طرق جلب النوم

بواسطة: - آخر تحديث: ١٣:١٢ ، ٢١ فبراير ٢٠١٩
طرق جلب النوم

قلة النوم

يُعاني العديدُ من الأشخاص من مُشكلةِ قلّة النّوم، ويعود ذلك إلى أسباب عدّة، كنمط الحياة غير الصّحيّ، والتّعرّض للصّدمات، وضغوطات الحياة، وقد يمتدُ الأرق لفترات طويلة، أو قصيرة، وبالإمكان القضاء على هذه الحالة بطرق عديدة سنتحدث عنها في مقالنا التالي، إضافةً إلى التّحدث عن مخاطر قلّة النّوم، وبعض المشروبات التي تُساعد على النّوم.


طرق جلب النوم

  • الذّهاب إلى النّوم عند الشّعور بالنعاس، والانتظام بالاستيقاظ على موعد مُحدّد يوميًا.
  • القراءة مُدّة عشر دقائق يوميًا قبل النوم.
  • الحرص على أن تكون غرفةُ النومِ مُظلمةً عند النوم، وهادئة.
  • استخدام سدادات الأذن، وأغطية العينين عند النوم.
  • الابتعادُ عن تناول المشروبات الغنيّة بالكافيين قبل النّوم، وإن استلزمَ ذلك فيُنصحُ بتناولها قبل النّوم بخمس ساعات.
  • الالتزام بممارسة الرّياضة، فهي تُزيل الطاقة السلبية والتوتر، وتُنشط الدّورة الدّمويّة، ويجب اختيار الوقت المناسب لممارستها، وأفضل الأوقات لذلك عند العصر، أو فجرًا.
  • الابتعاد عن استخدام الأجهزة الكهربائيّة قبل النّوم؛ كالتلفاز، والحاسوب، والهاتف، فهي تُصدرُ إشعاعات تُسبّب حدوث اضطرابات في النوم.
  • ارتداء الملابس المُصنعة من القطن الطبيعي، أو الكتان، أو الصّوف، واستعمال أغطية قطنية كذلك، فهي تمدُّ الجسم بشعورٍ بالراحة، والاسترخاء عند النوم.
  • أخذ حمام دافئ قبل النوم، فذلك يُساعد على استرخاء العضلات، وبالتالي النوم الهادئ.
  • الاستيقاظ باكرًا، والتّعرّض لأشعة الشّمس، خاصةً في الأجواء المعتدلة الحرارة، فذلك يُنشّطُ الجسم، ويمدّه بالطاقة.
  • الابتعاد قدر الإمكان عن الضّغوطات النّفسيّة، والأمور المُقلقة، فهي تؤدي إلى الإصابة بالأرق.
  • الابتعاد عن تناول وجبات ثقيلة قبل النّوم مُباشرةً، ويُفضّل تناول العشاء قبل ثلاث ساعات من موعد النوم.


مخاطر قلة النوم

  • ازديادُ احتمالية الإصابة بالأمراض المزمنة، فقد أثبتت الدّراسات بأنّ معظمَ المُصابين باضطرابات النّوم مُعرضون للإصابة بأمراض القلب، والأوعية الدّموية، والسّكر، وارتفاع ضغط الدّم، وعدم انتظام ضربات القلب.
  • إصابة البشرة بالشّيخوخة، إذ تظهر بشرة قليلي النوم بمظهر شاحب، وباهت، وتكون أجفانهم مُنتفخةً، إضافةً إلى ظهور تجاعيدٍ مبكرة، وسواد تحت العينين، ويعود ذلك إلى زيادة إفراز هرمون الكورتيزول، وهذا الهرمون يمنع إنتاج الكولاجين، ويُجفّف البشرة.
  • ازدياد الوزن، فقلة النّوم تُسبّب شعورًا بالجوع، ورغبةً في تناول الأطعمة، وتحديدًا السّكريات، وبالتالي زيادة الوزن سريعًا.
  • الدخول في حالة اكتئاب، وتوتر شديدين.
  • عدم القدرة على التفكير، وعدم القدرة على القيام بالأعمال بصورة طبيعية.


مشروبات تساعد على النوم

  • الشاي الأخضر: يُساعد الشّاي الأخضر على تهدئة الأعصاب والاسترخاء، لذا يُنصحُ بتناول كوب من الشاي الأخضر قبل النوم.
  • النعناع: يحتوي النّعناع على خصائص مُهدئة للأعصاب، فهو يُساعدُ على النّوم العميق، وعلى القضاء على الصّداع، وتشنج العضلات، لذا يُفضّل تناول كوب من النّعناع يوميًا قبل الذّهاب إلى النّوم.
  • اليانسون: استُخدِم اليانسون منذ القدم في علاج الأرق، واسترخاء العضلات، ويُنصحُ بتناول كوب منه يوميًا.
  • حليب الفانيليا: تُساعد الفانيليا في علاج مشاكل الجهاز الهضمي، كما أنّ رائحتها تُؤدي إلى استرخاء العضلات، والنّوم بعمق، ويجري تناولها عن طريق إضافة قرنين من الفانيليا إلى كوب من الحليب الدافئ، ثم تناوله قبل النوم.