خلطات ازالة الكرش نهائيا

بواسطة: - آخر تحديث: ١٢:٢٠ ، ٢٠ فبراير ٢٠١٩
خلطات ازالة الكرش نهائيا

الكرش

يُعاني الكثير من الأشخاص من ظهور الكرش، إذ يُعرضهم للإحراج، والضّيق، والقلق، إضافةً إلى تسبّبه بالعديد من الأمراض على المدى البعيد، وينتجُ الكرشُ بسبب اتباع نمطِ حياةٍ غير صحيٍّ؛ كالجلوس لساعاتٍ طويلةٍ دون حراك، وتناول أطعمة غير صحيّة، وعدم مُمارسة التّمارين الرّياضيّة، وسنتطرق في المقال التالي إلى الحديث عن أنواع الكرش، وخلطات لإزالة الكرش نهائيًا.


خلطات لإزالة الكرش نهائيًا

  • ماء التفاح: تُغسلُ ثلاث حبات من التّفاح جيّدًا، وتُقطّعُ إلى شرائح مع ترك قشورها، وإزالة بذورها، ثم وضعها في كوب كبير، وإضافة عودين من القرفة إليها، بعدها تُضافُ إلى الكوب كمية مُلائمة من الماء، وملعقة كبيرة من شراب قصب السّكر، بعدها يُتركُ الخليط مدّة ساعتين، ثم يُتناول كلّما شعر الشّخص بالعطش.
  • خليط الأعشاب: تُخلطُ كمياتٍ مُتساويةٍ من الشّاي الأخضر، ومسحوق الزّنجبيل، وإكليل الجبل، ومسحوق القرفة، وأوراق النّعناع المُجفّفة، ثم يُضاف إليها كمية من الماء الساخن، ويُترك بعض الوقت كي ينتقعَ جيّدًا، ثم يُصفّى، ويُتناول أربعة أكواب منه يوميًا.
  • الثوم: يحتوي الثّومُ على خصائص مُساعدة على التّخلّص من دهون البطن، وذلك عن طريق تناول ثلاثة فصوص من الثّوم صباحًا، ثم شُرب كوب من الماء الدّافئ الممزوج بالليمون.
  • الكراوية: يُضافُ نصف كوب من الكراوية إلى كوبين من الماء في إناء، ثم يُوضع الإناء على النار، ويُتركُ مدّة ستين دقيقةً، يُصفى بعدها، ويُتناول فورًا.
  • قشر الرّمان: تُضاف ملعقةٌ كبيرةٌ من الزّنجبيل، وملعقةٌ كبيرةٌ من القرفة، وبعضُ قشر الرّمان إلى إناء مليئ بالماء، ثم يُرفعُ الإناء على النار، ويُتركُ إلى أن يغليَ، ثم يُتناول مرتين يوميًا، وبالإمكان إضافة ملعقة كبيرة من العسل الطّبيعي إليه لتحليته.


أنواع الكرش

  • الكرش العضلي: ينتجُ الكرشُ العضليّ في عضلات البطن بسبب عدم توازن صاحبه في استعمال الجهاز الحركي، مثل استخدام عضلات الكتفين، وعضلات الذّراعين فقط خلال العمل، إضافةً إلى عدم تحريك وسطه في العمل نتيجةً للجلوس على المكتب طيلة النهار، أو أمام عجلة القيادة، إذ يحصلُ تمدّدٌ لعضلات البطن الأمر المؤدي إلى تكوّره، وازدياد حجمه.
  • الكرش المترهل: يظهرُ الكرشُ المُترهلُ بسبب استخدام عضلتين موجودتين في منتصف البطن فقط، ويتسبّب ذلك في ترهل البطن، وبالتالي ظهور الكرش، إضافةً إلى ظهوره بسبب العمليات الجراحيّة التي تحدث في البطن، كعمليات الفتق الجراحي المؤدية إلى ارتخاء العضلات، وكسلها، وتراخيها، واتساع حجمها، وبالتالي رغبة الشّخص في تناول الطّعام، والشّراب بكميات كبيرة الأمر الذي ينتج عنه ترسب للدّهون، وظهور كرشٍ مترهلٍ مع ثنيات جلدية بصورة طبقات أحيانًا.
  • الكرش المنتفخ: يُشبه الكرش المنتفخ البالون في شكله، وينتج بسبب إفراط الشّخص في تناول الأطعمة، إذ تتجاوز الكميات المتناوله حاجة الجسم لها، وسبب تناول هذه الكميات الكبيرة الاكتئاب، والقلق، والتوتر، فذلك يدفع المُصاب بهذه الأعراض النّفسيّة إلى تناول الطعام بشراهة هروبًا من الضّغوطات التي يتعرّض لها، وقد يتناول هذه الكميات أيضًا الشّخص السّعيد، فتكون شهيته مفتوحةً، إذ يُفرغُ مشاعره بتناول الطّعام بكثرة.
  • الكرش الهرموني: يظهرُ الكرشُ الهرمونيُّ نتيجةَ حدوث اضطرابات في عمل هرمونات الجسم، إذ يرتفعُ إفراز هرمون الكورتيزون الأمر المؤدي إلى حدوث اختلال في توزيع الغدّة فوق الكلوية للدّهون في كافّة أرجاء الجسم، وبالتالي ازدياد كميات الشّحوم في منطقة البطن، ويكون شكلُ هذا الكرش مُتعرجًا شبيهًا بقشر البرتقال.