اعشاب لعلاج ضعف الانتصاب

بواسطة: - آخر تحديث: ٠٧:٤٥ ، ٩ ديسمبر ٢٠١٨
اعشاب لعلاج ضعف الانتصاب

ضعف الانتصاب

يحدث الضعف الجنسي عند معظم الرجال، ويعرف بانخفاض قدرة العضو الذكري في الوصول إلى الانتصاب المناسب لإتمام العملية الجنسية بين الجنسين، فيصاحب ذلك ضعف في عملية قذف السائل المنوي، ويؤثر ذلك سلبًا على استمرار العلاقة الحميمة، كما أنه يسبب العديد من المشكلات والتأثيرات النفسية والاكتئاب لدى الطرفين، وتكون الفئة العمريّة الأكثر عرضة للضعف من الرجال الذين تعدوا سن الأربعين فما فوق، وسنتحدث في موضوعنا هذا عن طرق علاج ضعف الانتصاب بالأعشاب.


أسباب الضعف الجنسي

  • الإصابة بأمراض الغدد الصماء: إذ تفرز الهرمونات التي تنظيم الوظيفة الجنسية، وتنظم عملية الأيض في الجسم، ويعتبر مرض السكري من أهم الأمراض الناتجة عن الإصابة بقصور الغدد الصماء، لذلك فهو المسبب الرئيسي للضعف الجنسي، إذ يؤدي إلى تلف الأعصاب، ويؤثر في مستويات تدفق الدم والهرمونات في الجسم مما يضعف القدرة الجنسية.
  • الضغط على الأعضاء التناسلية باستمرار: يؤثر الضغط على وظيفة الأعصاب، إذ تضعف عملية الإحساس بالعضو الذكري، ويحدث ذلك للأشخاص الذين يقودون الدراجات لمسافات طويلة.
  • مشاكل الأعصاب: كالإصابة بتلف الأعصاب، والاضطرابات العصبية، التى تؤدي إلى حدوث العديد من الأمراض، مثل أمراض الرعاش وألزهايمر التي تسبب ضعف الانتصاب.
  • استعمال العديد من الأدوية: مثل المنشطات الهرمونية ومدرات البول، وأدوية العلاج الكيميائي، إذ إنها تؤثر على تدفق الدم إلى الأعضاء التناسلية، وتضعف القدرة على الانتصاب.
  • الإصابة بأمراض القلب: مثل تصلب الشرايين، وارتفاع ضغط الدم، وزيادة معدل الكولسترول في الدم، يؤدي إلى حدوث خلل في تدفق الدم إلى العضو الذكري، وبالتالي يضعف انتصابه.
  • الإدمان: كإدمان تعاطي المخدرات والكحول، يؤثر على القدرة الجنسية لدى الرجال.
  • سوء التغذية: ونقص العناصر الغذائية الهامة، والسمنة المفرطة يؤدي إلى الضعف الجنسي.
  • القلق والتوتر والاكتئاب: والعديد من الاضطرابات العاطفية، جميعها تسبب ضعف الانتصاب.


أعشاب لعلاج ضعف الانتصاب

يمكن علاج ضعف الانتصاب باستخدام عقاقير طبية، مثل المقويات، أو استخدام هرمونات ومنشطات لتعويض النقص في هرمون الذكورة، ولكن هذه العقاقير قد تسبب في بعض الأحيان العديد من المشكلات الأخرى في الجسم مثل الإدمان عليها وصعوبة التخلي عنها، كما أنها من الممكن أن تحدِث اضطرابًا في بعض وظائف الجسم الأخرى، لذلك لا بد من البحث عن بدائل طبيعية لهذه العقاقير الضارة، إذ إن هناك العديد من الأعشاب الطبيعية التي تساعد في حل المشكلة دون ترك أي أعراض جانبية ضارة على الجسم، ومن هذه الأعشاب:

  • الحلبة : هي من أهم الأعشاب التي تساعد في علاج ضعف الانتصاب، وتحسين القدرة الجنسية، ولذلك نغلي كمية من بذور الحلبة، ونشرب كوبًا واحدًا منها يوميًا، ونكرر ذلك لعدّة أسابيع للحصول على أفضل النتائج.
  • الهيل: يعد من المواد الغنية بمادة السينيول التي تزيد نسبة تدفق الدم إلى الأعضاء التناسلية، وبالتالي زيادة الرغبة الجنسية، كما أنه يحسن المزاج، ويعالج ضعف القذف، ولذلك نغلي كمية من بذوره في الماء، ونشربها بانتظام.
  • عشبة الجنسنج: تتميز هذه العشبة بتأثيرها القوي والمشابه إلى حد ما لتأثير الهرمونات الجنسية على الجسم، إذ إنها تعالج التوتر، وضعف القدرة الجنسية، وتعالج سرعة القذف، وللحصول على النتائج المرغوبة نمزجها بالقليل من عسل السدر ومغلي الزنجبيل، ونشربها مرة واحدة يوميًا.
  • الزعفران: إذ إنه يساعد في زيادة تدفق الدم إلى العضو الذكري، ونتناوله بعد نقعه بماء مغلي لعدة دقائق، ثم نصفيه ونشربه، ويمكن استخدام زيت الزعفران مقدار ملعقة يوميًا.
  • جنين القمح: يحتوي على نسبة عالية من فيتامين "هـ" الذي يساعد في علاج الفتور الجنسي، ولذلك نمزج كمية من بودرة جنين القمح مع القليل من العسل الأبيض، ونأخذ ملعقة واحدة من المزيج يوميًا.
  • فول الصويا: يساعد على رفع نسبة هرمون الذكورة وخاصة هرمون التستوستيرون عند الرجال، وبالتالي زيادة وتحسين الرغبة الجنسية.
  • الجرجير: يساعد الجرجير في علاج مشكلة الضعف الجنسي، وزيادة نسبة الحيونات المنوية وبالتالي يزيد الخصوبة عند الرجال.
  • عشبة الجنكة: تساعد هذه العشبة على تحسين المزاج والتركيز وزيادة النشاط، إذ إن تحسين المزاج يساعد في زيادة الرغبة الجنسية.
  • عشبة اليوهمبي: تزيد هذه العشبة من نسبة تدفق الدم، وتحسن الدورة الدموية، وبالتالي تحسين القدرة الجنسية، إلا أنها غير آمنة ولا ينصح باستخدامها لما لها من أضرار جانبية على الجسم.


نصائح أخرى لعلاج الضعف الجنسي

  • تنظيم مستوى السكر في الدم، والحفاظ على المستوى الطبيعي للضغط
  • التقليل من تناول المشروبات الكحولية، والابتعاد عن التدخين.
  • المداومة على ممارسة التمارين الرياضية بانتظام.
  • تناول الأطعمة التي تساعد على تقوية الأعصاب مثل اللوز والخس وعصير الرمان.
  • الابتعاد عن الأطعمة الدسمة والغنية بالدهون والكلولسترول الضار.
  • اللجوء للتدخل الجراحي إذا لزم الأمر.