كيف تقضي على الكرش

بواسطة: - آخر تحديث: ١٣:١١ ، ٢٧ ديسمبر ٢٠١٨
كيف تقضي على الكرش

الكرش

يُعاني الكثير من الأشخاص من مُشكلة بروز البطن الذي يُعرف بالكرش، فهو يُسبب كثيرًا من القلق، والإحراج لصاحبه، إضافةً إلى إعاقته للقيام بالنّشاطات اليومية بسهولة، وزيادة احتمالية الإصابة بأمراض خطرة، كالسّكري، والقلب، والضّغط، وبالإمكان التّخلص من الكرش بطرق عدّة سنتعرف عليها في مقالنا التالي، إضافةً إلى وصفات طبيعية مُغذية، وقاضية على الكرش.


كيفية القضاء على الكرش

  • تقليل كميات الملح: يُساعد الملح على حدوث احتباس للسوائل تحت الجلد الأمر المؤدي إلى تكون الكرش، إضافةً إلى مضارّه الصّحية الأخرى على الجسم، ومنها ارتفاع ضغط الدّم، لذا يجب الحدُّ من كميات الملح المُضافة إلى الطّعام.
  • التمارين الرّياضية: الالتزام بممارسة التّمارين الرّياضية المُساعدة على شدِّ الجسم، خاصةً البطن، ويوجد العديد من التّمارين المُتخصّصة في منطقة البطن، والحارقة للسّعرات الحرارية فيه بنسبة سبع وستين بالمئة، ومنها تمارين الضّغط، ويُنصح أيضًا بممارسة رياضة المشي يوميًا مُدة عشرين دقيقةً، إضافةً إلى رياضة التّجديف التي تُقلل من كمية الدّهون في البطن، وتشدُّ عضلاته.
  • شرب الماء: يجب تناول الماء بكميات كبيرة يوميًا، إذ إنّه يُرطب الجلد، ويُساعد في عملية التّمثيل الغذائي، كما أنّه يقضي على السّموم المتراكمة بالجسم، لذا يُنصح بتناول ثمانية أكواب منه يوميًا.
  • الألياف الطبيعية: تُساهم الألياف الطّبيعية في تيسير عملية الهضم، وبالتالي التّسهيل من عملية التّمثيل الغذائي، وهي أيضًا تمنع الدهون من التراكم في منطقة البطن، لذا يُنصح بتناولها بكثرة، وهي موجودة في الفاكهة، والخُضار.
  • السكريات: الحدّ من تناول السّكريات، فهي تُشعر الجسم بالانتفاخ، وتُعدُّ المشروباتُ الغازية من السّكريات المُضرّة جدًا بصحة الجسم، والتي يجب الابتعاد عنها نهائيًا.
  • الأسماك: تُعدُّ الأسماك مصدرًا غنيًا بالأوميغا 3، خاصةً التونة والسلمون، وهي تشتمل على أحماض تُقلّل من كميات الدّهون في الجسم، لذا يجب تناول الأسماك مرتين يوميًا.
  • وجبة الإفطار: يجب الالتزام بتناول وجبة الإفطار، وعدم إهمالها مُطلقًا، إذ إنّ إهمالها يمدُّ الجسم بشعور بالجوع طيلةَ اليوم الأمر الذي يؤدي إلى التهام كميات كبيرة من الطّعام.


وصفات طبيعية للقضاء على الكرش

  • الليمون: تُنقع قشور حبتين من الليمون في نصف لتر من الماء، وتُضاف إليه قطرات من عصير الليمون، ثم يُتناول كوب منه يوميًا صباحًا قبل وجبة الإفطار، وتُكرر هذه الوصفة يوميًا مُدة شهر، وقد تمتدُّ لأكثر من شهر.
  • الكمون: تُضاف ملعقتين صغيرتين من مسحوق الكمون إلى لتر من الماء المغلي، إضافةً إلى شرائح من الليمون، ويُترك المزيج طيلة الليل، ثم يُتناول كوبًا منه صباحًا على الرّيق.
  • الرمان: تُوضع كميات مُتساوية من الزّنجبيل، والنّعناع، والشاي الأخضر، وقليلاً من قشور الرّمان في إناء مليئ بالماء، ثم يُوضع الإناء على النار، ويُترك إلى أن يغلي، بعدها يُصفّى، ويُتناول كوب منه يوميًا صباحًا على الرّيق.
  • الأعشاب الطّبيعية: تُوضع كميات مُتساوية من الشاي الأخضر، ومسحوق الزّنجبيل، وإكليل الجبل، والقرفة، والنّعناع المُجفف في إناء مليئ بالماء المغلي، ويُترك مدّة ساعة، ثم يُصفّى، ويُتناول منه أربعة أكواب يوميًا.
  • التوت البري: يُضاف كوب من عصير التوت البري إلى كميّة من الماء، ثم يتناول الشّخص كوبًا منه ثلاث مرات يوميًا.