علاج الضيقة والإكتئاب

بواسطة: - آخر تحديث: ٠٥:٢٠ ، ٢٦ يوليو ٢٠١٨
علاج الضيقة والإكتئاب

قد تؤثر على الإنسان ضغوطات عديدة في الحياة، وقد تعرضه الحياة لمشكلات كبيرة لا يحسن التصرف فيها ولا يستطلع أن يجد لها حلًا، وبالتالي فإنه يصبح دائم التفكير بمشكلاته وبأوضاعه مما يسبب له القلق والتوتر مما يجعله يشعر بعدم الراحة والضياق، وتجده أحيانًا يحب البقاء وحيدًا منعزلًا لا يرغب في شيء.

قد تكون هذه أعراضًا طبيعية إلا أنها إن زادت عن حدّها أصبحت مقلقة للغاية!

فهي تنذر بوجود مرضٌ نفسي أو اكتئاب لدى هذا الإنسان.

يعد الاكتئاب مرضًا نفسيًا؛ فهو اضطراب عصبي عاطفي يعمل على فقدان الرغبة بكل ملذات الحياة كالطعام والشراب والرغبة الجنسية، ويصبح الإنسان بسببه كثير النوم أو قليله دائم الشعور بالوحدة والتعب والضعف والوهن والضياق، يشعر الإنسان بأرق شديد ودائم ويصبح شديد الانفعال والعصبية.

إنّ أسباب الضيقة كثيرة للغاية!

قد لا نستطيع عدها أو إحصاءها ولكنها تتعلق دائمًا بعدم راحة الإنسان في أمر معين ويمكن عدّها في ما يلي:

  1. الصدمة والإجهاد والتعب الشديد.
  2. العامل والوضع الاقتصادي وما يتسببه من خسائر مالية.
  3. الأسباب والمشكلات العاطفية وما ينعكس من أثر سلبي على نفسية الإنسان.
  4. الحالة الصحية؛ فعندما يعلم الإنسان بإصابته بمرض ما قد يصاب بالاكتئاب والضياق.
  5. ضعف الشخصية وعدم الثقة في النفس.
  6. أو قد تسبب بعض الأدوية التي يتم تناولها لعلاج أمراض معينة الاكتئاب.

 

إنّ علاج الضيقة والاكتئاب يكمن في داخل الإنسان، فهو الوحيد القادر على تغيير ما في نفسه وقادرٌ على إخراج نفسه من هذا الاكتئاب.

ابدأ بنفسك أولًا:

  1.  أول خطوة في سبيل الابتعاد عن الضياق هو الثقة بالنفس، والابتعاد عن ضعف الشخصية، آمن بقدرتك وموهبتك، وادعم نفسك بالحب و تعزيز الذات.
  2. ارسم طموحك و ضع خطوط المستقبل، وامشِ في طريقك بكل وضوح، ولا تتردد.
  3. حفز نفسك بالعبارات القوية، قل لها إنّك قويٌ شجاع، قادرٌ على مواجهة المشكلات.

ثانيًا: استعن بالله عزّ وجل:

  1. حسن ظنك بالله وتوكل عليه في كل أمورك وآمن بقضاء الله وقدره.
  2. كن واثقًا بالله واجتهد في الدعاء.
  3. قراءة القرآن الكريم والمعالجة بآيات الرقية والسكينة.

ثالثًا: تخلص من السلبيات في حياتك:

  1. تخلص من كل ما هو سلبي في حياتك، وابتعد عن كل ما يسبب لك الألم والأوجاع.
  2. هناك أناس يبعثون فينا الطاقة السّلبية ويحبطون أفعالنا وأفكارنا فاحرص على الابتعاد عنهم، ورافق أصدقاء يدعمونك وينصحونك بالخير.
  3. اعمل على حلّ مشاكلك الشخصية وحاول القضاء عليها.
  4. إن كانت الضيقة بسبب مرضٌ عضوي أو حسي فاذهب إلى الطبيب وعالج نفسك وخذ الدواء المناسب.

رابعًا: العلاج الطبي:

إنّ الاكتئاب والضياق ينتج عن تراكم الهموم والمشكلات؛ لذلك عليك أن تكون حكيمًا في التصرف مع كل ما يواجهك، وعليك أن تعرف بأنّ العلاج الديني لا يتعارض مع النفسي ولكن إن كانت الحالة متقدمة فلا بدّ من اللجوء إلى طبيب مختص وأخذ العلاج المناسب.

وعند مراجعة الطبيب فإنه يحدد درجة الاكتئاب عند المريض، وبالتالي يقدم له الدواء المناسب وأهم هذه الأدوية:

  1. مثبطات أكسيداز أحادي الأمين  (MAols).
  2. مضادات الاكتئاب ثلاثية الحلقات (Tscas).
  3. مضادات الاكتئاب رباعية الحلقات (Tescas).
  4. مثبطات إعادة امتصاص السيروتونين والنورادرينالين (Snrls).