسمي بهذا الاسم نسبة إلى الجزيرة التي يقع فيها، ومطار هولهولي، ويستخدم هذا المطار للتحركات الداخلية داخل المالديف.[٢]


مساحة جزر المالديف

تتكون المالديف من حوالي ألفي جزيرة، منها حوالي مئتي جزيرة مسكونة بالسكان، وتبلغ مساحة المالديف حوالي 289 كيلو متر مربع وتشكل المياه نسبة 99% من مساحة الأرض، ويبلغ طول أكبر الجزر نحو 12 كيلو متر وعرضها 5 كيلو متر، وتكمن أهمية المالديف لموقعه الجغرافي، فانعكس ذلك على الأهمية التجارية، إذ توجد العديد من المراكز التجارية، وتصدر المالديف السمك والمنسوجات القطنية وأكثر صادراتها هي صدفة المال والتي كانت تستخدم كعملة.[١]


اقتصاد جزر المالديف

تعتمد جزر المالديف في اقتصادها على صيد الأسماك، التجارة، والسياحة وتمثل 30% من الناتج القومي، ومن أهم المنتجات الزراعية: الزهور، الأرز، الدخن، البطاطا الحلوة، جوز الهند، قصب السكر، ومن أهم الصناعات التي تنتجها: صناعة الحصر، تجفيف الأسماك، وتحتوي المالديف على النخيل والزمرد الأخضر، وتتوفر فيها الكائنات البحرية العديدة والشعب المرجانية، ويبلغ متوسط ارتفاع مستوى سطح البحر نحو واحد ونصف متر فوق مستوى سطح البحر، وتعدّ أدنى دولة في العالم.[٣]


المراجع

  1. ^ أ ب " اين تقع جزر المالديف ؟ "، tourismmaldiveislands، اطّلع عليه بتاريخ 18/8/2019. بتصرّف.
  2. "أين يقع مطار جزر المالديف ؟"، almrsal، اطّلع عليه بتاريخ 18/8/2019. بتصرّف.
  3. "جزر المالديف في كامل اللون"، kurumba، اطّلع عليه بتاريخ 18/8/2019. بتصرّف.