استخدام بذر الكتان لإنقاص الوزن

بواسطة: - آخر تحديث: ١٠:٣٠ ، ٢١ ديسمبر ٢٠١٩
استخدام بذر الكتان لإنقاص الوزن

بذور الكتان

تشتهر بذور الكتان منذ آلاف السنين في الطب الأيروفيدي، وذلك لكونها من المصادر الغنية بالألياف الطبيعية والدهون الصحية ومضادات الأكسدة بالإضافة إلى البروتين وحمض ألفا لينولينيك الأساسي المعروف باسم "ALA" أو أوميغا 3، وهو ما يساهم في تقديم العديد من الفوائد الصحية للجسم بما في ذلك خفض نسبة الإصابة بالسكري والسرطان وأمراض القلب، ويمكن الحصول على بذور الكتان من خلال عدة خيارات متاحة بما في ذلك الأقراص والزيوت والحبوب إذ تؤخذ كمكمل غذائي لعلاج العديد من الحالات الصحية بما في ذلك الإمساك والسكري والكوليسترول والسرطان وغيرها من الحالات.[١]


استخدام بذور الكتان لإنقاص الوزن

يمكن استخدام بذور الكتان بطريقتين مختلفتين لفقدان الوزن، ومن المهم الأخذ بعين الاعتبار تفاعل كل شخص مع مكملات بذور الكتان بطريقة مختلفة، فقد تختلف النتائج من شخص لآخر بشأن فقدان الوزن اعتمادًا على جسد كل منهم، ومن المهم أيضًا معرفة أن بذور الكتان ليست منتجًا سحريًا ولا يمكن إنقاص الوزن باستخدامها فقط، وإنما من المهم إرفاق ذلك بنظام غذائي صحي بالإضافة إلى التمارين الرياضية، وفيما يأتي طرق استخدام بذور الكتان:[٢]

  • شراب بذور الكتان: يمكن استخدام بذور الكتان لإنقاص الوزن بفضل فعاليتها في تعزيز عملية الأيض وزيادة الشعور بالشبع وتحسين عملية الهضم، وذلك من خلال صنع مشروب مكون من ملعقة صغيرة من مطحون بذور الكتان، والقليل من عصير الليمون والماء الساخن وشرب المشروب مرة واحدة يوميًا أثناء خلال اتباع حمية إنقاص الوزن.
  • تناول مكملات بذور الكتان: يمكن الحصول على بذور الكتان من خلال المكملات الغذائية التي تتوفر على شكل أقراص مضغوطة تؤخذ عن طريق الفم مرة واحدة في اليوم لاستكمال خطة فقدان الوزن.

وتعد بذور الكتان آمنة عامةً، ولكن من المهم أخذ بعض التحذيرات بعين الاعتبار، إذ إنه يجب تجنب تناول بذور الكتان الخام أو غير الناضجة تجنبًا لعسر الهضم بالإضافة إلى احتوائها على مواد سامة، ومن المهم أيضًا تجنب تناول بذور الكتان من قبل النساء الحوامل والمرضعات تجنبًا للآثار الجانبية الممكنة، بالإضافة إلى أنه يجب شرب الكثير من الماء أثناء تناول هذه البذور حتى يتمكن الجسم من هضم الألياف الزائدة بشكل صحيح وتجنب تقلصات المعدة والإمساك،[٢]، وبالتأكيد يساعد زيت بذور الكتان في عملية إنقاص الوزن كما هو الحال في البذور نفسها، إذ يحتوي على الأحماض الدهنية أوميغا 3 وحمض ألفا لينولينيك، كما يساعد في عملية الهضم من خلال تليين الأمعاء وتقليل الإمساك بالإضافة إلى أنه يقلل من الالتهاب بفعل تقليل البروتينات المتفاعلة والمسببة لهذه الالتهابات وخسارة الوزن.[٣]


كيفية إنقاص بذور الكتان الوزن

تعود فعالية بذور الكتان في إنقاص الوزن إلى عدة أسباب تشمل ما يأتي:[٣][٤]

