أضرار الواقي الذكري للمرأة

أضرار الواقي الذكري للمرأة
أضرار الواقي الذكري للمرأة

الواقي الذكري

تبحث العديد من النساء عن أفضل وسيلة تمنع الحمل ولا تعيق العلاقة الجنسية وتؤثر عليها، وتتنوع وسائل منع الحمل حتى تتلاءم مع أجسام النساء، فيكون اللولب بالنسبة لبعض النساء من أفضل الوسائل على الإطلاق في تنظيم عملية الحمل، بينما يكون بالنسبة لبعضهن الآخر وسيلة غير فعالة وتسبب العديد من المشكلات، كما تستخدم بعض النساء حبوب منع الحمل التي تتحكم بهرمونات الجسم وتساعد على منع الحمل، إلا أن هذه الوسيلة أيضًا من الوسائل التي لا يرغب بعضهن باستعمالها بسبب الآثار الجانبية التي قد تسببها، ويعد الواقي الذكري أيضًا من الوسائل الفعالة في منع الحمل والتي تتميز بالعديد من الميزات والعيوب التي سنبينها تفصيلًا في مقالنا هذا، لكن يبقى الواقي الذكري من بين وسائل منع الحمل الفعالة إلى حدٍّ ما، وهو يأتي عادةً مصنوعًا من مادة اللاتيكس، ويمكن وضعه بسهولة فوق رأس العضو الذكري لمنع السائل المنوي من الولوج إلى المهبل، ومن الجدير بالذكر أن بإمكان النساء حاليًا استعمال واقٍ نسائي بوضعه داخل المهبل مباشرة، لكن يجب التخلص منه بعد انتهاء الجماع مباشرة كما هو حال الواقي الذكري[١].


عيوب وأضرار الواقي الذكري للمرأة

تتمثل أضرار الواقي الذكري بالنسبة للنساء في النقاط التالية[٢]:

  • تحدّ من الشعور بمتعة العلاقة الزوجية أو الحساسية تجاه المثيرات الجنسية، وقد أرجع بعض الأزواج هذا الأمر إلى الحاجز الموجود في الواقي الذكري المصنوع من اللاتكس.
  • قد يؤدي أي خدش فيها أو تمزق إلى احتمال تسرب الحيوانات المنوية دون الإحساس بذلك، مما يزيد من فرصة حدوث الحمل.
  • يسبب العديد من الأعراض للمرأة في حال كانت تُعاني من حساسية تجاه اللاتكس.
  • إصابة المرأة بجفاف المهبل الذي قد ينشأ أساسًا عن وجود حساسية لدى المرأة تجاه الواقي الذكري المصنوع من الاتكس أيضًا[٣].
  • ليس من الممكن استعمال الواقي الذكري بالتزامن مع استعمال المزلقات المهبلية المصنوعة من الزيوت، وإنما فقط المصنوعة من الماء؛ لإن المزلقات المصنوعة من الزيوت يُمكنها أن تؤدي إلى تمزق نسيج الواقي الذكري المصنوع من اللاتكس.

ويجدر بنا التنبيه إلى ضرورة التخلص من الواقي المستعمل، والانتباه أثناء خلعه حتى لا تزداد نسبة حدوث الحمل، ويجب بالطبع إزالة الواقي الذكري برفق لتجنب نزول السائل المنوي منه، كما يجب الحرص على إزالة الواقي الذكري أثناء انتصاب العضو الذكري، وليس بعد رجوع العضو الذكري لوضعه الطبيعي[٤].


مزايا الواقي الذكري

تتلخص مزايا الواقي الذكري بمجموعة من النقاط التي تتمثل فيما يلي[٢]:

  • سهولة استخدامه، فهو لا يحتاج إلى موعد معين كحبوب منع الحمل مثلًا، ولا يحتاج إلى مساعدة طبية لاستخدامه كاللولب.
  • توفره في العديد من الصيدليات وأماكن البيع الأخرى.
  • سعره الزهيد مقارنةً بوسائل الحمل الأخرى.
  • يحمي من العديد من الأمراض المنقولة جنسيًا.
  • تستعمله بعض النساء مع وسيلة أخرى من وسائل تنظيم الحمل للحصول على نتائج أكيدة.
  • يناسب جميع الرجال، فهو موجود بأحجام وأنواع متعددة.
  • يساعد الرجال الذين يعانون من سرعة القذف، فهو يحدّ من الإحساس بالنشوة ويؤخر القذف عند الرجال[٥].

وقد أثبتت الدراسات بأن هذه الوسيلة تضمن منع الحمل بنسبة 98% عند استعماله بالشكل الصحيح، ويجدر بنا التنبيه إلى ضرورة التأكد من جودته ونوعيته قبل الاستعمال حتى لا يحدث أيّ خلل فيه يؤدي إلى حدوث الحمل[٦].


