هل لحيتك مصدر للجراثيم؟

بواسطة: - آخر تحديث: ١١:٣٦ ، ١ سبتمبر ٢٠٢٠
هل لحيتك مصدر للجراثيم؟

اللحية

تعرف اللحية على أنها الشعر الذي ينمو على وجه الرجل البالغ، وقد تشمل هذه الكلمة الشارب في الكثير من الأحيان.[١] وقد تلاحظ مؤخرًا بدء اهتمام الكثير من الرجال بلحيتهم وتنميتها، وقد تكون أنت أحدهم، ولكن هل هنالك جوانب أخرى مخفية متعلقة باللحية فيما عدا الشعر. إذ تظهر الدراسات البحثية المتعددة أن اللحية قد تحتوي على بكتيريا معدية حتى بعد غسلها، وأن حلاقتها تقلل بشدة من هذه الميكروبات، وقد توصلت الأبحاث إلى أن وجود مسببات الأمراض بكثرة على الوجه أو على اللحية قد يؤدي إلى زيارة الطبيب بسبب عدوى ما، لذلك سيذكر المقال مجموعة من النصائح والإرشادات للحفاظ على نظافة اللحية والوجه، والمحافظة على نموها بشكل صحي وسليم.[٢]


هل اللحية مصدر للجراثيم

في الحقيقة قد تتضارب الدراسات حول هذا الأمر، فتظهر بعضها بأن اللحية مصدرًا مشابًها للحمام أو المراحيض للبكتيريا، وهو أمر مقلق بعض الشيء بالرغم من أن هذه الدراسات بعيدة عن الدليل العلمي، فهذه الدراسات لم تأخذ بعين الاعتبار أن البكتيريا تنمو على جميع الأسطح بما في ذلك الجلد نفسه. وفي دراسة أخرى نشرت في عام 2014 بواسطة مجلة العدوى بالمستشفيات، والتي أكدت على أن تنمية اللحية لا يؤدي إلى أي أضرار صحية، وقد شملت هذه الدراسة 408 رجلًا منهم من يتمتع بلحية ومنهم من لا يتمتع بها، ولم يلاحظ بين الإثنين سوى فوارق بسيطة بما يتعلق بنمو البكتيريا، ومن هنا قد يقال بأن النظافة الشخصية للحية هي ما يحدد نمو الجراثيم سواء كانت بكتيريا او فطريات على اللحية، ولذلك ننصحك بالحفاظ على نظافة لحيتك إن كنت تود الحفاظ على صحتك.[٣]   


كيف تحافظ على نظافة لحيتك؟

تعد تنمية اللحية أمرًا اختياريًا بحتًا، ولكن عند أخذ قرارك بتنميتها عليك الانتباه إلى إنها جانب يستلزم الكثير من الالتزام، إذ لا تعتني اللحية بنفسها، وفيما يلي بعض النصائح حول تنمية اللحية والحفاظ على نظافتها:[٤]

  • قاوم الحكة: ترتبط تنمية اللحية بالحكة، وعليك هنا تجنب حكها ومقاومتها لعدة أسابيع، إذ تختفي هذه الحاجة بعد هذه الفترة.
  • اتركها تنمو: اترك لحيتك تنمو لعدة أشهر قبل التفكير بتهذيبها، إذ تعد حلاقة اللحية مبكرًا خطأً شائعًا قد يحتاج إصلاحه لعدة أشهر أخرى.
  • اعلم متى تستلم: قد تكون أحد الأشخاص الذين لا يستطيعون تنمية اللحية لسبب ما مثل الجينات، وحينها عليك حلاقتها والتغاضي عنها.
  • اغسل لحيتك: لا يغسل الكثيرين لحيتهم، وإن حاولوا غسلها يستخدمون الصابون وهو أمر غير مناسب، وينصح لك استخدام الشامبو المرطب لغسل لحيتك ولا ضرر في استخدام مكيف الشعر، ولا ضرر أيضًا في استخدام الكريمات والمنتجات المساندة للشعر، ولكن أحرص على ألا تسبب اغلاق المسامات في الجلد.
  • خفف من لحيتك: ينصح بالتخفيف من اللحية ما بين عدة أسابيع إلى شهر، وذلك للتخلص من النهايات المتقصفة فيها.
  • تناول طعام صحي: لا يوجد طعام معين للحية، ولكن على العموم يؤدي تناول الطعام الصحي المليء بالفيتامينات إلى الحفاظ على صحة الشعر والجلد معًا.
  • نم جيدًا: تظهر دراسة أن قلة النوم تؤثر على نمو اللحية وصحتها.
  • تناول الطعام بحذر: إذ يجب عليك تناول الطعام بقضمات صغيرة لكي لا تتسخ اللحية، كما يفضل أن تنظف وجهك بعد كل وجبة.


المراجع

  1. "beard", dictionary, Retrieved 2020-08-23. Edited.
  2. "Whats in Your Beard?", pennmedicine, 2018-05-14, Retrieved 2020-08-23. Edited.
  3. Peter Russell (2016-01-24), "Is Your Beard Packed With Germs?", webmd, Retrieved 2020-08-23. Edited.
  4. R. Morgan Griffin (2015-03-23), "12 Easy Beard Care Tips", webmd, Retrieved 2020-08-23. Edited.