  • احتواؤها على أحماض أوميغا 3 الدهنية: تحتوي العديد من الوجبات الغذائية على أحماض أوميغا 6 الدهنية التي تعطل التوازن بينها وبين أحماض أوميجا 3 مما يؤدي إلى التهاب مزمن في الجسم وما يترتب على ذلك من زيادة الوزن، لذا تساعد بذور الكتان بمحتواها من أحماض أوميغا 3 في تحقيق التوازن بين نسبة أوميغا 3 إلى أوميغا 6 مما يقلل من الإجهاد التأكسدي المزمن وإمكانية زيادة الوزن.
  • احتواؤها على الألياف الغذائية: تساهم الألياف الغذائية بأنها نوع من الكربوهيدرات التي لا يمكن هضمها أو امتصاصها، وتوجد بشكل أساسي في الحبوب الكاملة والمكسرات والخضار والفواكه، وقد تكون قابلة للذوبان في الماء أو غير قابلة للذوبان، ومن أهم ميزات الألياف الغذائية أنها تزيد من الشعور بالشبع لفترة طويلة مما يساعد الأشخاص البدناء في تقليل تناول الطعام وإنقاص الوزن، وتعد بذور الكتان من المصادر الغنية بهذه الألياف من كلا النوعين، فتشكل الألياف القابلة للذوبان مادة تشبه الهلام مما يؤدي إلى إبطاء امتصاص الطعام في الجهاز الهضمي، في حين أن الألياف غير القابلة للذوبان تعزز نمو بكتيريا الأمعاء الجيدة، ومن ثم تخمر بكتيريا الأمعاء الألياف الغذائية القابلة للذوبان وتنتج أحماضًا دهنية قصيرة السلسلة تساعد في تحسين التمثيل الغذائي.
  • احتواؤها على كميات كبيرة من البروتين: تعد بذور الكتان من المصادر الغنية بالبروتينات، إذ تحتوي كل 100 غرام من بذور الكتان على حوالي 18.29 غرامًا من البروتين، وهو ما يساعد في بناء العضلات الهزيلة، وتحتوي العضلات أيضًا على عدد أكبر من الميتوكوندريا التي تساعد على تحويل الجلوكوز إلى طاقة، وبالتالي تعزيز عملية الأيض بشكل كبير.
  • إمكانية التخلص من السموم: تحتوي بذور الكتان على الليجنين أكثر بنحو 800 مرة من النباتات الأخرى وتساعد هذه المركبات الفينولية التي تعمل كمضادات للأكسدة في تفكيك جذور الأكسجين الحرة التي قد تسبب تلف الحمض النووي، مما يؤدي إلى التهاب مزمن يسبب السمنة ومقاومة الإنسولين ومرض السكري من النوع الثاني.
  • احتواؤها على عدد قليل من السعرات الحرارية: تحتوي ملعقة كبيرة من بذور الكتان على 55 سعرة حرارية فقط بالإضافة إلى 18 غرامًا من البروتين وكميات كبيرة من الألياف الغذائية، مما يساعد في تعزيز الشعور بالشبع بأقل عدد من السعرات الحرارية، وهو ما يتيح للجسم فرصة استخدام الجليكوجين المخزن والدهون.


فوائد بذور الكتان الصحية

تقدم بذور الكتان العديد من الفوائد الصحية للجسم بأكمله، بما في ذلك:[٣][٥]

  • خفض نسبة الكوليسترول في الدم (LDL): إذ تساعد الأحماض الدهنية أوميغا 3 والألياف الغذائية على تحسين صحة القلب من خلال تقليل مستويات الكولسترول السيئ منخفض الكثافة.
  • منع الإمساك: تساعد الألياف الغذائية في منع حدوث حالات الإمساك مما يجعل حركة الأمعاء سهلة.
  • تعزيز المناعة الطبيعية: تساعد مضادات الأكسدة الموجودة في بذور الكتان على تعزيز مناعة الجسم الطبيعية وحمايته الالتهابات الميكروبية، وهو ما يقلل بدوره من خطر الإصابة بسرطان الثدي وسرطان البروستاتا وسرطان القولون.
  • توفير الخصائص المضادة للالتهابات: وذلك بفضل أحماض أوميغا 3 الدهنية المضادة للالتهابات، مما يساعد في تقليل الالتهابات المصاحبة لبعض الأمراض، مثل مرض الشلل الرعاش والربو من خلال منع إفراز بعض العوامل المؤيدة للالتهابات.
  • خفض مستويات الأندروجين: يتسبب عدم التوازن الهرموني وسوء نمط الحياة بالإصابة بمتلازمة تكيس المبايض لدى النساء، ويمكن أن تساعد بذور الكتان في تقليل مستويات الأندروجين وأعراض متلازمة تكيس المبايض، مثل ازدياد شعر الجسم، بالإضافة إلى التقليل من الشعور بالهبات الساخنة المرافقة لفترة انقطاع الطمث.
  • توفير خصائص مضادة للاكتئاب: تساعد بذور الكتان في تحسين المزاج وإدارة الاكتئاب بفضل خصائصها.
  • خالية من الجلوتين: يمكن للأشخاص الذين يعانون من حساسية اتجاه الجلوتين تناول بذور الكتان الخالية من الجلوتين كبديل للأطعمة التي تحتوي على الغلوتين، مثل القمح والدقيق وغيرها.


المراجع

  1. Joseph Nordqvist (20 - 11 - 2017), "How healthful is flaxseed?"، medicalnewstoday, Retrieved 17 -12 - 2019. Edited.
  2. ^ أ ب Kathryn Watson (14 - 3 - 2019), "Can Flax Seeds Help Me Lose Weight?"، healthline, Retrieved 17 -12 - 2019. Edited.
  3. ^ أ ب ت Charushila Biswas (5 - 12 - 2019), "Flax Seeds For Weight Loss – How To Eat, Benefits, Precaution"، stylecraze, Retrieved 17 -12 - 2019. Edited.
  4. "Here’s how flaxseeds help in reducing weight", timesofindia,18 - 8 - 2019، Retrieved 17 -12- 2019. Edited.
  5. Elaine Magee, "The Benefits of Flaxseed"، webmd, Retrieved 17 -12 - 2019. Edited.