اتعلم انجليزي

بواسطة: - آخر تحديث: ٠٥:٢٤ ، ٢٦ يوليو ٢٠١٨
اتعلم انجليزي

أصبحت اللغة الإنجليزية هي اللغة الثانية عالميًا بعد الحرب العالمية الثانية؛ ولذلك أصبح العديد من الأشخاص يسعون لتعلم اللغة الإنجليزية ولكل منه سببه ومن أهم الأسباب هو الحصول على الوظيفة المثالية أو وظيفة الأحلام، ولكن السؤال هل يقع السبب في ذلك على عاتق الشاب /الطالب أم التعليم السائد في المنطقة؟ على أي حال عزيزي القارئ قبل أن تبدأ بتعلم اللغة عليك تعلم الصبر والإصرار فهذا ما ستحتاجه الآن. ؟ وإليك أسهل الطرق للتعلم:

  1. أولًا عزيزي لتعلم أي لغة جديدة عليك التروي في تعلمها، وعدم استخدام الضغط على نفسك في تعلمك لها ولكن عليك تخصيص وقت جدي لا يمكن تأجيله على أنه أهم موعد لك في هذا اليوم لتعلم اللغة جيدًا، وإن كنت لن تتمسك في هذا الوقت حتى وإن كانت عشر دقائق يوميًا فننصحك بمعاقبة نفسك مثلًا بأن تلغي حدثًا ممتعًا كنت ستقوم به أو إحضار حصالة وتسميتها بالعقاب لتضع فيها بعض النقود في كل مرة تقوم بتخليف وعدك لنفسك في تخصيص هذا الوقت للدراسة، أو إذا كنت من محبي الهواتف الخلوية فيمكنك حرمان نفسك من استخدامه لبعض الوقت ولما لا يقل عن ساعة كاملة.
  2. عليك بالابتعاد عن تعلم القواعد؛ فهي تشتت تركيزك في تركيب الجمل، كما تأخذ من وقت كبير في التفكير في صياغة الجملة بدلًا من التحدث بعفوية، مما يخلق لديك شعور دائم بأن الجملة خاطئة لتعيد صياغتها بعقلك بدلًا من التحدث بهذه اللغة بأسلوب عفوي وسلس والتحدث بها كأي شخص آخر، كما عليك معرفة أن أفضل المتحدثين باللغة الإنجليزية لم يتعلموا القواعد كما ولا يبرعون فيها.
  3. عدم حفظ المفردات والمصطلات، بل عليك التأكد من أن هذه المصطلحات والمرادفات لن تساعدك في التحدث بطلاقة، بل هي عنصر أساسي لتعلمه وحفظه ولكن فيما بعد. فأولًا عليك حفظ جمل كاملة فإن جملة واحدة ستساعدك على تكوين آلاف الجمل في المستقبل، أما آلاف المفردات قد تساعدك في تكوين جملة واحدة أو اثنتين أو في الحقيقة لن تساعدك على تكوين أي جملة أبدًا.
  4. إذا كنت قد وضعت اسمك في إحدى المعاهد لتعلم اللغة، فعليك التحضير للدرس يوميًا فهذا الأسلوب اليومي سيساعدك كثيرًا في تعلم اللغة ودراستها فور الانتهاء من درس اليوم، وفي أغلب الأحيان لا يضطر الشخص لدراسة الدرس بعد انتهائه وذلك بسبب تحضيره له.
  5. إن كنت من محبي الأغاني فعليك الاستمرار في سماع الأغاني الأجنبية مرارًا وتكرارًا لتستطيع حفظ كيفية نطق الكلمات لديهم، كما وعليك ترجمتها ودندنتها لحفظ المفردات والجمل، كما تعلم النطق السليم لها من خلال سماعك للفظك ولفظ الشخص المؤدي للأغنية، وإن كنت تحب هاتفك كثيرًا فيمكنك الحصول على إحدى التطبيقات التي تُحمّل على الهاتف، وتعلّمك اللغة بيسر، كما وتسير معك على حسب المستوى الذي أنت فيه الآن حتى وإن كنت تبدأ من الصفر، فهناك برامج والعديد من الفيديوهات على الإنترنت ستبدأ معك.

 

بقلم هديل هندي، ودمتم بوّد.