معتقدات خاطئة عن أضرار الواقي الذكري

يعتقد بعض الناس بأن استعمال الواقي الذكري يُمكن أن يؤدي إلى الإصابة بالأمراض، أو الالتهابات، أو حتى السرطان عند النساء والرجال، وهذا بالطبع غير صحيح؛ إذ لا يوجد ما يُثبت أن للواقي الذكري أيّ مشاكل أو أعراض جانبية قصيرة أو بعيدة المدى، كما لا يؤثر الواقي الذكري على القذف ولا يؤدي إلى إرجاع السائل المنوي إلى الوراء كما يعتقد البعض، وبالطبع ليس هنالك ما يدعو إلى الاعتقاد بأن الواقي الذكري يُسبب سرطانات أو التهابات، وإنما على العكس من ذلك، فإن الواقي الذكري يُمكن أن يكون وسيلة حماية جيدة ضدّ الإصابة بالأمراض المنقولة جنسيًا والتي قد تسبب سرطان عنق الرحم ومشاكل العقم أيضًا، وعلى أيّ حال تبقى احتمالية ظهور بعض أعراض الحساسية من مادة اللاتكس قائمة عند بعض الرجال والنساء كما ورد مسبقًا، لكن الحساسية من اللاتكس تعد من أحد أشكال الحساسية النادرة بين السكان، ويمكن الاستعانة بأنواع الواقي الذكري البلاستيكية المصنوعة من مواد صناعية أخرى من أجل التغلب على حساسية الجسم نحو اللاتكس، ومن بين المعتقدات الخاطئة الأخرى المرتبطة بأضرار الواقي الذكري -مثلًا- الاعتقاد بأنه يرتبط بانخفاض الرغبة الجنسية، أو الضعف الجنسي، أو سرعة القذف؛ فهذه المعتقدات بمجملها هي معتقدات خاطئة وليست صحيحة على الإطلاق[٧].


نصائح عند استعمال الواقي الذكري

يطرح الخبراء مجموعة من النصائح المهمة التي يجب التذكير بها عند الرغبة باستعمال الواقي الذكري، مثل[٤]:

  • الحرص على التأكد من صلاحية الواقي الذكري قبل استعماله؛ فالواقي الذكري له زمن صلاحية كما هو حال المنتجات الطبية الأخرى.
  • التأكد من عدم جفاف الواقي الذكري أو وجود ثقب فيه، خاصة في حال الاحتفاظ به داخل الحقيبة الشخصية أو المحفظة.
  • استبدال الواقي الذكري القديم بآخر جديد في حال الاحتفاظ به داخل المحفظة أو الحقيبة الشخصية؛ إذ يُمكن للحركة المستمرة التي يتعرض لها أن تؤدي إلى انثقابه أو حدوث خدوش صغيرة غير مرئية فيه.


عيوب وأضرار الواقي النسائي

يُصنع الواقي النسائي من اللاتكس أيضًا، وبإمكان النساء وضعه مباشرة داخل المهبل لمنع السائل المنوي من الوصول إلى الرحم، وفي الحقيقة يُعد الواقي النسائي فعالًا أيضًا في منع الحمل بنسبة 95% تقريبًا، وعلى الرغم من إمكانية دخول الواقي النسائي عميقًا داخل المهبل، إلا أن بوسع المرأة إزالته بسهولة بعد انتهاء الجماع، وعلى أيّ حال يبقى من الضروري التذكير بأن الواقي النسائي يستعمل لمرة واحدة فقط، ويجب التخلص منه بعد ذلك، كما توجد بعض الأضرار أو العيوب المرتبطة بالواقي النسائي، منها[٨]:

  • يشكو بعض الأزواج من الانزعاج بسبب الحاجة للتوقف عن الممارسة الجنسية لوضع الواقي النسائي، لكن يبقى بوسع النساء وضعه قبل الانخراط في الجماع.
  • على الرغم من قوة وتماسك الواقي النسائي، إلا أنه يبقى عرضة للتمزق في حال عدم استخدامه بالطريقة الصحيحة.
  • ليس من السهل إيجاد الواقي النسائي في الصيدليات وأماكن البيع الأخرى، كما أن أسعاره باهظة نوعًا ما.
  • يبقى بوسع الحيوانات المنوية الوصول إلى الرحم عند اندفاع الواقي النسائي عميقًا داخل المهبل أو في حال جرى إيلاج العضو الذكري بين جدار المهبل والواقي النسائي.


المراجع

  1. "What are the different types of contraception?", The Eunice Kennedy Shriver National Institute of Child Health and Human Development (NICHD),31-1-2017، Retrieved 2-11-2019. Edited.
  2. ^ أ ب Cashmere Lashkari, B.Sc. (26-2-2019), "Condoms - Advantages and Disadvantages"، News-Medical, Retrieved 2-11-2019. Edited.
  3. "Vaginal Dryness: Causes and Treatments", Berkeley Wellness,25-5-2016، Retrieved 2-11-2019. Edited.
  4. ^ أ ب University of Illinois-Chicago, School of Medicine (18-7-2016), "Male Condoms"، Healthline, Retrieved 2-11-2019. Edited.
  5. "Premature ejaculation", Mayo Clinic,16-5-2018، Retrieved 2-11-2019. Edited.
  6. "Condoms", National Health Service,19-9-2017، Retrieved 2-11-2019. Edited.
  7. "Myths and facts about... male condoms", International Planned Parenthood Federation,11-3-2019، Retrieved 2-11-2019. Edited.
  8. "Female condoms", National Health Service,22-2-2018، Retrieved 2-11-2019. Edited.

فيديو ذو صلة :

1144 مشاهدة